العنبري: أجانب «الملك» يحتاجون إلى الوقت

قال المدرب عبد العزيز العنبري، مدرب فريق الشارقة، إن اللاعبين الأجانب الجدد يحتاجون إلى الوقت للانسجام مع تشكيلة «الملك»، وأضاف العنبري بعد اللقاء الودي الثالث للفريق أمام التعاون السعودي خلال المعسكر الخارجي بمدينة إندهوفن في هولندا، الذي انتهى بخسارة الشارقة بهدفين لهدف، أن الفريق قدم مباراة جيدة أمام فريق جيد يمتلك لاعبين أصحاب إمكانات عالية، وكانت الاستفادة كبيرة من هذا اللقاء الودي بغض النظر عن النتيجة، حيث لعب الشارقة بأداء متوازن، وقام اللاعبون بتنفيذ ما طلبه المدرب منهم.

وبالتأكيد المباريات الودية تقام لأجل تصحيح الأخطاء في الفريق، وسنعمل على ذلك خلال الفترة المقبلة، كما يركز الجهاز الفني على إعطاء الفرصة الكاملة لجميع اللاعبين الموجودين في صفوف الفريق للوصول إلى التشكيلة المثالية التي سيبدأ بها منافسات الموسم الجديد.

وعن مستوى اللاعبين الأجانب الجدد في الفريق أكد العنبري أنهم لا يزالون في طور التأقلم مع المجموعة، ويقدمون أداءً جيداً، وما زالوا يحتاجون المزيد من الوقت والمباريات للظهور بالشكل المطلوب.

وخسر الشارقة المباراة بهدفين لهدف في المباراة التي جمعت الفريقين بالملعب الملحق بمقر إقامة بعثة نادي الشارقة بمدينة إندهوفن بهولندا أول من أمس. سجل هدف الشارقة البرازيلي سواريس في الدقيقة 19، وإسماعيل مغربي في الدقيقة 33، وربيع سفياني في الدقيقة 83 ، هدفي التعاون

ندية

جاءت المباراة قوية من الطرفين ، وشهدت إثارة كبيرة وحماساً من جانب لاعبي الفريقين، خصوصاً في الشوط الأول الذي فرض فيه الملك أفضلية نسبية بفضل سيطرته على منطقة الوسط، وكان للهدف المبكر لويلتون مردود إيجابي على لاعبي الشارقة، بينما تأثر الأداء في الشوط الثاني بكثرة التغييرات التي أجراها الجهاز الفني للفريقين بقصد منح الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين والوقوف على مستوياتهم واختبار جاهزيتهم

بعد نهاية المباراة تبادل رئيس البعثة الكابتن عبد العزيز محمد، ونائب رئيس نادي التعاون علي الشايعي، الدروع التذكارية.

دفع المدرب عبد العزيز العنبري بتشكيلة تضم: عادل الحوسني، وعلي الظنحاني، وشاهين عبد الرحمن، وعبدالله عقيل، وأحمد الزري، ثم عوض مكانه خليفة الحمادي، ومحين خليفة، وحمد إبراهيم ، وشوكوروف، ويوسف سعيد، ومحمد الشحي ، وريان منديز، وراشد السويدي ، وإيغور كورونادو، وعمر جمعة ، وويلتون سواريس، وسيف عبد الرزاق في الشوط الثاني.

تعليقات

تعليقات