مصدر السعادة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

يدشن فريق الوحدة لكرة القدم موسمه الجديد بطموحات عريضة وآمال مشروعة في العودة مجدداً إلى اقتناص الألقاب ليصبح مصدر السعادة لجماهيرة والتي غاب الألقاب عنها ثلاثة مواسم من 2011 عندما توج بكأسي الاتحاد والسوبر، وعاد مجدداً في الموسم المنتهي 2015/‏‏2016 ليحصد لقب كأس الخليج العربي، أما لقب دوري الخليج العربي فقد ابتعد عنه لـ 6 مواسم كامله والنسخة الأخيرة التي توج بها في 2009/‏‏2010، ويوجه «أصحاب السعادة» رسالة إلى جميع المنافسين أنه ليس طارئاً في عالم البطولات بل إنه يستحضر ذاكرة البطل في الدوري، وكأسي رئيس الدولة والخليج العربي.

ويدخل العنابي في تحدِ مع النفس بالمنافسة على لقب دوري الخليج العربي، بالإضافة إلى كأس رئيس الدولة، والحفاظ على لقب كأس الخليج العربي الذي احرز لقبه الموسم المنتهي، ونهاية بطموح متجدد في عبور الملحق الآسيوي للأندية أبطال دوري آسيا والتأهل إلى مرحلة المجموعات.

منافسة

ويشهد الوحدة استقراراً فنياً مع المدير الفني المكسيكي خافيير أغيري والذي جددت الإدارة ثقتها فيه بعد النتائج المتميزة التي حققها مع الفريق خلال الموسم المنتهي، وذلك بانتشال الفريق من المراكز المتأخرة في قائمة ترتيب الدوري ووضعه في المربع الذهبي مستقراً في الترتيب الثالث، ولم يخرج العنابي من موسمه خالي الوفاض بل حمل كأس الخليج العربي، ويتميز أغيري بالتجديد في التشكيلة الأساسية وتجريب أكبر عدد من لاعبي الأكاديمية، بالإضافة إلى اكتسابه معرفة واسعة بطبيعة الفرق المنافسة.

معسكر

دشن العنابي استعداداته للموسم الجديد باختيار برشلونة واجهة لمعسكره الإعدادي خاض فيها عدة وديات ناجحة أبرزها رديف النادي الكاتلوني، واسبانيول.

كما عملت اللجنة الفنية في النادي خلال المرحلة الإعدادية وبالتنسيق مع مدرب الفريق على دراسة مواطن القوة والضعف، ومن ثم تحديد احتياجات الفريق من اللاعبين وفقاً للخيارات المتاحة والمراكز المطلوبة، وأهم صفقات العنابي هذا الموسم ضم الدولي المجري جوجاك قادماً من بورصا سبورت التركي بعد مفاوضات طويلة امتدت إلى 3 أشهر، كما أبقى النادي على الثلاثي الأجنبي هداف الفريق وأفضل لاعب أجنبي الارجنتيني سبستيان تيجالي، والتشيلي فالديفيا، والكوري شانج ريم، وعلى مستوى المواطنين ضم لاعبي دبا الفجيرة ناصر عبدالهادي، وطارق الخديم في مركز الوسط.

النجم: سبستيان تيجالي

قال الأرجنتيني سبستيان تيجالي مهاجم فريق الوحدة إن مساعدة فريقه في حصد الألقاب غاية وهدف في المقام الأول، أما منافسته شخصياً على الألقاب فهي وسيلة، من أجل تمثيل النادي في محافل التكريم واعتلاء منصات التتويج.

وأضاف سأقود «العنابي» الذي أتشرف بالدفاع عن شعاره إلى المنافسة على جميع البطولات سواء محلية، أو الملحق الآسيوي، لافتاً إلى صعوبة المنافسات خصوصاً دوري الخليج العربي الذي اصبح في وضع معقد من موسم إلى أخر نظراً لطموحات الفرق المشاركة والتي استعدت جيداً واستقطبت لاعبين متميزين على المستويين المحلي والدولي.

المدرب:خافيير أغيري

قال المكسيكي خافيير أغيري المدير الفني لفريق الوحدة لكرة القدم إن طموح الفريق في دوري الخليج العربي، هو التواجد في المربع الذهبي على اقل تقدير، بجانب المنافسة على لقب كأس رئيس الدولة، والحفاظ على لقب كأس الخليج ، بجانب التأهل إلى مرحلة المجموعات في دوري الأبطال عن الملحق الآسيوي، مشيراً إلى جلسة جمعته مع الإدارة العليا بالنادي حددت فيها أولويات الفريق.

وتوقع مدرب الوحدة صعوبة المنافسة على لقب الدوري لأن الكثير من الفرق تطمح في معانقة اللقب أو التواجد بين الكبار، وهذه الفرق قد اعدت عدتها واستقطبت العديد من اللاعبين خلال الميركاتو الصيفي لتقوية صفوفها، لافتاً إلى أن فريقه سيخوض كل مباراة على حده بهدف تحصيل النقاط، وهذا العمل لن يتسنى إلا بالإعداد الجيد والتركيز والإصرار على صنع الفارق، مع القراءة الجيدة للمنافس.

وأضاف الحفاظ على لقب كأس الخليج يأتي على قمة أولوياتنا، وأن البداية المتعثرة في المسابقة بتعادله مع الجزيرة 2/‏2 على ملعب الأخير، والخسارة على ملعبه من الظفرة 4/‏2 لا يعني ضعف فرص العنابي في المنافسة على اللقب، راجعاً ذلك إلى أن الطريق مازال طويلاً، وأن الفريق قد تأهل الموسم الماضي بـ 10 نقاط، مما يعني أن الفرصة حسابياً موجودة، وأرجع أغيري البداية المتعثرة في المسابقة إلى غياب اللاعبين الدوليين، الذين انضموا إلى المنتخب الوطني، بالإضافة إلى المجري جوجاك.

الكابتن:

اسماعيل مطر

الجنسية: الإمارات

تاريخ الميلاد: 7 يناير 1983

الطول:167 سم

الوزن:60 كجم

المركز:مهاجم

رقم الفانلة: 10

بداية لاحتراف: 2003

عدد المباريات:205

عدد الأهداف: 72

عدد الإنذارات:6

الطرد -

أبرز الإنجازات:

أفضل لاعب في بطولتي مونديال الشباب

2003 وخليجي2007

طباعة Email