العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تين كات: 3 حافلات أمام الشباك لقطع الطريق على الريال

    بدا على الهولندي تين كات خلال المؤتمر الصحافي ملامح التفاؤل وروح الدعابة وعندما سئل عن تجاربه في برشلونة الإسباني مساعد مدرب لفرانك ريكارد بين عامي 2003 و2006، أجاب أنه مدرب للجزيرة وليس برشلونة الإسباني، كما رفض المقارنة بين كريستيانو رونالدو وميسي وأجاب أنه كالفرق بين اللون الأحمر والأبيض لسيارة رولز رويس.

    وواصل تين كات دعابته عندما ذكر أن لاعبيه يلاعبون الريال بالبلاي ستيشن في الحافلة وأثناء التنقل بين المباريات، والآن أصبحوا في مواجهة نجوم الريال حقيقة وليس مواجهات بالبلاي ستشين، ومشيراً إلى أنه يحذر جميع لاعبيه من الريال وليس من لاعب بعينه.

    وعن إمكانية تحقيق مفاجأة أمام الريال، قال مازحاً نحتاج إلى 3 حافلات أمام مرمانا، في إشارة منه إلى طريقة لعب جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الدفاعية، وخطة «الحافلة» التي يتبعها من أجل إحباط الخصم هجومياً.

    وأضاف: علينا أن نكون واقعيين عندما نواجه الريال، بالتأكيد هناك فوارق فنية كبيرة تصب لمصلحة الأخير، لكننا موجودون هنا من أجل تقديم مباراة للتاريخ، ومستوى يقدم نادي الجزيرة والكرة الإماراتية على الساحة الدولية.

    اعتزاز

    وقال تين كات عن مواجهة اليوم إنه لم يكن يحلم أن يتأهل إلى نصف النهائي، والآن متواجد على رأس فريق إماراتي وسيواجه ريال مدريد بطل أوروبا ولاعبه كرستيانو رونالدو الفائز بالكرة الذهبية خمس مرات، إنه شيء يدعو للاعتزاز بإمكانات لاعبي نادي الجزيرة الذين بذلوا أقصى جهد للظهور بشكل مميز خلال المونديال.

    وعن استعداداته لمواجهة بطل أوروبا قال الاستعدادات جيدة، هناك بعض الإصابات، منذ المباراة الماضية وستكشف الساعات المقبلة عن مدى جاهزية اللاعبين المصابين، يذكر أن قلبي الدفاع محمد عايض وفارس جمعة قد أصيبا خلال المباراة الماضية أمام أوراوا الياباني لكنهما تحملا الإصابة، وهذان هما اللاعبان فقط التي تدور حولهما الشكوك من حيث المشاركة من عدمه.

    إثارة

    وأوضح تين كات أنه أمر شيق أن يتواجد نجوم من الدوريات الإسبانية والألمانية والبرازيلية، في المونديال، بجانب فريق شاب واعد من الجزيرة، ومؤكداً انهم ينتظرون ساعة انطلاق مباريات الريال لكي يقدم اللاعبون كل ما لديهم من نجوم الريال دون ضغوطات أو توتر.

    وأضاف يعتبر نادي الجزيرة هو أهم محطات حياتي التدريبية وصنع الإنجازات ليس محسوباً على مكان أو زمان بعينه، وهو نفس الشيء لو فزت بالدوري أو حققت إنجازات في مسابقة عالمية في هولندا أو إسبانيا هو نفس الإنجاز.

    ارتياح

    قال مدافع الجزيرة الشاب سالم راشد بأن الضغوطات على زيدان ورفاقه وليس فخر أبوظبي، ويرى أن بطل أووربا جاء من أجل الحفاظ على لقب مونديال كأس العالم للأندية، لذلك فإن تخطي عقبة الجزيرة في نصف النهائي في غاية الأهمية من اجل الوصول إلى نهائي البطولة.

    وأكد سالم راشد بأنه وزملاؤه لا يلتفتون إلى قوة الخصم، بقدر تركيزهم على أنفسهم وتطبيق تعليمات المدير الفني بكل احترافية، ومشيراً إلى انهم سيقدمون مباراة من أجل التاريخ وسيبذلون قصارى جهدهم، أمام بطل أوروبا، والأولوية لديهم في الأداء الجيد والظهور المشرف بصرف النظر عن قوة الخصم.

    وتابع: الجميع يعلم قوة «الملكي» على الساحة الكروية العالمية، خصوصاً بعد انتصاراته الأخيرة بإحراز بطل أوروبا وحامل لقب نسخة المونديال الأخيرة، في المقابل الجزيرة تألق في المسابقة، وأعلن تحديه للجميع، بفوزه على بطل قارتين هما أوكلاند سيتي بطل أوقيانوسيا، وأوراوا الياباني بطل آسيا، وهذا الإنجاز أعطانا الدافع والحافز القوي للتأهب لخوض مواجهة نصف النهائي أمام أعرق فرق العالم.

    وأكد سالم راشد بأن لا ثمة ضغوطات عليهم، فهم سيجتهدون داخل الملعب وسيطبقون تعليمات المدير الفني تين كات والجميع على ثقة في قراءة تين كات لمجريات المباراة.

    طباعة Email