كأس العالم 2018

في بطولة زايد الرياضية الرمضانية

«حماية المنشآت» بطل خماسيات «المؤسسات الحكومية»

من مباراة «حماية المنشآت» و«شرطة أبوظبي» في نهائي البطولة | البيان

توج فريق جهاز حماية المنشآت بلقب بطولة خماسيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية، ضمن بطولة زايد الرياضية في نسختها الثانية والعشرين، التي ينظمها نادي ضباط القوات المسلحة في العاصمة أبوظبي، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، والتي شهدت مشاركة 8 فرق ممثلة للمؤسسات الحكومية.

وجاء تتويج جهاز حماية المنشآت باللقب، بعد فوزه على فريق شرطة أبوظبي 2 - 1 في المباراة النهائية التي جرت أول من أمس في ملعب الخيمة الرياضية بنادي ضباط القوات المسلحة، وسط حضور جماهيري كبير شجع بقوة طوال زمن المباراة التي شهدت إثارة وندية وحماسا من جانب لاعبي الفريقين.

وسلم مبارك العامري مستشار الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي الفريق الفائز بالمركز الأول الميداليات الذهبية والجائزة المالية التي تبلغ 50 ألف درهم، وسط فرحة لاعبي جهاز حماية المنشآت الذين احتفلوا باللقب عقب صافرة نهاية المباراة مباشرة وتواصلت احتفالاتهم بمشاركة أصدقائهم والتقاط الصور التذكارية، كما تسلم فريق شرطة أبوظبي الميداليات الفضية بعد حلوله ثانياً، فيما تسلم فريق أدنوك الميداليات البرونزية بعد أن حل ثالثاً في البطولة.

وسبقت المباراة النهائية، مباراة تحديد المركز الثالث والتي جمعت فريقي أدنوك والظفرة، والتي انتهت لصالح أدنوك 4 -1، ونجح فريق أدنوك صاحب الأداء القوي في البطولة في تحويل خسارته بهدف إلى فوز برباعية منحته المركز الثالث والميداليات البرونزية، فيما أنهى فريق الظفرة مشواره في البطولة بالمركز الرابع.

إثارة

وحفلت المباراة النهائية بين شرطة أبوظبي وجهاز حماية المنشآت بكل أنواع الإثارة والمتعة في كرة القدم، حيث جاءت البداية قوية من الطرفين وبهجمات متبادلة وسريعة، وتمكن فريق شرطة أبوظبي من افتتاح التسجيل مبكراً، وعمل الفريق جاهداً على تعزيز تقدمه وقاد هجمات منظمة، في المقابل لم يستسلم جهاز حماية المنشآت وشكل خطورة كبيرة على منافسه حتى نجح في إدراك التعادل في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني بلغت الإثارة قمتها، واستطاع فريق جهاز حماية المنشآت تسجيل الهدف الثاني، في المقابل كثف شرطة أبوظبي من محاولاته الهجومية لإدراك التعادل ولاحت للفريق فرص بالجملة أمام مرمى جهاز حماية المنشآت ولكنها لم تترجم بالشكل الصحيح لتضيع الفرص تباعاً حتى أعلن الحكم صافرة النهاية ليتوج جهاز حماية المنشآت باللقب وسط فرحة لاعبيه وجهازه الفني.

وأشاد خليل البلوشي، مشرف لجنة كرة القدم في بطولة زايد الرياضية، بالنجاح الذي حققته النسخة الحالية من بطولة خماسيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية ضمن بطولة زايد الرياضية مؤكداً أن البطولة جاءت مميزة وجميع الفرق الثمانية المشاركة قدمت مستويات مشرفة وأثرت البطولة.

جهود

وثمن خليل البلوشي جهود اللجنة المنظمة العليا للأولمبياد برئاسة الفريق الركن (م) محمد هلال الكعبي، ودوره الكبير في دعم وتعزيز نجاح للبطولة، مضيفاً: اللجنة المنظمة العليا قامت بجهود كبيرة في تطوير بطولة زايد الرياضية التي جاءت هذا العام في ثوب مختلف، وهي تحمل اسماً غاليا وعزيزا علي قلوب الجميع، واللجان العاملة في البطولة قامت بمجهودات كبيرة في الجوانب التنظمية، كما أن المستويات الفنية للنسخة الحالية جاءت مميزة على صعيد خماسيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية أو خماسيات البطولة المفتوحة للرجال.

من جهته أعرب يوسف أكيوض هداف فريق جهاز حماية المنشآت في البطولة برصيد 13 هدفا، عن سعادته بفوزه فريقه باللقب، مضيفا: منذ بداية البطولة عملنا للفوز باللقب وسعينا جاهدين ونجحنا في تحقيق هدفنا رغم صعوبة الفرق المشاركة، وكنا نعلم أن النهائيات دائماً تحتاج إلى الحظ والتوفيق لحسم النتيجة وهو ما حدث معنا، الحظ وقف بجانبنا، المنافس فريق قوي وقدم مباراة كبيرة وسيطر على مجريات الأمور ولكن نجحنا في إدراك التعادل وتحقيق الفوز.

