#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

فوز العنابي.. كلاكيت ثالث مرة

الوحدة يكرّس عقدته للجزيرة في الكأس

Ⅶ الوحدة يتفوق على الجزيرة بالتخصص | تصوير مجدي اسكندر

«كلاكيت ثالث مرة».. جدد الوحدة تفوقه على الجزيرة هذا الموسم بفوزه مساء أول من أمس في ربع نهائي كأس رئيس الدولة وتأهله للدور قبل النهائي، وهو الفوز الثالث للعنابي على الجزيرة الموسم الحالي، بعدما كان قد فاز في الدوري 4-2 وفي كأس السوبر 2-0.

وكرس الوحدة عقدته للجزيرة في بطولة كأس رئيس الدولة في السنوات العشر الأخيرة والتي شهدت 6 مواجهات بينهما في البطولة نجح الوحدة في الفوز وإقصاء الجزيرة بالتخصص في 5 مواجهات منها 4 في الدور ربع النهائي مواسم 2008-2009 4-2 بركلات الجزاء الترجيحية، و2012-2013 2-1، و2016-2017 6-0.

والمرة الأخيرة أول من أمس، ومرة في دور الـ 16 موسم 2013-2014 1-0، بينما فاز الجزيرة في واحدة على الوحدة برباعية في نهائي موسم 2010-2011.

أداء جيد

وأكد الروماني لورينت ريجيكامب المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة، أن الفوز على الجزيرة للمرة الثالثة الموسم الحالي وخلال تلك الفترة القصيرة، لم يكن بالأمر السهل، مشيراً إلى أن اللاعبين قدموا أداء جيداً والفريق حقق الفوز عن جدارة واستحقاق.

وقال:«سعيد بالفوز وأبارك للاعبين على هذا الأداء الرائع، وأعتقد أن السر في الفوز للجماعية التي تميز أداء العنابي، وكل لاعب في الفريق يحاول مساعدة زميله وإصلاح خطأه وقد لاحظنا هذا الشيء عندما أخطأ المدافع أحمد راشد في إرجاع الكرة ولكن الحارس محمد الشامسي أنقذ الموقف، وراشد لاعب صغير في السن .

وقدم بعد ذلك الخطأ أداء جيداً وله مني كل الثقة، وهذا الأمر يدعم المهاجمين أيضاً لإظهار مهاراتهم وترجمتها إلى أهداف لأنه قبل أن تصل الكرة للهجوم يجب على الخط الخلفي إيصالها بطريقة صحيحة حتى نشكل منها خطورة على مرمى المنافسين».

خيبة أمل

من جهته أعرب الهولندي تين كات المدير الفني لفريق الكرة بنادي الجزيرة، عن خيبة أمله وحزنه لخسارة فريقه بثلاثية أمام الوحدة، مشيراً إلى أن ما حدث بإضاعة فرصة محققة للتسجيل الواحدة تلو الأخرى أمر لا يصدق.

وقال:«إذا قال لي أحد إننا سنصنع 7 فرص أمام فريق مثل الوحدة ونخسر بالثلاثة كنت سأقول إنه مجنون، فما حدث أمر جنوني بالفعل، وإهدار الفرص أمام مرمى الوحدة أصاب بالإحباط».

مباراة كبيرة

أكد أحمد الرميثي رئيس شركة كرة القدم بنادي الوحدة، أن العنابي قدم مباراة كبيرة استحق عليها الفوز والتأهل إلى نصف نهائي كأس رئيس الدولة، مشيراً إلى أن الوحدة يسعى إلى الاحتفاظ باللقب الذي أحرزه العام الماضي ولكن المنافسة تظل شرسة في ظل وجود فرق كبيرة في قلب المنافسة على اللقب.

وقال عن تفوق الوحدة على الجزيرة في الموسم الحالي وفي كأس رئيس الدولة بالتخصص:«لا أعتقد أن هناك تخصصاً في كرة القدم بشكل عام لأن لكل مباراة ظروفها، ورغم خسارة الجزيرة إلا أنه لم يحالفه الحظ في المباراة أو المباريات الماضية، ولكنه فريق كبير نجح في تشريف الكرة الإماراتية في كأس العالم للأندية».

سعادة بالفوز

أعرب عبد الباسط الحمادي مدير فريق الوحدة عن سعادته بفوز فريقه وتأهله لنصف نهائي الكأس، مشيداً بأداء اللاعبين والجهد الكبير الذي بذلوه وساهم في تحقيق الفوز.

وقال:«بالطبع هدفنا الحفاظ على لقب الكأس وننتظر قرعة الدور قبل النهائي للتحضير لها، والوحدة يقدم أداء جيداً بفضل الجدية في التدريبات والتركيز العالي من جانب اللاعبين.

وسيحصل الفريق على راحة لمدة يومين على أن تستأنف التدريبات غداً السبت استعداداً للسفر بعد غد الأحد إلى الدوحة لملاقاة الدحيل في الجولة الأخيرة من دور المجموعات بدوري أبطال آسيا»، مشيراً إلى أن ملعب بني ياس بالفعل فأل خير على الوحدة في مواجهاته مع الجزيرة الذي يبقى فريقاً كبيراً رغم خسارته.

مسيرة

وصف تين كات موسمه الحالي بأنه من أسوأ المواسم في مسيرته التدريبية، مشيراً إلى أن خسارة مباراة الوحدة أشبه بالموسم المخيب.

تعليقات

تعليقات