علي الجسمي: «كواليس البطولة» همزة الوصل مع المشاهد

صورة

أوضح علي أحمد الجسمي مقدم برنامج كواليس البطولة والمتابعات اليومية للمباريات عبر لقاءات مباشرة قبل وبعد كل مباراة بأن الكواليس تعتبر همزة وصل فنية بين المشاهدين وما يحدث من أحداث لم ترصد أثناء نقل المباريات
متابعات يومية
وقال الجسمي إن فكرة الكواليس تأتي من توجهات راشد العوبد مدير عام قناة الشارقة الرياضية ومدير البطولة بتقديم خدمات نقل تلفزيوني متكاملة لمشاهدي ومتابعي قناة الشارقة الرياضية، عبر حوارات مع الأطقم الفنية والإدارية للفرق المشاركة في البطولة و ابرز اللاعبين والإجابة على التساؤلات المتوقعة من قبل الجمهور والمشاهدين
منصة مفتوحة
وأكد الجسمي بأن الكواليس منصة تفاعلية مفتوحة للجميع وليس الفائزين فقط، بل لجميع الأحداث التي تجري في البطولة سواء استضافة شخصيات مهمة وضيوف الشرف بجانب توضيحات الفرق الخاسرة ولمعرفة أسباب الخسارة خاصة الفرق التي كانت مرشحة لأن تكون ضمن الأربعة الكبار في مواجهات اليوم.
ملاحظات مفيدة
وكشف الجسمي عن تواصل دائم لطاقم البرنامج مع الجمهور الذي يتابع المباريات سواء من داخل أو خارج الصالة والاستماع لملاحظاتهم وطلباتهم من خلال فقرات البرنامج اليومي وهو تواصل لمزيد من التجويد وتقديم ما يرضي المشاهد.
جاهزون
أكد المعلق التلفزيوني والمتخصص في الرياضات الأخرى عبد الله بوزنجال أن دخول بطولة الشارقة الرمضانية لكرة الصالات إلى نصف النهائي ومربع الكبار، يحتم عليهم تقديم الأفضل وملاحقة التميز والتنافسية الكبيرة وتقديمها في قالب حماسي مشوق للجمهور ومتابعي المواجهات.
مبادرة
مبادرات عام الخير وروح المحبة في الشهر الكريم كانت حاضرة في البطولة عبر مبادرة رائعة من أحمد سلامة من طاقم العلاقات العامة في البطولة، عندما أهدى الفاتح علي محمد أحمد عضو طاقم شركة الأمن في البطولة الهاتف الحديث الذي فاز به عبر مشاركته في إحدى الفقرات الرياضية، وذلك عندما علم بنيته إهداء الهاتف لوالدته فقدمه له ليسلمه لها إنابة عنه في لفتة كانت محل تقدير الجميع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات