«الوقت المستقطع» يروي اللاعبين - البيان

«الوقت المستقطع» يروي اللاعبين

لجأ أحمد عيسى درويش حكم مباراة الفجيرة وبني ياس إلى سياسة «الوقت المستقطع»، ليروي لاعبي الفريقين عطشهم، حيث أقيمت المباراة وسط درجات حرارة عالية ونسبة رطوبة مرتفعة باستاد الفجيرة، وخفف قرار الحكم من معاناة اللاعبين، وخاصة مع المجهود الكبير من الفريقين في الجولة الأولى، ولاحظ الجميع «جري» اللاعبين نحو دكة البدلاء لتناول أكواب المياه.

واتفق الكرواتي كرونسلاف مدرب «السماوي» والتشيكي هاشيك مدرب الفجيرة على أن الأجواء الحارة بالمباراة قللت من جهود اللاعبين داخل أرضية الملعب، ووضح تأثير الأجواء الحارة على ضعف الإقبال الجماهيري على متابعة المباراة، وبلغ عدد المشجعين 885 متفرجاً.

من ناحية أخرى، رفض مدرب الفجيرة هاشيك الدفع باللاعب عمر كوسوكو مع بداية المباراة، ولكنه استجاب لهتافات الجماهير المطالبة بنزوله ودفع به في الدقيقة 75، وبرر قراره في المؤتمر الصحافي مشيراً إلى أن كوسوكو يقدم أفضل ما لديه في اللحظات الأخيرة من المباراة.

وفي الوقت نفسه، دخل اللاعب الجزائري محمد بن يطو محترف الفجيرة قلوب الجماهير منذ المباراة الأولى التي وقع فيها على أول أهدافه مع «الذئاب» بطريقة رائعة تنم عن مهاراته العالية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات