00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الاحتفالية قدمت رسالة بقدرة الإمارات على التنظيم المبهر

الرميثي: مدرسة العين عرفناها منذ الصغر

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

هنأ معالي اللواء محمد خلفان الرميثي عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، نادي العين بتتويجه بلقب دوري الخليج العربي هذا الموسم وللمرة الثانية عشرة في تاريخه، معلقاً على احتفالية تتويج الزعيم بأنها رائعة استحقها العين على ما قدمه طوال الموسم الحالي، وقال في تصريحاته عقب الاحتفالية : هذه مدرسة نادي العين التي عرفناها منذ أن كنا صغاراً وحتى الآن، والاحتفالية الرائعة بهذا الشكل ليست جديدة خاصة وأن الحفل جاء مبهراً وجميلاً أسعد جميع العيناوية، ولا يفوتنا أن نوجه الشكر إلى لجنة دوري المحترفين برئاسة محمد ثاني الرميثي وإلى حمد بن نخيرات العامري نائب رئيس اللجنة، رئيس اللجنة الفنية، وكل المنظمين والذين قاموا على هذه الاحتفالية.

وأضاف : الختام مميز والأجواء احتفالية رائعة بمعنى الكلمة، وأعتقد أن كل شيء في ليلة تتويج العين بلقب دوري الخليج العربي هذا الموسم ظهر بالشكل اللائق، وتحية تقدير وشكر لكل من ساهم في خروج هذه الاحتفالية بهذه الصورة الرائعة.

أكد أن العين أصبح علامة تجارية وعلى الجهات المعنية استغلالها، وقال: لقد سبق وأن حضرت 10 بطولات مع العين، ومعظم البطولات حضرتها، وكل تتويج مختلف عن الآخر، وكل دوري له طعم مختلف، وهذا العام مر العين بظروف صعبة يعلمها الجميع من غيابات كثيرة، وغياب لاعب محدد في مركز رأس الحربة.

بطولات مبهرة

وأشار الرميثي إلى أن هذه الاحتفالية قدمت رسالة على أن الإمارات ستواصل السير على نفس النهج في تنظيم بطولات مبهرة، كما أنها رسالة إلى الأندية الأخرى المتنافسة في الدوري الإماراتي على أن البطولة مناسبة غالية وكبيرة، وبالتالي يجب أن يعدوا أنفسهم من أجل المنافسة بشرف الفوز بدرع دوري الخليج العربي والحصول على مثل هذه الاحتفالية والتتويج الرائع.

وتابع: شاهدنا احتفالية رائعة، أشكر كل المنظمين، وكرمت من ضمن المكرمين بالحفل، وهذا الأمر ليس بغريب على نادي العين الذي حرص على تكريم رجالاته، لكنني كنت أتمنى أن يكون الملعب ممتلئاً، وحز في نفسي غياب الجمهور بالرغم من تتويج الفريق، لكن نلتمس لهم العذر، ونقول لهم عودوا كي تستمر البطولات.

كأس آسيا

وتطرق الرميثي في تصريحاته عقب المباراة إلى الاستعداد لاستضافة نهائيات كأس آسيا 2019 التي نالت الإمارات شرف تنظيمها وقال : بالتأكيد حصول الإمارات على تنظيم البطولة تكريم كبير وسنبدأ العمل فوراً خاصة وأن اللجنة العليا تشكلت وتشرفنا بهذا التشكيل من جانب سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، الرئيس الفخري لاتحاد الكرة، والملاعب جاهزة لأن الإمارات أثبتت تفوقها في تنظيم بطولات عالمية من قبل، والاتحاد الآسيوي لو لم يكن يثق في الإمارات لما أسند إليها تنظيم البطولة.

منافسة صعبة

أكد الرميثي أن المنافسة في الدوري كانت صعبة، وقال أنا مقتنع تماماً بالإدارة الفنية التي ساعدت الفريق على تجاوز الصعاب، والعين أثبت أنه بمن حضر، وهناك دكة قوية ومواهب موجودة في كل المراكز.

ناصر الجنيبي: الضغوط حاصرت لاعبينا

 

أكد ناصر الجنيبي إداري الفريق الأول لكرة القدم بنادي العين أن لاعبي الفريق وقعوا تحت ضغط كبير هذا الموسم، الذي يعد الأصعب على العين، وقال: أبارك هذا الإنجاز إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس نادي العين، وإلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني وإلى الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان رئيس شركة الكرة بنادي العين، وللأمة العيناوية.

وأضاف : كان الله في عون لاعبينا خاصة وأن معظم لاعبي العين من الدوليين، وخاضوا 6 معسكرات منها التحضير لكأس الخليج وآسيا والمعسكرات التحضيرية الأخرى التي أجراها العين.

وتابع : هذا الموسم من أصعب المواسم التي مرت على العين وتعرض لاعبونا للكثير من الضغط سواء من ضغط المباريات أو الجمهور، والجهاز الإداري كان يبث في اللاعبين الحماس وكانوا متعاونين معنا لأقصى حد، وحاولنا في الفترة الأخيرة أن نخفف عليهم شيئاً من الضغط، لكن لم تمهلنا المنافسات الآسيوية وبطولة كأس رئيس الدولة.

أحمد مبارك: نقل مباراتنا أقل مشاركة منا في أفراح الزعيم

أكد أحمد مبارك، مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشارقة، أن موافقة ناديه على نقل مباراته أمام العين في الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي إلى استاد هزاع بن زايد بمدينة العين، حتى يتمكن البنفسج من التتويج باللقب في داره ووسط جمهوره، بدلاً من إقامة المباراة على ملعب الشارقة بالإمارة الباسمة، هو أقل شيء يمكن أن يقدمه نادي الشارقة للمشاركة في أفراح الزعيم.

وقال: «نبارك لإدارة نادي العين والجمهور العيناوي واللاعبين التتويج باللقب، ونحن سعداء بوجودنا اليوم مع العين للاحتفال باللقب».

وأضاف: «أتمنى أن يكون هذا الموسم للنسيان بالنسبة إلى فريق الشارقة، وبدأنا وضع أيدينا على نقاط الضعف والعمل على تصحيحها، وإن شاء الله يكون الموسم القادم أفضل».

طباعة Email