الوحدة والشارقة.. قمة ملتهبة - البيان

الوحدة والشارقة.. قمة ملتهبة

يستضيف الوحدة في الخامسة إلا عشر دقائق من مساء اليوم على ملعبه باستاد آل نهيان، فريق الشارقة، في افتتاح مباريات الجولة الثانية عشرة من دوري الخليج العربي. تمثل المباراة قمة وصراعاً ملتهباً بين الفريقين الساعييْن إلى تحقيق الفوز، ولكل منهما دوافعه القوية لحصد النقاط الثلاث، حيث يتطلع الوحدة الذي يحتل المركز الخامس برصيد 18 نقطة إلى الاستفادة من الانتصار الأخير على عجمان وعودته لنغمة الفوز بعد غياب 5 مباريات.

ويدرك الجهاز الفني ولاعبو الوحدة أهمية المباراة وأنها واحدة من المحطات الصعبة في مواجهة متصدر الدوري، إذ يأمل الوحدة في تخطي عقبة «الملك» ومحاولة تقليص الفارق إلى 4 نقاط من أجل العودة مرة أخرى إلى سباق المنافسة على الصدارة وانتظار أي تعثر آخر لفريقي الجزيرة والعين، بينما الخسارة قد تعني ابتعاد «العنابي» بشكل كبير عن السباق خاصة وأن المباراة في مواجهة منافس مباشر.

تفوق

كما يأمل الوحدة استمرار تفوقه على الشارقة في المواسم الثلاثة الأخيرة والتي لم يتمكن فيها الشارقة من تحقيق أي فوز على «أصحاب السعادة» في الدوري.

ويدخل الوحدة المباراة مكتمل الصفوف باستثناء المغربي مراد باتنا الذي تحوم الشكوك حول مشاركته بعد غيابه عن مباراة عجمان الماضية للإصابة بشد عضلي.

ويأمل «الوحداوية» تحقيق الفوز الثاني على التوالي تحت قيادة المدير الفني الحاي جمعة الذي تولى المهمة خلفاً للروماني لورينت ريجيكامب، وإحداث التغيير المنتظر على أداء ونتائج الفريق للخروج من الكبوة التي عانى منها الوحدة في الفترة الأخيرة.

صعوبة

من جانبه، أكد راشد علي حارس مرمى الوحدة، صعوبة المواجهة التي تجمع فريقه اليوم بالشارقة في الجولة الثانية عشرة من دوري الخليج العربي. وقال: الفريق يدخل المباراة بهدف وحيد وهو الفوز وحصد النقاط الثلاث من أجل اللحاق بفرق المقدمة خاصة وأن الأمل في العودة للمنافسة على الصدارة لا يزال قائماً وأن تعويض النقاط التي فقدها الفريق في المباريات الأخيرة أمر ممكن بشرط عدم إهدار أية نقطة في المرحلة المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات