القادري: الجزيرة قوي مع مبخوت أو من دونه - البيان

القادري: الجزيرة قوي مع مبخوت أو من دونه

شدد التونسي جلال القادري مدرب فريق الإمارات الأول لكرة القدم، على أن مباراة فريقه غداً أمام مضيفه الجزيرة ضمن الجولة 11 لدوري الخليج العربي، هامة جداً، واصفاً الجزيرة بالفريق القوي سواء شارك معه نجمه علي مبخوت أو من دونه في إشارة إلى إلغاء البطاقة الحمراء عن مبخوت. وجدد القادري قناعته بالأهمية القصوى لمباريات فريق الإمارات المتبقية له من الدور الأول للدوري، واصفاً تلك المباريات بالحاسمة للصقور من اجل التقدم إلى أمام في لائحة الترتيب العام لفرق البطولة، أو على الأقل تقليص الفارق في النقاط مع الفرق التي تنافس الصقور للإفلات من المراكز الأخيرة، وضمان عدم اتساع الهوة مع تلك الفرق تحديداً.

فوز مهم

وشدد القادري على أن فريقه حقق فوزاً مهماً على الفجيرة في الجولة الماضية، ما أعطى الصقور دافعاً قوياً لمواصلة المشوار رغم صعوبة مباراة الغد نظراً لقوة المنافس كونه أحد الفرق المرشحة بقوة لمعانقة درع الدوري. ولفت القادري إلى أن فريقا ما زال يعاني من تواصل حلقات مسلسل الإصابات المؤثرة، منوهاً إلى أن فريقه سوف يفتقد إلى خدمات فهد خلفان لحصوله على البطاقة الحمراء في مباراة الفجيرة في الجولة الماضية، والأسترالي بيرني للإصابة، مع شكوك كبيرة تحوم حول مشاركة سبيل غازي وسعد سرور بداعي الإصابة رغم انخراطهم في التدريبات مع الصقور، مبدياً ثقته العالية بمقدرة جميع اللاعبين.

تكليف الإدارة

ومن جهته قال الهولندي داميان هيرتوغ مدرب فريق الكرة الأول بنادي الجزيرة، إن الإدارة كلفته بقيادة الفريق الأول وذلك منذ لحظة رحيل مواطنه السابق مارسيل كايزر، وطالبته بالعمل عل نفس الأسلوب السابق المتبع في الفريق، ولذلك فهو منتظم في عمله وقيادة الفريق منذ ذلك التاريخ، ومشيراً إلى انه يسير على نفس الأسلوب بنسبة تقارب 95%. وتابع: منذ تكليفي بقيادة الفريق الأول فأنا مستمر وملتزم بأسلوب اللعب، وتقديم كرة جميلة، وتحقيق افضل النتائج، وأنني استمتع بالعمل مع مجموعة ممتازة من اللاعبين.

منافس عنيد

وعن مواجهة الإمارات قال: المنافس عنيد وليس من السهل الفوز عليه، وبالرغم من تأخره في الترتيب إلا أن الخصوم قد حققوا فوزاً صعباً عليه، ومشكلة الجزيرة تكمن في أنه لا بحقق النتائج المرجوة أمام الفرق ذات الترتيب الأقل، وقد آن الأوان لكي تكسر هذه الحقبة، لأن الفريق الذي يريد المنافسة على الصدارة فعليه تحقيق المكسب على جميع الخصوم، وبصرف النظر عن موقعهم في قائمة الترتيب.

وعن الغيابات قال إن الجناح الغاني اسانتي قد تشافى من إصابة عضلية، وشارك في التمرينات الجماعية، لكن تقف فرص مشاركته على مدى الجاهزية، في المقابل سيفتقد الفريق لاعب الارتكاز محمد جمال للإيقاف.

معنويات عالية

وأوضح، أن الروح المعنوية عالية، خصوصاً بعد الفوز على الوحدة في ديربي أبوظبي، وجاءت التحضيرات إيجابية للغاية، وتشهد حماساً متبادلاً بين اللاعبين، كما انه سعيد بعودة ناصر بارازيت إلى جاهزيته، لقد عانى من ضعف اللياقة مع بداية الموسم، وتم إشراكه تدريجياً، بالإضافة إلى تطور أداء عبدالله رمضان ومحمد عطاس، وأن المرحلة المقبلة تتطلب مشاركة جميع اللاعبين ووجود بدائل متاحة، وعن عودة علي مبخوت ورفع الإيقاف عليه قال: لم نعترض على منح التحكيم بطاقة حمراء لمبخوت، وتقدمنا باستئناف لأننا تأكدنا أن طرده خطأ، ولذلك تم قبول الاستئناف، ولا شك أن مبخوت قيمة كبيرة ومهم للفريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات