الظفرة يودّع جوكيكا ويبحث عن 4 أجانب

الظفرة ودع جوكيكا | البيان

حسم نادي الظفرة الجدل حول مصير مدرب الفريق الأول لكرة القدم، المقدوني جوكيكا بإقامة حفل وداع له وطاقمه المعاون أول من أمس، بحضور صالح بن جذلان المزروعي رئيس مجلس الإدارة وفارس المزروعي رئيس شركة كرة القدم.

كما ودع النادي لاعبه عصام العدوة الذي أمضى 28 شهراً بالنادي، وتم تكريم عادل هرماش الذي كان النادي قد أخلى مركزه في فترة التعاقدات الشتوية الماضية، في خطوة تؤكد أن الظفرة في طريقه للتعاقد مع 4 أجانب تأهباً للموسم المقبل.

وكان الظفرة تعاقد مع جوكيكا، يناير الماضي خلفاً للسوري محمد قويض، ونجح المدرب المقدوني في المحافظة على تواجد الفريق بدوري المحترفين بصعوبة، وحصل على بعض الإشادات التي كانت ترجح استمراره في مهمته الفنية، لكن إدارة النادي حسمت قرارها بتوديعه.

ورجحت أنباء أن يقود الفريق الصربي فوك راوزفيتش مدرب الفيصلي السعودي رغم النفي السابق من الإدارة للتعاقد معه، ويقود المدرب الصربي الفيصلي اليوم في مباراة مهمة أمام الاتحاد على نهائي كأس الملك السعودي.

صفقات الأجانب

وعلى مستوى اللاعبين الأجانب تدرس إدارة الظفرة العديد من الخيارات ولا ترغب في الاستعجال في إبرام الصفقات حتى لا تتكرر تجربة الموسم الماضي، ومع النجاح في التعاقد مع الأورغوياني نيكولاس ميليسي القادم من الهلال السعودي بعد منافسة قوية مع عدد من الأندية فإن الإدارة تعمل على اختيار أسماء صغيرة السن تتميز بالموهبة العالية.

وتلقى النادي عروضاً من بعض وكلاء اللاعبين، وحسب المصادر توجد أسماء للاعبين أجانب من أندية دوري المحترفين مطروحة على طاولة المجلس الذي لم يحسم قراره بشكل نهائي ويفضل الاستعانة بوجوه جديدة لم يسبق لها الظهور في الدوري، ويحيط مجلس الإدارة ملف التعاقدات بسياج من السرية، مؤكداً أنه سيعلن عن الصفقات في الوقت المناسب.

مدافع

ترغب إدارة الظفرة في التعاقد مع مدافع أجنبي لتعويض رحيل عصام العدوة، وجناح أيسر ومهاجم، إضافة إلى كسب عدد من اللاعبين المواطنين الذين طلبهم النادي من أندية منافسة في دوري المحترفين.

تعليقات

تعليقات