دوغلاس قريب من «العين» بعيد عن القلب

يبدو أن المهاجم البرازيلي دوغلاس داينفريس، أصبح قريباً من العودة إلى صفوف العين الذي سبق وأن رفع اسمه عن كشوفاته العام الماضي، وتحديداً بعد إهداره ركلة الجزاء الشهيرة للفريق البنفسجي أمام تشونبوك الكوري الجنوبي على ملعب استاد هزاع بن زايد في نهائي أبطال آسيا، وهي الركلة التي قطعت صلة اللاعب بجماهيره التي طالبت برحيله، معتبرة أنه السبب الرئيسي في ضياع اللقب الآسيوي.

وفي حين يحظى اللاعب البرازيلي بقبول المدرب زوران ، الذي ألمح في أكثر من مناسبة إلى أن اللاعب يتناسب مع خطته الفنية ، إلا أن الغالبية من جماهير العين لا ترغب في اللاعب وتطالب باستقدام بديل له يرتقي لمستوى الطموحات في الموسم الجديد.

وما بين قبول المدرب ورفض الجماهير وفي ظل تعثر مفاوضات النادي مع عدد من اللاعبين الأجانب، ينتظر المهاجم البرازيلي الذي يرافق الفريق في معسكره الحالي بالنمسا، مستقبله القريب مع الزعيم، فيما ترجح التوقعات أنه سيكون الأجنبي الرابع للعين إلى جانب مواطنه كايو لوكاس والوافدين الجديدين، السويدي ماركوس بيرغ والياباني تسوكاسا شيوشتاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات