«الزعيم» يشعل «تويتر» ويحرج اتحاد الكرة - البيان

العين يخسر في «أبطال العرب» ويرفض انضمام لاعبيه للمنتخب

«الزعيم» يشعل «تويتر» ويحرج اتحاد الكرة

بداية متعثرة للعين في دوري أبطال العرب | من المصدر

خسر العين أمام وفاق سطيف الجزائري 1-2 في كرواتيا أمس، في افتتاح مباريات الذهاب لدور الـ 32 للبطولة العربية للأندية لكرة القدم، ليزداد موقف العين صعوبة في لقاء الإياب الذي سيقام في كرواتيا أيضاً السبت المقبل.

وضع إبراهيم دياكيه العين في المقدمة، بتسجيله هدفاً في الدقيقة 23، من ركلة جزاء، وسجل عبد المؤمن جابو هدفي وفاق سطيف في الدقيقتين 41 و82.

وأثار نادي العين جدلاً واسعاً في أوساط الرياضة قبل ساعات من مواجهة سطيف، بعدما أكد تمسكه بلاعبيه الدوليين، وعدم السماح لهم بالسفر إلى النمسا، للانضمام إلى معسكر للمنتخب.

وأصر العين على مشاركة لاعبيه في مباراتيه أمام وفاق سطيف أمس، وفي الإياب يوم السبت المقبل، إلى جانب مباراة كأس السوبر 25 الجاري، نظراً لحاجته إلى جهودهم، بينما معسكر المنتخب يقتصر على التدريبات. ولوح العين باللجوء إلى المحكمة الرياضية «الكاس»، إذا تعرض لاعبوه لأي عقوبات من قبل اتحاد الكرة.

ووجد الموقف العيناوي تفاعلاً كبيراً من شخصيات رفيعة المستوى في الدولة ليحرج اتحاد الكرة، فقد غرد سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي عبر حسابه على «تويتر»: «مب منافس أكيد، ولكن قل بصره»، معلقاً على راشد العامري الذي سبق بالتغريد: «ليس لدي تفسير لموقف اتحاد كرة القدم من نادي العين، إلا أن الاتحاد وضع نفسه كأحد المنافسين للعين خارج الملعب بدلاً من تسهيل مهمته في بطولة خارجية، ولا أعني موضوع اللاعبين الدوليين فقط، هناك ما هو أسوأ».

وجاء موقف عارف العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، مؤيداً للعين، من خلال قيامه بنشر تغريدتي علي سعيد الكعبي معلق الكرة، وسهيل العريفي المدير التنفيذي السابق للجنة دوري المحترفين، على حسابه الرسمي على «تويتر». يذكر أن الكعبي غرد على حسابه الشخصي: «الحادثة ليست الأولى، ولن تكون الأخيرة، العين يتمسك بلاعبيه الدوليين لاستحقاقات رسمية مهمة، مع عدم وجود أيام الفيفا، وإدارته ترى أن إعداد لاعبيه بمباريات رسمية خير إعداد للمنتخب، واتحاد الكرة يرى الرد تحدياً لقراره، فقط متى تكون المصلحة هي محرك قرارنا؟».

فيما غرد العريفي: «الاتحادات المحترفة تحترم كل مشاركة لأنديتها، وتوفر لها كل عوامل النجاح، وسمعة الأندية هي من تجلب لك التسويق المادي أو المعنوي، والبطولة العربية يتابعها كل العرب، في ظل وجود التمثيل القوي لكل دولة والدعم غير المسبوق، ونتمنى أن يتكاتف الجميع لتذليل العراقيل على الأقل».

وقال غانم الهاجري: «العين خاطب اتحاد الكرة ، ونحن هدفنا تشريف كرة الإمارات وأتوقع أن اتحاد الكرة سيجد حلاً، نحن شركاء ونتمنى أن لا تصل الأمور إلى طريق مسدود».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات