عموري:فرصة التأهّل لا تزال بأيدينا

■ عموري ورقة الأبيض الرابحة

عبر نجم منتخبنا الوطني ونادي العين عمر عبدالرحمن «عموري» عن تفاؤله بتحقيق الفوز خلال مباراة الأبيض اليوم أمام تايلاند .

والتي ستقام اليوم في بانكوك ضمن منافسات التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال روسيا، موضحاً أن فرصة التأهل لا تزال بين يدي الفريق من خلال تحقيق الفوز في المباريات الثلاث المتبقية وانتظار أية عثرات للفرق المنافسة معنا في المجموعة الثانية.

وأضاف صانع ألعاب الأبيض، لا تزال لدينا الفرصة للتأهل، ونحن نلعب من أجل الحفاظ على هذه الفرصة، من خلال الفوز وزيادة حظوظنا في التأهل، ومعظم المنتخبات المتواجدة حالياً في المجموعة الثانية تلعب من أجل بلوغ المركز الأول أو الثاني أو حتى الملحق، ونحن لدينا 9 نقاط في الملعب ما زالت الفرصة بأيدينا.

وكلي ثقة بإخواني اللاعبين والجهازين الفني والإداري، بأن نلعب بالطريقة التي تنسجم وسمعة الكرة الإماراتية، والتعامل مع المباريات المتبقية كلٌ على حدة والظفر بنقاطها.

أجواء إيجابية

كما أشاد عموري بالأجواء التي تسود معسكر المنتخب الوطني وبالروح العالية التي تغمر اللاعبين والجدية والتجاوب مع الجهاز الفني خلال التدريبات، إضافة إلى احترام الخصم وعدم الاستهانة أبداً بقدراته، وقال سنحاول استثمار كل العوامل الإيجابية المحيطة بمعسكر المنتخب، وحماس اللاعبين للفوز بالمباراة.

وأضاف نجم المنتخب الوطني ونادي العين، الأبيض استعد جيداً لمباراة تايلاند بحسب ما هو مخطط في البرنامج الذي وضعه مدرب المنتخب الجديد إدغادرو باوزا، مؤكداً أن علاقة المدرب الجديد باللاعبين جيدة ولغة التواصل في ما بينهم تحكمها العلاقة الاحترافية لكرة القدم، معبراً عن ذلك بأن لغة الكرة والمستطيل الأخضر هي خير وسيلة للتواصل بين المدرب باوزا ولاعبي المنتخب الوطني.

فترة جيدة

وأضاف عموري، أن الفترة التي قضاها المدرب الجديد مع لاعبي المنتخب هي فترة جيدة نوعاً وشهدت تدريبات مكثفة وجرعات تدريبية ركزت على ما هو مفيد وفني، مشيراً إلى أن المعسكرات التي خاضها المنتخب مع المدرب باوزا بدأ من معسكر دبي، وتواصلت في كوالالمبور.

وتايلاند حالياً مما ساهم في تقريب اللاعبين كثيراً من المدرب، ومن فهم أسلوبه التدريبي وطريقة عمله وعمل الجهاز الفني المساعد له.

كما أثنى عموري، على الودية التي خاضها المنتخب مع لاوس، لافتاً إلى أنها كانت مباراة جيدة وشهدت الكثير من فتراتها الندية من قبل الخصم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات