00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تفوق على دبا الحصن بركلات الترجيح

الوحدة بطل دوري الصالات

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

توج فريق نادي الوحدة بطلا للنسخة السادسة من بطولة دوري كرة الصالات، بعد تغلبه 2-1 على منافسه دبا الحصن بركلات الجزاء الترجيحية، بعد أن انتهى الزمن الرسمي للمباراة والأشواط الإضافية 2-2..

في المباراة الفاصلة التي جمعت بين الفريقين مساء أول من أمس، على ملعب صالة مكتوم بن محمد في النادي الأهلي، وكان الفريقان قد أنهيا مشوارهما في الدوري بالتساوي بـ 51 نقطة، لتضطر اللجنة التنفيذية لفض الاشتباك بين الناديين عبر اللائحة، التي دعت إلى ضرورة حضور الفاصلة وما أدراك ما الفاصلة وسيناريو الفاصلة المثير جدا.

ندية وإثارة

جاءت مباراة كاملة الدسم في الندية والإثارة وحبس الأنفاس بالنسبة لمسؤولي وجماهير الناديين، واستمتع الجمهور الذي شاهد المباراة من مدرجات ملعب صالة مكتوم بن محمد في النادي الأهلي، بالإضافة إلى الجماهير العريضة التي تابعت المواجهة التاريخية عبر شاشات أبوظبي ودبي والشارقة الرياضية..

ولعل أهم ما جسدته المباراة أنها كانت عبارة عن صورة مصغرة لدوري الصالات في هذا الموسم، حيث كان فريق دبا الحصن منفردا بالصدارة بفارق الثلاث نقاط عن منافسه القوي والعنيد العنابي حتى قبيل الدوري بثلاث جولات..

ولكن فوز أصحاب السعادة منحهم الأفضلية والتربع على الصدارة بفارق الأهداف ليشتعل الدوري والصراع على اللقب ما بين الفريقين، ولم يكن يفصل بين دبا الحصن والبطولة سوى أيام..

ولكن فوز الوحدة 3-2 بهدف الترجيح الذي سجله احمد عبد الرحمن العمودي شقيق عموري، هو الذي أبقى الوحدة في صلب المنافسة ورفع من أسهمه في بورصة المنافسة على اللقب، وفي الثلاث جولات المتبقية نجح الوحدة ودبا الحصن في المحافظة على نغمة الانتصارات حتى نهاية الدوري ليحتكم الفريقان للفاصلة.

الشوط الأول

وفي الفاصلة انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، وتألق جابر محمد يوسف وساعده القائم الأيسر لمرماه، الذي رد اخطر كرات الشوط الأول وتألق سوبر مان كرة الصالات سعيد حمدون في إنقاذ فريق دبا الحصن من اكثر من كرة خطيرة، وكانت لقطة الموسم في اللعبة المقصية التي انبرى لها وائل محمد خميس وصفق لها الجميع، ليعود الفريقان إلى غرف الملابس ..

ولم يكن هناك جديد في الفاصلة، وبعد مرور 3 دقائق من الشوط الثاني نجح دبا الحصن في تسجيل هدف السبق عن طريق وائل خميس، وأضاف الهدف الثاني عن طريق علي خميس راشد، ليصبح الفريق الحصناوي قاب قوسين أو أدنى من اللقب، وظل فريق الوحدة يشكل ضغطا هجوميا عنيفا وغير طريقة لعبه إلى 5-4، وحصل فريق دبا على اكثر من كرة والشباك الوحداوية خالية من حارسها جابر محمد يوسف..

ولكن لاعبي دبا لم يستفيدوا من أخطاء العنابي، وقبل نهاية المباراة بدقيقتين نجح نجم الثواني الفنان احمد عبد الرحمن في تقليص الفارق إلى هدف، وأصر على الدخول إلى الشباك وأخذ الكرة والجري بسرعة إلى منتصف الملعب كي يستأنف اللعب مرة أخرى.

هدف التعادل

في أخر نصف دقيقة يحتسب الحكم فهد بدر الحوسني ضربة جزاء لفريق الوحدة أثر احتكاك وائل خميس مع فهد احمد، تصدى لها المدفعجي عبد الرؤوف عمر وسجل منها هدف التعادل وأعاد الفاصلة إلى الملعب مرة أخرى، لينتهي الزمن الرسمي بالتعادل في كل شيء وتنتهي الأشواط الإضافية أيضا بالتعادل، ليحتكم الفريقان إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي ابتسمت لأصحاب السعادة..

وأطلق عليهم أبناء وجمهور كرة الصالات« أصحاب الثواني». وكانت السعادة لأصحابها في ركلات الترجيح التي انتهت 2-1، سجل للوحدة عبد الرؤوف عمر وفهد أحمد وأهدر له أحمد خليل..

وسجل لدبا الحصن وائل خميس وأهدر له سهيل علي وعبد الله سيف. أدار المباراة طاقم التحكيم الدولي بقيادة فهد بدر وعبد الرحمن الجلاف، وخميس الشامسي ثالثا، وإبراهيم المنصوري رابعا ومقيم الحكام علي محمد الملا والمراقب الإداري ميثم حسين .

تتويج الأبطال

حظيت مباراة الوحدة ودبا الحصن في فاصلة النسخة السادسة من دوري الصالات، بحضور إداري كبير تقدمه إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة..

واحمد ناصر الفردان الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي ورئيس اللجنة التنفيذية لكرة الصالات، وخالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد في الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وإسماعيل عبد الله القرقاوي رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة السلة الذين قاموا بتتويج العنابي بطلا للنسخة السادسة من البطولة.

مبروك للوحدة

توجه ابراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بالتهاني والتبريكات إلى فريقي الوحدة ودبا الحصن، وقال: حرصت على تهنئة الفريقين لأنهما فعلا يستحقان التهنئة، لأنهما قدما مباراة كبيرة في كرة الصالات ولكن لابد من تهنئة الوحدة بالبطولة..

وقال: لقد استمتعنا بإثارة كرة الصالات طيلة زمن المباراة، التي تميزت بالعطاء الكبير والرائع من لاعبي الفريقين، بدليل أن الوحدة سجل هدفين وعدل النتيجة في أخر دقيقة. وأضاف: لقد كانت حقا مباراة فاصلة، وظل التنافس القوي بين الفريقين قائما إلى أن وصلت مرحلة الحسم بركلات الترجيح، وأعرب عبد الملك عن سعادته الكبيرة بالمستوى الراقي الذي وصلت إليه اللعبة..

وحرص على توجيه الشكر إلى أحمد ناصر الفردان على دوره الكبير في تطوير اللعبة والارتقاء بها إلى أن وصلت إلى هذه المكانة من الجماهيرية، واهتمام الأندية ووسائل الإعلام التي باتت تتسابق في تغطية اللعبة، وقال: كلما احضر لمشاهدة مباراة أو بطولة أرى التطور والتقدم في المستوى حاضرا، وهذا في حدد ذاته يجب أن يكون حافزا ودافعا للأفضل.

طباعة Email