إسماعيل راشد:لاعبونا محليون جداً - البيان

إسماعيل راشد:لاعبونا محليون جداً

أكد إسماعيل راشد نجم نادي الوصل ومنتخبنا الوطني السابق أن بيئة الإمارات تختلف عن أي بيئة أخرى، ومن الصعب أن يضحي اللاعب بكل المقومات التي يحصل عليها هنا ويغترب في بلد آخر حتى وإن كان على سبيل الاحتراف الخارجي.

مشيراً إلى أن لاعب الكرة يتحصل على مبالغ مالية ضخمة في الدولة مقارنة بما سيحصل عليها لو احترف في أية دولة أخرى، لذا يعزف عدد كبير من اللاعبين عن الاحتراف الخارجي مفضلين اللعب في أنديتنا والبعد عن مشقة الاغتراب عن الأهل والوطن.

السن المناسبة

وقال: من الصعب كذلك أن يحترف اللاعب في سن كبيرة، لكن الاحتراف يكون في أعمار مثالية 22 أو 23 عاماً وهذا هو السن المناسب للاحتراف الخارجي.

وأشار راشد إلى أن تجربة خوض الاحتراف الخارجي تعتبر مهمة وتعود بالنفع على اللاعب نفسه وعلى الكرة الإماراتية، مؤكداً على أن الكثير من اللاعبين يتطلعون إلى نيل هذا الشرف لكنهم يعزفون عن تحقيق طموحهم في نهاية المطاف للأسباب السابقة، مشيراً إلى أن التضحية مطلوبة من لاعب كرة القدم إذا أراد أن يبلغ العالمية وأن يلتحق ضمن صفوف الأندية الأوروبية، ولن يتأتى ذلك سوى بالصبر والعزيمة والتضحية.

واختتم نجم نادي الوصل ومنتخبنا الوطني السابق إسماعيل راشد حديثه، بالقول: إن المبالغ المالية الكبيرة التي يحصل عليها لاعب كرة الإمارات مقارنة بما سيحصل عليه لو انتقل إلى نادٍ أوروبي على سـبيل المثال لا تقارن وتقف عائقاً أمام احتراف لاعبينا بالخارج، وهي جزء كبير من المشكلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات