جوجاك: لن أعود إلى المجر

المجري جوكاك يعتزم البحث عن عروض رافضاً العودة إلى دوري بلاده | أرشيفية

تعرض لإصابة قوية مع منتخب بلاده

قال بالازس جوجاك، لاعب الوحدة السابق وقائد منتخب المجر، إنه يريد الاستمرار لأطول فترة ممكنة في اللعب خارج بلاده، مشيراً إلى أنه لا يخطط للعودة إلى المجر أو اللعب لأحد الأندية المحلية كما أكد أنه منذ عودته إلى المجر لم يتلق أي عروض من أندية سواء من داخل المجر أو خارجها، وسينتظر خلال الفترة القليلة المقبلة لتحديد وجهته المقبلة عقب انتهاء موسمه مع الوحدة.

وأصبح جوجاك خارج حسابات الوحدة بعد أن قضى موسمين مع الفريق، وانتهى تعاقده مع النادي بنهاية الموسم الماضي، إذ ينتهي العقد رسمياً في 30 يونيو الجاري ليصبح اللاعب حراً في الانتقال إلى نادٍ آخر.

واقترب الوحدة من التعاقد مع صانع ألعاب لتسجيله في الفريق بديلاً لجوجاك في الموسم المقبل، بعد أن استقر النادي على الإبقاء على الثلاثي مراد باتنا الذي يرتبط بعقد يمتد لموسمين آخرين، وبعد التجديد للهداف تيجالي لمدة موسمين، وللمدافع الكوري شانغ رم لموسم واحد.

وتعرض جوجاك إلى إصابة قوية في وجه القدم خلال مشاركته مع منتخب بلاده المجر في المباراة الودية أمام روسيا البيضاء الأربعاء الماضي، التي انتهت بالتعادل بهدف لكل منهما، وخرج اللاعب في الدقيقة 65 من عمر المباراة وأجرى فحوصات طبية أثبتت عدم تعرض القدم للكسر ولكنه يستعمل «عكازين» حتى يبدأ العلاج، وهي الإصابة التي قد تحد من العروض المقدمة للاعب خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وأضاف جوجاك، البالغ من العمر 31 سنة في مقابلة مع «راديو 1» المجري: «في الوقت الحالي لا أخطط للعودة إلى المجر واللعب لأحد الأندية المحلية، منذ عودتي لم يتحدث أحد معي، ولكني أريد الاستمرار للعب خارج المجر، ربما في أحد الأندية الأوروبية أو في أي دولة أخرى، هذا الأمر لم يتحدد بعد».

ورد على أنه إذا عاد للعب في بلاده، على الرغم من أنه لا يريد هذا الأمر في الوقت الحالي لعدة أسباب، وقال:«إذا حدث ذلك ليس لأنهم يطلقون علي في المجر أنني «حقيبة من المال»، ولأثبت أن ولائي ليس للمال فقط، وإنما لأنني وطني في النهاية، وسيكون هناك بالتأكيد فرص وطموح، ولإثبات الخبرات التي اكتسبتها على مدار سنوات طويلة في الخارج».

يذكر أن جوجاك كان أحد أبرز لاعبي الوحدة على مدار الموسمين الماضيين، إذ أسهم في التتويج مع الفريق بـ 3 بطولات، كأس رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي، وكأس السوبر، ويعد من أبرز لاعبي الوحدة في النهائيات بعدما سجل هدفين في شباك النصر في نهائي كأس رئيس الدولة الموسم الماضي، وهدفاً في الجزيرة في كأس السوبر.

ولعب قائد المنتخب المجري مع الوحدة في الدوري 43 مباراة خلال موسمين، وسجل 14 هدفاً، وكان من أكثر اللاعبين صناعة للأهداف في دورينا.

تعليقات

تعليقات