الجزيرة يواجه لوكوموتيف الجورجي اليوم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يخوض الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجزيرة تجربته الودية الثانية اليوم أمام فريق لوكوموتيف تبيليسي الجورجي في إطار مبارياته الودية في المرحلة الثانية في معسكره الخارجي في فيينا.

ووجه عايض مبخوت مدير الفريق الذي تم تعيينه أخيراً مديراً رياضياً لشركة الجزيرة لكرة القدم الشكر إلى إدارة نادي الجزيرة وشركة كرة القدم بالنادي بعد تعيينه في المنصب، وعبر عن رضاه عن تحضيرات فريق الكرة في النمسا، وتفاؤله بتقديم نتائج إيجابية تقود الجزيرة إلى منصات التتويج.

وقال: أوجه شكري لسمو لشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية، الرئيس الفخري لنادي الجزيرة ورئيس مجلس الشرف، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، نائب رئيس مجلس الشرف ورئيس مجلس إدارة النادي.

وللشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة الرياضية لكرة القدم، على تكليفي بمنصب المدير الرياضي ، وأتعهد ببذل كل جهدي بالتنسيق مع زملائي في الجهازين الإداري والفني من أجل تعزيز سمعة الجزيرة كأحد أكبر الأندية الإماراتية والآسيوية.

وأكد عايض أن الثقة كبيرة في أن نجاح المعسكر سينعكس إيجابياً على أداء الفريق في الموسم المقبل الذي يتطلع فيه للمنافسة بقوة على كل الألقاب.

عمل كبير

وقال: إدارة النادي وشركة كرة القدم قامت بعمل كبير خلال فترة الانتقالات الصيفية، بداية من التعاقد مع المدير الفني براغا، وضم مجموعة من أبرز اللاعبين الأجانب والمواطنين، كما تجب الإشادة بالشريك الرسمي شركة بورياليس على رعايتها لمعسكرات الجزيرة الأوروبية.

وأضاف: المعسكر يسير بشكل مثالي وبراغا يبذل مع طاقمه المساعد جهوداً جبارة لتوصيل اللاعبين لأفضل مستوياتهم ، واللاعبون يقاتلون في كل حصة تدريبية من أجل إقناع المدرب بمنحهم مكاناً في تشكيلة الفريق.

الأجانب

وشدد مبخوت على أن أجانب الجزيرة يعدون إضافة كبيرة للفريق وللكرة الإماراتية بشكل عام، ونفى أن يكون أحد هؤلاء اللاعبين، حضر للنادي من أجل كسب المال فقط وقال: ظل النادي يصقل خبرات العديد من أجانبه ويقدمهم للدوريات الأوروبية والعالمية، ولعل أبرز هؤلاء كان ريكاردو أوليفيرا الذي رحل عن الجزيرة إلى الوصل.

ثم إلى سانتوس البرازيلي وينافس حتى الآن على لقب الهداف، كما أن نيلسون فالديز رحل إلى أولمبياكوس اليوناني وشتوتغارت ، وكايسيدو انضم إلى أسبانيول ، وتعاقد مارسيليا مع عبد العزيز برادة، وتكرر السيناريو أخيراً مع جوسيلي دا سيلفا الذي رحل للدوري الصيني، ولانزيني الذي تمت إعارته إلى ويستهام الإنجليزي، وهذا دليل أيضاً على أن إدارة النادي وشركة كرة القدم تعمل باحترافية كبيرة في مجال تعاقدات الأجانب وتسويقهم.

اندماج

عبر مبخوت عن ارتياحه لسرعة اندماج اللاعبين الجدد بالفريق، وقال: الأجواء بين اللاعبين وأفراد الجهازين الفني والإداري عائلية وودية وتساعد أي لاعب قادم على الاندماج، واللاعبون المواطنون والأجانب الجدد انسجموا بسرعة وكونوا العديد من الصداقات

طباعة Email