البدري: السوبر في الإمارات اختيار مثالي

أشاد حسام البدري المدير الفني لفريق الكرة بالنادي الأهلي، بفكرة إقامة مباراة السوبر المصري في دولة الإمارات، موجهاً الشكر لكل القائمين على تنظيم المباراة وللأشقاء في الإمارات على حفاوة الاستقبال التي وجدتها البعثة منذ حضورها للدولة والذي يدل على عمق العلاقات والروابط التاريخية التي تربط بين البلدين. وقال في المؤتمر الصحافي الذي عقد بنادي الجزيرة أمس:

 

«الإمارات هي وطننا الثاني وفكرة إقامة السوبر هنا مميزة للغاية واختيار مثالي في ظل الإيجابيات والإمكانيات التنظيمية والبشرية الرائعة، ونتمنى أن تخرج المباراة بالشكل الذي يليق ويشرف الكرة المصرية والعربية على أرض الإمارات وباسم ناديين كبيرين بحجم الأهلي والزمالك».

استعدادات الأهلي

وعن استعدادات «المارد الأحمر» للمباراة أوضح: «استعداداتنا لكلاسيكو العرب بدأت منذ فترة وفي ظروف مختلفة عن أي مباراة نظراً للغيابات بسبب ارتباط الدوليين بالمشاركة مع المنتخبين الأول والعسكري، ولكننا جاهزون للمباراة ونسعى أن نتوج باللقب العاشر للسوبر في تاريخ الأهلي».

وانتقد البدري توقيت المباراة في ظل إقامتها بعد 5 أيام فقط من انتهاء كأس الأمم الأفريقية، وقال: «أعتقد أن توقيت المباراة خاطئ وكان يجب تأجيله لموعد آخر ومراعاة توفير الوقت الكافي بسبب الإجهاد الذي يعاني منه اللاعبون الدوليون وعدم حصولهم على فرصة كافية للاستشفاء، ولكنني تحدثت مع اللاعبين الدوليين ولمست رغبتهم القوية في المشاركة وأنهم تجاوزوا مرحلة المنتخب وبدأوا التركيز سريعاً خاصة وأنهم يملكون خبرات طويلة تمكنهم من تجاوز مثل هذه المواقف».

بدائل مناسبة

وأشار البدري إلى أن الفريق يملك البدائل المناسبة لتعويض غياب رامي ربيعة وعمرو السولية ومروان محسن والتي لن تؤثر على الفريق في ظل وجود لاعبين على مستوى عال، لافتاً إلى أن فترة التوقف الأخير أثرت على إعداد الفريق لغياب عدد كبير من اللاعبين مع المنتخبات الوطنية.

وحول إمكانية الاستعانة بإحدى الصفقات الجديدة التي تعاقد معها الأهلي أخيراً والدفع بها في التشكيلة الأساسية، أوضح أنه سيضع التشكيلة الأنسب للمباراة في ضوء جاهزية جميع اللاعبين، والدفع بأحد العناصر الشابة وارد، مشيراً إلى أن مباراة اليوم تختلف عن لقاءات الدوري كونها بطولة تخضع لحسابات خاصة، ولكن طريقة اللعب لن تختلف لأنها ثابتة ومحفوظة لدى اللاعبين حتى في ظل غياب الدوليين عن الاستعدادات خلال المعسكر الأخير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات