كأس العالم 2018

يقام على ملعب شباب الأهلي 23 الجاري

النصر يواجه الزمالك في مهرجان الوفاء

يشهد ملعب شباب الأهلي بالممزر 23 مارس الجاري، مباراة ودية تجمع بين فريقي النصر المطعم بعدد من نجوم العرب، والزمالك المصري في مهرجان الوفاء لتكريم عدد من المتميزين وأصحاب العطاء الكبير لرياضة الإمارات خلال السنوات الماضية، كنوع من التقدير لكل من يبذل جهداً ينصب في صالح كرة الإمارات وتطورها.

أهداف

يكشف عبد الله مراد المنسق العام لمهرجان الوفاء النقاب عن تنظيم شركة «بي. إن. بي» للخدمات الرياضية لمهرجان كبير له العديد من الأهداف سواء الرياضية أو المجتمعية، حيث يعيد هذا المرجان إلى الأذهان المباريات الودية التي كانت تقام مع فرق كبيرة، بهدف الاحتكاك واكتساب مزيد من الخبرات للاعبينا.

قال: لا بد من الإشادة بموافقة مسؤولي نادي الزمالك الفورية على الفكرة وإبداء الرغبة بحضور فريقهم بكامل نجومه، إضافة إلى تكريم عدد من النجوم القدامى الذين أعطوا الكثير لكرة الإمارات، وعدد من أصحاب العطاء لرياضة الإمارات ويبلغ عدد المكرمين حوالي 12 مكرماً.

نجوم

أضاف عبد الله مراد قائلاً: تم توجيه الدعوة إلى عدد من النجوم العرب من أجل المشاركة مع فريق النصر لتعزيز أهداف المهرجان، مثل السوداني سانتوس لاعب النصر الأسبق، الذي يعد واحداً من اللاعبين العرب المرموقين، كما تم توجيه الدعوة للاعب الإسماعيلي ومنتخب مصر حسني عبد ربه الذي سبق له الاحتراف في النادي الأهلي، وتواجد مثل هؤلاء اللاعبين من شأنه أن يثري المهرجان ويساهم في تعزيز نجاحه.

عبد الله مراد أبدى سعادته بتجاوب عدد من المؤسسات والشخصيات العامة مع فكرة المهرجان وتدعيمه، وهذا أمر يدعو للفخر.. قال: إن مؤسساتنا هي أحد أهم الداعمين للرياضة والرياضيين، كما أن المهندس مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة أبدى هو الآخر دعمه للمهرجان والمساهمة في تكريم أصحاب العطاء الكبير لكرة الإمارات.

أسماء المكرمين

وكشف عبد الله مراد عن أسماء الشخصيات التي سيتم تكريمها خلال مهرجان الوفاء وهم: من نجوم العصر الذهبي، عبد الرزاق إبراهيم الذي يعد واحداً من المتميزين من جيل التسعينات، ويوسف عتيق وسالم خميس لاعبا الأهلي، وعبيد هبيطة، وعبدالقادر حسن لاعبا الشباب، وفاروق عبد الرحمن لاعب الوصل، وعلي مال الله وسالم ربيع، وعلي عباس لاعبو النصر، إضافة إلى تكريم بعض الشخصيات التي خدمت كرة الإمارات بشكل كبير، مثل الحكم الدولي الأسبق علي حمد الذي يعد واحداً من الحكام المتميزين، وحسن جعفر أحد أقدم مدربي حراس المرمي في الدولة، والصحافي كمال طه الذي أثرى الساحة الإعلامية بكتابات متميزة على مدى 40 عاماً.

موعد

المباراة: 23 مارس

التوقيت: 6:30 مساء

الملعب: شباب الأهلي - الممزر

راشد عمر:«للعميد» دَيْن في عنقي

فرض لاعب النصر راشد عمر نفسه واحداً من اللاعبين المهمين في تشكيلة الفريق، وبرز بشكل لافت في لقاء الديربي أمام الوصل عندما نجح في الحصول على ركلتي جزاء حسم بهما فريقه الفوز الثمين بهدفين مقابل هدف واحد.

راشد عمر ورغم تألقه مع النصر، قال إن ما يقدمه مع الفريق مجرد بداية وإنه غير راض على مستواه، لأنه يطمح في تقديم أداء أفضل طالما يحظى بثقة المدرب، وقال: لم أصل بعد إلى المستوى الذي أتطلع إليه، وأحاول السير خطوة خطوة وأعلم أن للنصر ديناً في عنقي عليّ تسديده، هنا ترعرعت وبفضل دعم الإدارة وثقة المدرب أصبحت واحداً من اللاعبين الأساسيين في الفريق.

أضاف: التواجد ضمن التشكيلة لا يعني أني وصلت إلى هدفي بل مجرد بداية، كل مباراة أعتبرها اختباراً مهماً في حياتي وأحرص على تقديم الأفضل فيها، لعبت 12 مباراة في الدوري ولكنني لست راضياً تماماً إلى ما وصلت إليه، لديّ دافع بداخلي يقودني إلى بذل جهود أكبر في التدريب لرد الجميل للنصر وأحقق كل طموحاتي، لقد لعبت بجميع المنتخبات الوطنية في المراحل السنية ومع المنتخب الأولمبي وأتمنى أن ألعب يوماً ما في المنتخب الأول وأن أكون واحداً من الجيل الذي ينجح في التتويج بلقب الدوري مع النصر، أعرف أن هذا حلم كل مشجع نصراوي، وأعتقد أننا قادرون على تحقيقه في المواسم القليلة المقبلة لأننا نملك فريقاً متجانساً ولاعبين أصحاب خبرة ومدرباً محنكاً أثبت قدرته على قيادة الفريق إلى منصات التتويج.

موسم مشرف

أوضح راشد عمر أن خروج النصر من كافة المسابقات لا يقلل من حجم الجهود التي بذلت لتقديم موسم مشرف وفي مستوى المواسم السابقة، مشيراً إلى أن الفريق دفع ثمن الإصابات العديدة وفي مقدمتها إصابة البرازيلي سانتوس فاندرلي، وقال: «قوة الفرق الكبيرة تظهر في الظروف الصعبة وأعتقد أن النصر من هذه النوعية من الفرق ولو واجه فريق آخر ما واجهنا لانهار إلى القاع، لا أبحث عن مبررات ولكن هذه الحقيقة، لقد بدأنا الموسم بطموحات كبيرة وكنا قادرين على الذهاب بعيداً لولا مشكلة الإصابات».

وأضاف: تحضيرات المعسكر الصيفي ونتائجنا في التجارب الودية كانت تشير إلى أن فريقنا جاهز لتقديم أحد أفضل مواسمه في الدوري لكن حصل العكس وهذا حال كرة القدم علينا أن نستمر في العمل وننظر إلى ما حدث مجرد عثرة ومع عودة يوفانوفيتش لا نملك أعذاراً في الموسم المقبل.

أشار لاعب النصر إلى أن تكليفه باللعب في مركز الهجوم لتعويض غياب المهاجمين سانتوس فاندرلي وسالم صالح لا يشعره بأية ضغوط، وقال: على أتم الاستعداد لخدمة الفريق في أي مركز، ندرك جيداً أن النصر يمر بفترة صعبة بسبب الغيابات المؤثرة، لقد تعاهدنا أن نحقق أكبر عدد من الانتصارات ونحاول تفادي الخسارة في أي مباراة وبالفعل نجحنا في ذلك باستثناء مباراة ربع نهائي كأس الخليج.

أوضح راشد عمر أن عودة المدرب يوفانوفيتش مكسب كبير للفريق ووصفه بمكتشف المواهب بما أنه أول من منحه ثقته في موسم 2014-2015 إلى جانب لاعبين آخرين مثل جاسم يعقوب، وقال: لا خوف على النصر تحت قيادة مدرب بحجم يوفانوفيتش الذي يعرف الفريق جيداً وسبق أن قاده إلى إنجازات تاريخية.

وأكد أن الانتصارات الخمسة التي حققها النصر طوت صفحة البداية الصعبة وخلقت أجواء طيبة في الفريق ورفعت معنويات اللاعبين لمواصلة الأداء القوي لإنهاء الموسم في أفضل مركز، مشيراً إلى أن الفريق قبل مجيء يوفانوفيتش كان محبطاً بسبب سوء النتائج.

المثل الأعلى

اعتبر راشد عمر نفسه باللاعب المحظوظ قائلاً: من النادر أن يحصل لاعب على فرصة اللعب إلى جانب آخر كان يعتبره مثله الأعلى، هذا ما حدث معي، إذ تأثرت في مسيرتي بزميلي طارق أحمد، ومحمد إبراهيم (الجوهرة) لاعبنا السابق ومدير الفريق حالياً، وهما يعنيان لي الكثير في كرة القدم، كنت أتابعهما باهتمام كبير وتعلمت منهما الكثير وأنا سعيد بتواجدهما ووقوفهما إلى جانبي ومدين لهما بتشجيعهما لي.

تعليقات

تعليقات