وأضاف: نحن فخورون وسعداء بما حققناه وخاصة أن المنافسة جاءت قوية في البطولة، التي صارت حدثاً مهماً على أجندة الرياضيين وخاصة لاعبي كرة القدم، فقد كانت المنافسة على أشدها بين مختلف الفرق واستطعنا الحصول على اللقب في النهاية.

فرحة الفوز

من جانبه عبر لاعب فريق جهاز حماية المنشآت، فهد مازوز، عن فرحته بالفوز والتتويج بلقب خماسيات كرة قدم المؤسسات الحكومية، مؤكداً أن الفريق استطاع أن يحقق هدفه عبر مشوار ناجح في البطولة انتهى بختام سعيد أمام أقوى الفرق المنافسة، مشيراً إلى أن فريقه حقق الفوز في جميع المباريات ما عدا مباراة واحدة تعادل فيها بهدفين لمثلهما وكانت أمام فريق شرطة أبوظبي الطرف الذي واجهه في النهائي.

وقال: «تعاملنا مع المباراة النهائية بمنتهى الجدية، ورغم تأخرنا في النتيجة لم نستسلم وعملنا على العودة للمباراة ونجحنا في تسجيل هدف التعادل قبل نهاية الشوط الأول وهذا كان مهما بالنسبة لنا ثم أضفنا الهدف الثاني في وقت مبكر في الشوط الثاني وحافظنا على تقدمنا حتى نهاية المباراة، نظراً لصعوبة المنافس الذي نعرفه جيداً، ولكننا نجحنا في التعامل جيداً مع المباراة، وفوزنا باللقب في بطولة زايد الرياضية وهذا شرف عظيم لنا».

 

عالمية

ثمن مبارك سالم العامري مستشار مجلس أبوظبي الرياضي الرعاية الكريمة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة لبطولة زايد الرياضية الرمضانية، وأكد أن البطولة أصبحت إحدى الركائز الأساسية للأنشطة الرياضية التي تقام في شهر رمضان في العاصمة، ووصفها بالعالمية لتوافد المشاركين فيها من داخل وخارج الدولة.

وقال: أهنئ اللجنة المنظمة على هذه الاستضافة والتنظيم الرائع للبطولة وجميع الفرق المشاركة والرعاة بعد الصورة المشرفة التي ظهرت عليها البطولة من النواحي كافة.

تعاون

طه محمد: الإنجاز ثمرة جهود جماعية

أكد طه محمد حارس فريق جهاز المنشآت الحيوية أن الفوز فريق شرطة أبوظبي 2 - 1 في المباراة النهائية لبطولة خماسيات كرة القدم للمؤسسات الحكومية، ضمن بطولة زايد الرياضية، جاء بفضل تكاتف الجميع منذ بداية البطولة والرغبة في تحقيق الإنجاز، وقال: جميع اللاعبين قدموا أفضل ما لديهم من أجل الحضور بقوة في المباريات لتكون المحصلة في النهاية المركز الأول، الذي أنصف مجهوداتنا، خصوصاً في المباراة النهائية بعد أن تأخرنا بهدف في بداية الشوط الأول.

وعن تألقه في اللقاء، قال: الحمدالله هذا الأمر جاء بتوفيق من الله ووجودي أمام المرمى لم يأتِ من جهد فردي فحسب، والجميع أسهم في حماية المرمى بعد التقدم وأشكر جميع اللاعبين، والمنظمين أيضاً فقد كانت أيام البطولة متميزة من جميع النواحي التنظيمية والفنية. أبوظبي - البيان الرياضي

اعتراف

زيتون: استفدنا من الطرد واللائحة في الفوز

قال زيتون عبدالهادي مدرب فريق الشيخ طحنون بن سعيد إن فريقه نجح في تحقيق هدفه بالوصول للمباراة النهائية في خماسيات كرة القدم المفتوحة للرجال ضمن بطولة زايد الرياضية الرمضانية، على الرغم من صعوبة المنافس في نصف النهائي، مؤكداً أن أحداث المباراة سارت في مصلحة فريقه بعد طرد لاعب الخصم واستغل فريقه النقص العددي وسجل 4 أهداف.

وأضاف أنه على الرغم من أن الترشيحات كانت تصب في مصلحة فريق ابن حمودة لما يملكه من لاعبين على مستوى عال من عناصر المنتخب المصري لكرة القدم للصالات إلا أننا دخلنا المباراة بهدف الفوز والإصرار على خوض النهائي، وسارت المباراة لمصلحتنا، وساعدنا الطرد ولائحة البطولة بعدم تعويض اللاعب المطرود بآخر بديل، وتعاملنا بعد ذلك بمنتهى الجدية رغم تفوقنا العددي، والأهم أننا حققنا الفوز على منافس عنيد.

وعن النهائي أمام «أدنوك» أوضح أن المواجهة في غاية الصعوبة نظراً لقوة المنافس، وقال: «فريق أدنوك قوي ويملك لاعبين أعرفهم جيداً من عناصر المنتخب المغربي لكرة الصالات ولعبوا تحت قيادتي من قبل». أبوظبي - البيان الرياضي

تعليقات

تعليقات