النصر والإمارات..تضميد الجراح - البيان

النصر والإمارات..تضميد الجراح

يستضيف النصر نظيره الإمارات الساعة 17:50 من مساء اليوم على استاد مكتوم بن راشد، ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي، التي تضم إلى جانبهما العين والجزيرة والظفرة والفجيرة والشارقة. ويدخل الفريقان المباراة بهدف واحد وهو تضميد جراح الجولة الأولى لدوري الخليج العربي التي خسرها النصر من عجمان بهدف دون رد والصقور من العين بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وأكد الصربي ايفان يوفانوفيتش مدرب النصر جاهزية فريقه لمواجهة الإمارات، رغم البداية الصعبة في الموسم، متوقعاً أن تكون المباراة صعبة ومثيرة من الجانبين.

تغييرات

وأثنى مدرب النصر على التغييرات الجديدة، التي طرأت على مسابقة كأس الخليج العربي على مستوى اللوائح، بضرورة إشراك 3 لاعبين تحت 21 عاما، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه كان يفضّل أن يتم إشراك اللاعبين الشباب بطريقة عادية في حال كانوا يستحقون ذلك وليس بشكل إجبـاري، وقال: بالنسبة لنا نملك مجموعة من اللاعبين الشباب الواعدين الذين شاركوا معنا في المعسكر وسنمنحهم فرصة المشاركة في المباراة.

وأوضح المدرب الصربي أنه غير راض عن الشكل الذي ظهر عليه فريقه في الجولة الأولى لدوري الخليج العربي أمام عجمان، وانه يتطلع لتغيير تلك الصورة في مباراة اليوم والعمل بجدية لتصحيح الأخطاء السابقة.

وأشاد يوفانوفيتش بفريق الإمارات رغم خسارته بثلاثية أمام العين في افتتاح الموسم، وقال إنه يتميز بلعب الهجمات المرتدة السريعة ويحكم غلق المساحات بشكل جيد، إضافة إلى ضمه مجموعة من اللاعبين المميزين القادرين على خلق الخطر في أي وقت من المباراة، ولذلك على النصر اللعب بتركيز عال والبحث عن الحلول المناسبة للتغلب عليه.

اهتمام

ومن جهته أفصح التونسي جلال القادري مدرب فريق الإمارات الأول لكرة القدم، عن أن تركيزه الأكبر حاليا على مشوار فريقه في دوري الخليج العربي، موضحاً أن هذا لا يعني عدم الاهتمام بكأس الخليج العربي التي يستهلها الصقور اليوم بلقاء نظيره النصر في الجولة الأولى للبطولة، مشيداً بالمنافس باعتباره واحداً من كبار الفرق في الإمارات. وأشار القادري إلى أن بطولة كأس الخليج العربي تمثل فرصة جيدة لإشراك أكبر عدد ممكن من اللاعبين الجدد والبدلاء والشبان، وتجهيزهم لخوض مباريات الدوري، وإراحة عدد من لاعبي التشكيلة الأساسية للصقور.

علاج

وكشف القادري النقاب عن أن نسبة التغيير في تشكيلة فريقه في مباراة اليوم ستكون من 70 إلى %80، مبرراً ذلك بالحاجة الماسة إلى أكبر عدد ممكن من اللاعبين الجاهزين للمشاركة في مباريات الدوري، وعلاج المصابين.

اضطرار

ولفت القادري إلى أن إجراء مثل هذا التغيير الكبير في التشكيلة الأساسية لفريقه، اضطرارياً وليس اختيارياً، نظراً لنظام البطولة الذي يتيح مشاركة 3 شبان، ولحاجة الصقور إلى عدد كاف من اللاعبين الجاهزين للدوري، منوهاً إلى أن محترفي الصقور الإيفواري بكاري كونيه، والأسترالي بيرني يعانيان من الإصابة، واصفاً الطقس خلال مباراة فريقه مع ضيفه العين الجمعة الماضي في الجولة الأولى للدوري بالمتعب جداً.

وأشاد القادري بجهود إدارتي النادي وشركة كرة القدم لحسم التعاقد مع الأجنبي الرابع، منوهاً إلى أن تلك الجهود ما زالت مستمرة، منتقداً عدم التزام المحترف الرابع بالاتفاق مع النادي، ما أدى إلى التأخير في حسم الملف، متوقعاً الحسم خلال الأيام القليلة القادمة.

الجسمي: فرصة للشباب

أكد محمد الجسمي أحد اللاعبين الواعدين في تشكيلة النصر، أن اللوائح الجديدة لكأس الخليج العربي فرصة ثمينة للاعبين الشباب، لتأكيد جدارتهم باللعب في الفريق الأول وفرض أسمائهم في كرة الإمارات، موضحا أن أغلب اللاعبين الصغار من الصعب عليهم الحصول على فرصة، ولكن بمثل هذه القرارات ستجد الأندية نفسها مجبرة على إشراكهم.

«العميد» يفتقد 9 لاعبين

يفتقد النصر 8 لاعبين في مواجهة الإمارات، هم محمود خميس وخليفة مبارك بسبب انضمامهما إلى معسكر المنتخب الوطني، وراشد عمر العائد من مشاركة طويلة مع المنتخب الأولمبي في الألعاب الآسيوية، إضافة إلى غياب حارس المرمى أحمد شمبيه المصاب والذي يحتاج إلى تشخيص ثانٍ لإصابته، وجاسم يعقوب ومحمد العكبري والحسين صالح وعامر مبارك وخالد جلال.

شماريخ: «الصقور» جاهز لتقديم الأفضل

شدد خالد شماريخ لاعب فريق الإمارات الأول لكرة القدم، على أن فريقه جاهز لتقديم الأفضل في مباراته اليوم أمام مضيفه النصر، ضمن الجولة الأولى لبطولة كأس الخليج العربي، منوهاً بأن البطولة تعتبر فرصة سانحة لإشراك وجوه جديدة تخدم مسيرة الصقور في الدوري تحديداً.

وأشار شماريخ إلى أن فريقه يسعى إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام النصر، معرباً عن قناعته بأن الصقور بمقدورهم تقديم مستوى أفضل في مباراة اليوم مقارنة مع مستواهم أمام العين الجمعة الماضي في انطلاقة الدوري، رافضاً تعليق سبب الخسارة بالثلاثة أمام الزعيم على شماعة الطقس، مشيداً بجهود التونسي جلال القادري مدرب الصقور، في قيادة فريقه نحو السكة الصحيحة، متوقعاً أن تشهد المباراة فصلاً من الندية والإثارة من لاعبي كلا الفريقين من أجل تحقيق نتيجة إيجابية في مستهل مشوارهما بالبطولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات