العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الأبيض يستعد في المسبح والجاكوزي

    لا وقت للراحة، شعار يطبقه منتخبنا الوطني، نظراً لضيق الوقت بين مباراة المربع الذهبي أمام العراق، والتي انتهت بفوز الأبيض بركلات الجزاء الترجيحية 4 مقابل 2، بعد ماراثون استمر 12 دقيقة، والمباراة النهائية أمام عمان، التي ستقام غداً الجمعة على ستاد جابر في العاصمة الكويتية، حيث استعاد لاعبو الأبيض نشاطهم أمس بتدريبات علاجية في حمام السباحة والجاكوزي، وجلسات المساج لإزاله آثار الإرهاق الذي تعرضوا له أمام العراق، وتعتبر المباراة النهائية «لخليجي 23» تكرار لسيناريو بطولة «خليجي 18» التي أقيمت في العاصمة.

    ويؤدي الأبيض تدريبه الوحيد والأخير مساء اليوم، استعداداً لمواجهة عمان غداً في النهائي ، حيث يركز الإيطالي ألبرتو زاكيروني على طريقة اللعب التي سيخوض بها المباراة، والاستقرار على التشكيلة التي سيدفع بها، التي لن تخرج عن إطار مباراة العراق، حيث يتطلع إلى تحقيق الفوز واعتلاء منصة التتويج باللقب، لذلك فإن الاستعدادات تتسم بالقوة والجدية والتركيز العال من اللاعبين حيث يتمتع الفريق المنافس بمستوي طيب ويضم بين صفوفه لاعبين شباباً لهم مستقبل طيب.

    زاكيروني عكف على دراسة الفريق العماني بشكل جيد، ومشاهدة مباراته الأولى أمام منتخبنا، ومباراته الأخيرة أمام البحرين، من أجل التعرف على مواطن القوة والضعف بالفريق، والمواجهة العمانية تتطلب فرض أسلوبنا على الملعب، وعدم منحهم مخالفات أمام منطقة جزائنا، وعدم منحهم فرصة لاستغلال الكرة العرضية، ولذلك فإن مواجهتهم بسلاح السرعة يعرض لاعبينا للإرهاق، وبالتالي يمكن اختراق الدفاع، وهذا ما يحذر منه الجهاز الفني.

    طباعة Email