باسم عبد الله: الارتباطات فرضت البرنامج الحالي

قال باسم عبد الله مدير فريق الإمارات، إن الطقس الذي تقام فيه المباريات يؤثر على صحة اللاعب ويلحق به الضرر لأنها أجواء حارة جداً، وتجعله يفقد الكثير من مخزونه البدني وأضاف: في معظم الفرق خلال الجزء الأخير من المباريات تجد أن 4 أو 5 لاعبين يسقطون على الأرض نتيجة إغماء أو شد أو إرهاق شديد، لذلك الأداء غير جيد والجمهور لايشاهد المستوى الذي يتوقعه من مختلف الفرق، لكن أعتقد أن الجماهير تقدر الظروف الطبيعية التي تقام فيها المباريات ويشعر بالمعاناة التي يعيشها اللاعب داخل المستطيل الأخضر.

وتساءل مدير فريق الإمارات، عن الكيفية التي يمكن أن يؤدي بها اللاعب مباراة لمدة 90 دقيقة إذا كان الشخص المتفرج يعاني، وأضاف: نحن نجلس على مقاعدنا ونتصبب عرقاً ونصاب بالتعب فكيف لايعاني اللاعب ولايتأثر وهو الذي يجري في الملعب ويبذل مجهوداً كبيراً؟

ومضى مدير فريق الصقور في حديثه ودعا إلى أهمية تغيير مواعيد بداية المنافسات في الموسم المقبل، موضحاً أنه يدرك أن بعض الظروف وارتباطات الأندية والمنتخبات الخارجية فرضت البرنامج الحالي للموسم، مؤكداً أنه لا بد من إيجاد حلول في الموسم المقبل لمساعدة اللاعبين على تقديم أفضل ما عندهم والمحافظة على صحتهم لأن الطقس الحار يلحق بهم الضرر، منوهاً إلى إمكانية تأخير بداية المنافسات قليلا إلى حين تحسن الأجواء مع وضع برمجة شبه ضاغطة أثناء الموسم الكروي.

تعليقات

تعليقات