العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الوحدة والإمارات.. لا بديل عن الفوز

    يستهل الوحدة حملة الدفاع عن لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة الذي توج به الموسم الماضي للمرة الثانية في تاريخه،عندما يواجه الإمارات في الثامنة وخمس دقائق من مساء اليوم على استاد راشد بدبي في دور 16 من البطولة، ويتطلع إلى تحقيق الفوز في بداية مشواره في «الكأس الغالية» في إطار سعيه للحفاظ على اللقب، والمواجهة هي الثالثة بين الفريقين بالموسم الحالي، إذ يسعى العنابي إلى مواصلة تفوقه على الصقور بعد فوزه في لقاءي الدوري وكأس الخليج العربي بنتيجتين كبيرتين 4 - 1 و4 - 2.

    ويلعب «العنابي» منتشياً بنتائجه الإيجابية في الدوري ووصوله إلى «الوصافة» بفوزه الأخير على دبا الفجيرة في الجولة 12، ويدخل المباراة بصفوف مكتملة باستثناء غياب المدافع حمدان الكمالي الذي لا يزال يخضع لبرنامج تأهيلي لتجهيزه للعودة للملاعب. ويعول المدير الفني على الحالة الجيدة التي يمر بها الفريق واللاعبون على مستوى الجاهزية الفنية والبدنية والذهنية والأداء المميز الذي يقدمه الفريق منذ بداية الموسم الحالي.

    وفي المقابل يأمل «الصقور» تحقيق الفوز، ويفتقد الفريق خدمات الحسين صالح للإيقاف، وعلي ربيع وعمر الخديم وخالد شماريخ وحسن عبدالرحمن للإصابة، فيما يتوقع مشاركة السوري يوسف قلفا المحترف الأجنبي الرابع في التشكيلة بعد اجتيازه الفحص الطبي، وانتظامه في تدريبات الفريق.

    صعوبة

    وأكد الروماني ريجيكامب المدير الفني لفريق الوحدة أن التأهل هدف «العنابي» لمواصلة المشوار في البطولة من أجل الحفاظ على الكأس الذي أحرز لقبه الموسم الماضي، مشيراً إلى صعوبة المواجهة أمام الإمارات خصوصاً وأن المباراة بخروج المغلوب، وقال:الكأس ثاني بطولة مهمة نحاول المنافسة على لقبها، وواثق أن اللاعبين لديهم الرغبة في الفوز، ونحن نتعامل مع المباراة بكل جدية بغض النظر عن اسم المنافس، وأعتقد أن كل مباريات الكأس صعبة.

    وشدد ريجيكامب على أن الفريق مطالب بالتركيز الذي يعد مشكلته الأساسية بعد أن استقبل هدفين في الدقائق الأخيرة من مباراة الجزيرة وهدفاً في مباراة دبا الفجيرة، وقال: أتحدث مع اللاعبين باستمرار بضرورة التركيز طوال التسعين دقيقة، ولكن الأمر الإيجابي أننا نستطيع خلق الفرص ونظهر بشكل أفضل من المنافسين في الشوط الثاني دائماً.

    وأعرب مدرب الوحدة عن تفاؤله بالفوز وظهور الفريق بمستوى قوي وأن يقدم اللاعبون أداء جيداً وترجمة ما نقوم به في التدريبات على أرض الملعب، ومتأكد من ردة فعل اللاعبين القوية، مبدياً ثقته في العناصر التي ستشارك في اللقاء خاصة وأنه يعتمد سياسة التدوير كون الموسم لا يزال طويلاً.

    وفي المقابل شدد التونسي نورالدين العبيدي مدرب فريق الإمارات، على أن فريقه «لن يرمي المنديل» للمرة الثالثة أمام العنابي، مشيرا إلى أن الصقور لن يسمحوا بتلقي خسارة ثالثة على يد الوحدة هذا الموسم، منوها إلى أن فريقه تجرع مرارة الهزيمة أمام العنابي في مباراتين سابقتين، لافتا إلى أن مباراة اليوم تختلف في الكثير من التفاصيل شكلا ومضمونا عن مباراة الدوري، كونها لا تقبل إلا بفائز واحد.

    وأشار العبيدي إلى أن«الأوراق مكشوفة»، وأكد أن الوحدة من الفرق القوية جدا هذا الموسم، بدليل وجوده في وصافة الدوري، وتأهله للدور الثاني من كأس الخليج العربي، وتحقيقه الفوز على الصقور مرتين هذا الموسم، وهو يضم في صفوفه لاعبين أكفاء.

    طباعة Email