00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الوصل والأهلي.. مسك ختام المؤجلات

تنتظر عشاق الساحرة المستديرة، قمة كروية من نوع خاص، عندما يستضيف الوصل، نظيره الأهلي، في الثامنة إلا ربع من مساء اليوم، على ملعب الفهود بزعبيل، في مباراة مؤجلة من الجولة الرابعة بين الفريقين في دوري الخليج العربي، والتي تعتبر مسك الختام بالنسبة للدور الأول للمسابقة.

وتعتبر المباراة مواجهة من العيار الثقيل بين فريقين يحتلان مركزين متقدمين في الترتيب، فضلاً عن أنها المباراة الوحيدة والأخيرة للدور الأول، ولذا، فمن المتوقع أن تشهد حضوراً جماهيرياً مميزاً، أو على الأقل متابعة كبيرة عبر شاشات التلفاز.

يدخل الوصل المواجهة، وهو يعاني من غياب أربعة لاعبين مؤثرين في خط الوسط، أبرزهم البرتغالي صانع ألعاب الفريق، هوغو فيانا، والمواطنون الثلاثة عبد الله كاظم وعلي سالمين وأحمد الشامسي، ويسعى كالديرون المدير الفني للفهود لتعويض هذا النقص، من خلال الدفع بالبدلاء الجاهزين، رغم صعوبة المهمة، نظراً لقوة خط وسط الأهلي، مقارنة بخط وسط الوصل الذي يعاني، إلا أن الفهود يتسلحون بعاملي الأرض والجمهور.

في المقابل، يوجد لدى الأهلي غياب وحيد واضح، يتمثل في اللاعب الكوري الجنوبي كيونغ، للإيقاف بالإنذار الثالث، وهو غياب مؤثر في مباراة أمام فريق بمثل قوة الوصل، فيما عدا ذلك، تبدو صفوف الفريق مكتملة على الورق فقط، وإن كان الواقع، حسب تصريحات كوزمين، أكثر غموضاً، في ظل حالة إجهاد شامل يعاني منه الفرسان، بفعل ضغط المباريات، عقب خسارة نهائي دوري أبطال آسيا.

يحتل »فهود« الوصل المركز الرابع حالياً برصيد 22 نقطة، والفوز يضعه في المركز الثالث، مناصفة مع النصر، الذي يحتل المركز نفسه برصيد 25 نقطة، فيما يحتل الأهلي المركز الثاني في الترتيب برصيد 30 نقطة، والفوز يعني له الوصول إلى 33 نقطة، وبالتالي، تضييق الفارق بينه وبين العين المتصدر، إلى نقطة واحدة، قبل أيام قليلة من انطلاق الدور الثاني لدوري الخليج العربي.

كالديرون: أطالب لاعبي الدفاع بالحذر

قال الأرجنتيني غابرييل كالديرون المدير الفني لفريق الوصل إن »الأهلي والعين هما الأقوى في دورينا، والوصل فريق جيد، ودائماً أسعى للعب بطريقة متوازنة بين الدفاع والهجوم..

لكننا أمام فريق قوي بحجم الأهلي، فإن علينا أن نكون أكثر حذراً من الناحية الدفاعية، ومباراتنا مع الأهلي اليوم تمثل هدية من اتحاد الكرة لعشاق الساحرة المستديرة، كونها ستحظى بمشاهدة جماهيرية كبيرة، لأنها المباراة الوحيدة والأخيرة في الدور الأول«.

وقال: »الأصفر على موعد مع آخر نهائي في الدور الأول لدوري الخليج العربي أمام الأهلي، في لقاء صعب وقوي، والإمبراطور يعاني من غياب أربعة لاعبين، إلا أنه استعاد ثلاثة آخرين«.

وأضاف: »أنا سعيد بوضع الفريق في الدوري، ونضع الفوز نصب أعيننا، لأن حصد النقاط الثلاث يرفع من ترتيبنا، والأهلي لديه 11 لاعباً دولياً، أما الوصل، فلا يمتلك أي لاعب دولي، والأهلي من أكثر الفرق اكتمالاً، بالرغم من غياب المحترف الكوري في صفوف الفرسان، كوون كيونغ وون، عن تشكيلة المباراة..

إلا أن هذا الغياب لا يذكر، نظراً للدكة الكبيرة التي يمتلكها الأهلي، فضلاً عن أن الوصل يعاني من غياب عدد من اللاعبين في خط الوسط، وأبرزهم البرتغالي هوغو ، وعلي سالمين وأحمد الشامسي وعبد الله كاظم«.

صفقات

وفي رده على سؤال عن رأيه في الصفقات الأخيرة التي أبرمتها إدارة نادي الوصل، والتي تتمثل في التعاقد مع لاعب بني ياس سعد سرور، وراشد مهيري لاعب العين، أوضح كالديرون قائلاً: »راشد لاعب شاب، وينتظره مستقبل جيد..

ويمتلك مهارات رائعة، وبالنسبة لسعد سرور، فلديه الخبرة، وأعتقد أن اللاعبين سيشكلان إضافة للفريق، إلا أنهما يحتاجان للوقت للتأقلم، وبالنسبة للرباعي الأجنبي، فلا نية لتغيير أي منهم مطلقاً، ونبحث عن لاعب مواطن يدعم خط الهجوم،.

كوزمين: الوصل يمتلك الأفضلية

 

أكد الروماني أولاريو كوزمين مدرب الأهلي، أن الفرسان مقبلون على خوض المباراة الثامنة خلال 29 يوماً، بعد مشاركاته في دوري أبطال آسيا، وهي ما تعتبر من وجهة نظره أمراً غير طبيعي..

وقال: »بالنسبة للوصل، فهو فريق جيد، ويمتلك محترفين جيدين، وحسب متابعتي، سجل محترفوه 20 هدفاً من أصل 22 هدف سجلها الفريق، وستكون لديهم حوافز لتحقيق الفوز، وستكون المباراة مهمة لكلا الفريقين، ولن تكون سهلة، وأتمنى أن أجد 10 لاعبين، وأشركهم في المباراة ونحقق الثلاث نقاط«.

راحة

وأضاف: »حصل الوصل على فترة راحة طويلة، ونحن لم نحصل على راحة، وأعتقد أن الوصل يمتلك أفضلية راحة لاعبيه والاستعداد للمباراة، على عكسنا تماماً، وبالنسبة لنا، حتى الإصابة الخفيفة تعتبر غياباً، لأننا لا نجد وقتاً للاستشفاء، ولا يمكن أن نستعيد اللاعبين المصابين خلال يومين، وحتى إنني قبل المباراة بساعات قليلة، لم أقم بالجرد النهائي لمعرفة اللاعبين المصابين، والمؤكد فقط غياب كيونغ، للإيقاف بالإنذار الثالث«.

وعن المستوى المتوقع للأهلي في الدور الثاني، قال : »أتمنى أن يكون مستوانا جيداً في الدور الثاني، ومع الأسف، أنا حزين للاعبين، لأنهم يعاقبون على مشاركتهم في البطولة الآسيوية..

ويجب أن تكون هناك أيام للراحة بالنسبة لكل الأندية بشكل متساوٍحتى يستعيد اللاعبون مستوياتهم البدنية«. رؤيةوعن رؤيته حول انحصار المنافسة بين الأهلي والعين على لقب الدوري، قال: »أعتقد أنهما الأكبر قدرات، وأتمنى أن نواصل بذات المستوى، على الرغم من صعوبة الأمر«.

ماجد ناصر: نقاتل من أجل الفوز

أشار ماجد ناصر حارس الأهلي، إلى أن مباراة الوصل، صعبة ، في ظل ظروف الأهلي، وقال: عزيمتنا في المحافظة على مركزنا، تجعلنا نقاتل لتحقيق الفوز، وأتمنى عدم اصابة أحد.

وعن عودته للعب على ملعب زعبيل، قال: الوصل يظل بيتي الثاني بعد نادي الفجيرة، ولكننا نتحدث عن الاحتراف، وألعب حاليا مع الأهلي،وسأقدم معه كل ما لدي، وسأحترم عاطفتي 90 دقيقة، سعياً للفوز.

طباعة Email