كاميلي: الحذر مطلوب أمام رفاق مطر

أكد البرازيلي باولو كاميلي مدرب النواخذة أن وصول فريقه إلى نصف نهائي كأس الخليج العربي وملاقاة العنابي غدا في حد ذاته إنجاز للفريق الدباوي الذي يصل للمرة الأولى في تاريخه لهذه المرحلة.

لكن كاميلي عاد وقال إن: «الطموحات كبيرة وهدفنا الوصول إلى ابعد مرحلة ممكنة في المسابقة الحالية»، في إشارة للبلوغ النواخذة للمباراة النهائية، وأقر كاميلي بصعوبة مباراة العنابي غداً محذراً في الوقت نفسه من خطورة لاعبي الفريق المنافس الذي يوجد به لاعبون في المنتخبات الوطنية، قائلاً: «سنخوض المباراة بشخصية فريقنا، وسنلعب للهجوم دائما طوال زمن المباراة».

وقال كاميلي: «واجب على اللاعبين متابعة النتائج الجيدة التي كانوا عليها في اخر ثلاث مباريات»، لافتاً إلى أن مسابقة كأس الخليج العربي تعطي الفرصة الفرص لبعض اللاعبين الذين لم يجدوا فرصة المشاركة في في مسابقة الدوري، وحان أوان منحهم الفرص مشيراً الى انه سيستغل مباراة الغد لتصحيح الأخطاء قائلا: أعود وأكرر بان الهدف الرئيسي هو البقاء ضمن كبار دوري الخليج العربي.

وأضاف المدرب البرازيلي: «الحذر مطلوب أمام رفاق مطر، ولكن في الوقت نفسه هذا الحذر لن يكون عاملاً مؤثراً على القوة الهجومية، حيث نسعى لتحقيق الفوز، وسيكون هدفنا طوال المباراة هو الفوز».

تعليقات

تعليقات