00
إكسبو 2020 دبي اليوم

السد العالي العيناوي مرشح لنجومية الموسم

العنزي: أحلم بالآسيوية وزيارة روسيا مع المنتخب

ت + ت - الحجم الطبيعي

وجد مهند العنزي نجم دفاع العين والمنتخب الوطني والملقب بـ«السد العالي» إشادة واسعة من مختلف شرائح القطاع الرياضي، بعد الظهور المميز له خلال الفترة الماضية سواء كان ذلك بالقميص البنفسجي أو شعار المنتخب الوطني، وقد أصبح اللاعب أحد أقوى المرشحين لنيل لقب نجم الموسم، وهو يحظى بحب كبير من قبل جمهور نادي العين ، "السد العالي" صاحب الروح القتالية والغيرة على الشعار والأخلاق العالية، والذي نجح في فرض نفسه كلاعب مهم ضمن صفوف الزعيم والأبيض الإماراتي، بفضل اجتهاده وتفانيه ورغبته الكبيرة في النجاح والظهور كأفضل ما يكون منذ تعاقده مع النادي في وقت سابق من العام 2008.

العنزي عبر سعادته الكبيرة مع (البيان الرياضي) بحصول العين على لقب الدوري وتأهله للدور ثمن النهائي من دوري أبطال آسيا، وأكد أن هدفهم الكبير في المرحلة المقبلة هو التتويج باللقب القاري، واستعادة أمجاد الزعيم في أكبر بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وأشار إلى أن ترشيحه لنجم الموسم يعزز دوافعه ويجعله في حالة استنفار مستمر للمحافظة على مستواه، مضيفاً أنه فرد من مجموعة عمل متكاملة تعمل باحترافية قوامها الالتزام والغيرة على الشعار، تبدأ بمجلس الإدارة بقيادة الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، ومرورا بالجهازين الإداري والفني ونهاية بجماهير الفريق، وأبان أن حلمه بعد التتويج باللقب الآسيوي مع العين هو الذهاب مع الأبيض الإماراتي إلى مونديال العالم بروسيا 2018.

بداية كيف تنظر إلى ترشحك لنجومية هذا الموسم؟

الحمد لله أولاً على تلك الثقة العالية في مستواي وإمكاناتي، هذا بفضل الله وبفضل المساعدة الكبيرة التي وجدتها من جميع اللاعبين، فأنا فرد في منظومة كاملة تبدأ بالحارس وتنتهي بالهجوم، وما يهمني قبل الألقاب الشخصية هو أفضلية العين وحصوله على البطولات.

إشادة غالية

أكثر ما أسعدك في الفترة الأخيرة.

أكثر ما أسعدني عندما تلقيت إشادات واسعة وكبيرة أفتخر وأعتز بها، من محمد بن ثعلوب الذي أكد لي أن سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان راض عن مستواي، وكذلك من محمد خلفان الرميثي، كما تلقيت إشادة مجلس الإدارة بقيادة الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، واللاعبين والجهاز الفني والإداري وإخواني وفي مقدمتهم محمد سالم العنزي، وكما قلت لك هذا يعزز من دوافعي ورغبتي في المحافظة على مستواي على أقل تقدير.

قبل أن نسألك عن الزعيم، ما توقعاتك للأبيض في التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا؟

أنا متفائل بظهور قوي للأبيض الإماراتي في التصفيات المقبلة كونه يملك كل المقومات التي تجعله أحد المرشحين بقوة للذهاب إلى روسيا، فهو يضم في صفوفه لاعبين متميزين يتمتعون بمقدرات كبيرة، ويحظون بدعم كبير من الشيوخ والمسؤولين في الاتحاد ويجدون المساندة دائما من الجماهير الإماراتية، وأتمنى أن يحقق منتخبنا تطلعات الشارع الرياضي الإماراتي وشخصياً أحلم بزيارة روسيا مع المنتخب.

نعود إلى الزعيم، كيف تنظر إلى تتويج الفريق باللقب قبل ثلاث جولات؟

هذا هو الزعيم كما يعرفه الجميع، يتحدى جميع الظروف ولا يرضى بغير المركز الأول، ومن وجهة نظر متواضعة فالفضل في ذلك بعد الله سبحانه وتعالى إلى مجلس الإدارة برئاسة الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، فقد ظل حريصا على توفير كافة أسباب النجاح للفريق، وهو دائما قريب من اللاعبين والجهاز الفني، لا تفوته صغيرة ولا كبيرة، الأمر الذي انعكس إيجاباً على الجميع وضاعف رغبتهم في الظهور المتميز والقتال من أجل تحقيق تطلعات النادي، وبالطبع لا أنسى مجهودات الجهازين الإداري والفني واللاعبين وجمهور النادي الذي ساند بقوة وكان سببا في تعزيز معنويات اللاعبين لتجاوز ظروف الغيابات المؤثرة، حتى توج باللقب.

التحدي الأهم

بعد الدوري هل العين على بطولة آسيا؟

نعم نحن كلاعبين ندرك أن لقب آسيا هو أهم هدف للنادي هذا العام، ونعرف تماما ما هو مطلوب بالفترة المقبلة، وأعتقد أن العين لا ينقصه أي شيء للحصول على اللقب القاري، فهو يتمتع بدعم لا محدود من القادة الشيوخ، ويقوده مجلس إدارة لديه الخبرة والأفكار والطموح، ويضم في صفوفه أميز اللاعبين بالدولة، ويسانده جمهور معلم ووفي وغيور، وبتضافر جميع هذه العوامل مع الرغبة القوية سيكرر الزعيم سيناريو التتويج الآسيوي بإذن الله، خصوصا وأن اللاعبين مازالوا حتى الآن يتحسرون على ضياع فرصة الحصول على اللقب بالنسخة الماضية بعد الخسارة أمام الهلال السعودي في نصف النهائي.

لقب الكأس

وماذا عن المحافظة على لقب كأس رئيس الدولة؟

هذه بطولة غالية على قلوب الجميع، ومن المؤكد أن المنافسة على لقبها ستكون على أشدها، خصوصا بعد أن طار العين بلقب الدوري، حيث ستقاتل بقية الأندية بكل قوة من أجل إنقاذ موسمها، وبالتالي فالمهمة لن تكون سهلة، ولكننا عازمون على الدفاع عن اللقب بكل قوة، لأن العين يعشق البطولات ولا يمل الألقاب أبدا.

ألا تعتقد أن المنافسة على بطولتي الكأس وآسيا ستشكل ضغوطا كبيرة على اللاعبين؟

العين يعشق التحديات ويظهر معدنه دائما في مثل هذه الظروف، وأعتقد أنه تجاوز ظروفا أقوى وأكثر تعقيدا هذا الموسم ليتوج بلقب الدوري، وهو قادر على تجاوز جميع العقبات للوصول لهدفه، خصوصا وأنه يملك لاعبين يتعاملون بعقلية احترافية مع الأمور، ولديه لاعبون شباب يتوقون للدفاع عن الشعار البنفسجي، وهذا أمر يدعو للتفاؤل ويبشر بالخير.

بروفايل

 

الاسم: مهند سالم العنزي

العمر: 29 عاما

المركز مدافع

رقم القميص: 19

الطول 184 سم

تشجيع

عاشق ريال مدريد والدون

كشف مهند العنزي، عن شغفه بمتابعة الدوري الإسباني وتشجيعه لفريق ريال مدريد وإعجابه باللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو والمدافع القوي بيبي بسبب طريقته الرجولية في اللعب، وقال: إن لديه العديد من الأصدقاء في نادي العين وخارجه ولكنه يعتز بصداقته لنجم منتخب قطر السابق والإعلامي حاليا سعود غنيم واللاعب السعودي ياسر القحطاني الذي يحمل له في قلبه معزة كبيرة.

كما تمنى الحصول مع العين على لقب دوري أبطال آسيا في النسخة الحالية بعد أن ضاعت الفرصة في النسخة الماضية، ومن ثم التأهل مع الأبيض الإماراتي إلى مونديال العالم 2018 بروسيا،

أوضح مدافع الزعيم، أنه ينتهز أية لحظة فراغ للجلوس مع ابنه عبدالله، وعندما يجد وقتاً أكبر يذهب لزيارة الأهل والأصدقاء خصوصا في أبوظبي، كما أنه متعلق بهواية السباحة وكذلك القراءة، ويميل للاطلاع على المؤلفات التي تتحدث عن تطوير الذات، والثقافة الدينية العامة.

وقال: عندما أجد فرصة مناسبة أستغلها في السفر لأداء العمرة، وأحيانا من أجل السياحة وتغيير الأجواء، ووجهتي دائما إلى السعودية حيث الأقارب، كما أحب السفر إلى أوروبا وخاصة تركيا فهناك يعجبني المناخ المميز، فضلا عن اللمسة الدينية والأكل الحلال.

طباعة Email