00
إكسبو 2020 دبي اليوم

البداية بالإحباط والنهاية باللقب الكبير

12 بطولة والزعيم مين يطوله

ت + ت - الحجم الطبيعي

لم يكن طريق الزعيم العيناوي، إلى معانقة اللقب 12 مفروشاً بالورود، فقد واجه البطل موسماً استثنائياً مليئا بالعقبات والمصاعب، فبعد أن دخل أولى مبارياته في المسابقة وهو يعاني جرح الخروج من نصف نهائي أبطال آسيا بعد خسارته لحساب الهلال السعودي.

افتقد الفريق لأهم عناصره بقيادة صانع الألعاب عمر عبد الرحمن، والمهاجم الغاني أسامواه جيان بسبب الإصابة، غير أن إرادة الرجال كانت حاضرة بقوة في المعسكر البنفسجي، ما يحسب لزلاتكو، أنه ظل متجاهلا كل سهام النقد والهجوم التي وجهت نحوه، متبعا سياسة رشيدة لتدوير اللاعبين، وإشراكهم في المباريات واضعا اللاعب المناسب في المركز المناسب، حتى بدا أنه يستعين بتشكيلة مختلفة في كل مباراة.

معسكر ناجح

لأن البدايات الناجحة غالباً ما تكون عنوانا للنهايات الناجحة، فقد كان طبيعياً أن تنتهي الأمور إلى ما انتهت عليه، ليتذوق العيناوية ثمرة الجهود المضنية التي بذلوها خلال مرحلة الاستعداد لاستحقاقات الموسم، حيث كان الهدف محددا وواضحا وهو استعادة درع الدوري من جهة والوصول إلى منصة التتويج الآسيوية من جهة أخرى.

نتائج الوديات

خاض العين داخلياً وخارجياً 12 مباراة ودية، منها 6 في معسكره الخارجي، حيث فاز في أولى مبارياته الودية بإيطاليا على مضيفه مونتكانيني (2-0) ، وتغلب في المباراة الثانية على فولغوري فالتشانو بنتيجة (7-1)، وفاز في المباراة الثالثة والأخيرة على فريق بارنسلي الإنجليزي (2-1). وعاد إلى الدولة ليشارك في البطولة الودية الدولية التي نظمها على ملعبه بمشاركة ثلاثة فرق، حيث فاز على الكويت الكويتي (4-0) وتعادل في المباراة الثانية أمام النصر السعودي (1-1) ليتوج باللقب.

المرحلة الأخيرة

جاءت المرحلة الثالثة والأخيرة من معسكر فريق العين الخارجي الذي أقامه بالنمسا، بنتائج متقاوته، حيث خسر أولى مبارياته الودية هناك بنتيجة (0-3)، فيما فاز على غريمه الوحدة (2-1)، وعلى الرجاء البيضاوي بنتيجة (1-0)، وعاد إلى ملعبه بالدولة، حيث خاض تجربة ودية أمام صحار العماني وتغلب عليه (2-0)، قبل أن يلعب مباراتي الذهاب والإياب أمام الاتحاد السعودي في ربع نهائي آسيا، وبعدها لعب مباراتين وديتين أمام الشارقة وفاز عليه (2-1)، وتغلب على دبي (3-2).

انطلاقة ناجحة

بالرغم من أن العين استهل مسابقة الدوري وهو يعاني جراحه الآسيوية بسبب خسارته في ذهاب نصف النهائي أمام الهلال السعودي، ويفتقد إلى أبرز عناصره، غير أن انطلاقته جاءت ناجحة بكل المقاييس، إذ حقق فوزا مهما في أولى مبارياته بالجولة الثانية، (بعد تأجيل مباراته الأولى) الوصل (2-0) على ملعب استاد هزاع بن زايد.

وأتبعه بفوز ثان لا يقل أهمية على مضيفه عجمان بالجولة الثالثة بنتيجة ( 4-0) الأمر الذي عزز كثيرا من معنويات الفريق، وبعدها تأجلت مباراته بالجولة الرابعة أمام الفجيرة بسبب مباراته مع الهلال السعودي في إياب نصف نهائي آسيا، قبل أن يعود مرة إلى الدوري، لكن بخسارة أمام غريمه الجزيرة ( 3-4) بالجولة الخامسة.

تعويض الخسارة

وعوض الفريق خسارته أمام الجزيرة بالفوز على ضيفه الظفرة في الجولة السادسة، على ملعبه بأفضل استاد العالم بنتيجة (3-0)، وغادر بعدها إلى رأس الخيمة ليعود من هناك بفوز مهم على الإمارات (2-1) في الجولة السابعة، قبل أن يتعادل مع الأهلي على ملعب الأخير (1-1) بالجولة الثامنة، ويعود إلى ملعبه باستاد هزاع بن زايد ليكتفي بالتعادل أيضا أمام ضيفه النصر (1-1) بالجولة التاسعة.

العاشرة

استعاد فريق العين في الجولة العاشرة نغمة الانتصارات بفوز عريض على اتحاد كلباء (4-1) على ملعب الأخير، وأردفه بفوز لافت على غريمه الوحدة (4-0) في كلاسيكو العاصمة على ملعب هزاع بن زايد أيضا بالجولة الحادية عشرة وهي تقريبا المباراة التي أظهرت شخصية البطل العيناوي، الذي أكد صدارته بفوز آخر على بني ياس في الجولة الثانية عشرة (3-0) في الشامخة، وتابع انتصاراته الكبيرة بالفوز على الشارقة (4-1) على الملعب الذي لا يخسر في أرضيته باستاد هزاع بن زايد في الجولة الثالثة عشرة.

24

رغم حسمه للقب فقد كان الاهتمام كبيرا من قبل الجهاز الفني واللاعبين بالجولات الثلاث المتبقية من عمر المنافسة، تطلعا لزيادة الغلة من النقاط والأهداف، حتى ينهي الفريق الموسم بحصد أكبر عدد من النقاط والأهداف، ففي الجولة 24 اكتفى العين بالتعادل السلبي أمام مستضيفه الوحدة، قبل أن يعود ليفوز على بني ياس بهدف بالجولة قبل الأخيرة.

المؤجلة تظهر ملامح البطل

ظهرت ملامح البطل العيناوي، برغم تعادله في مباراته المؤجلة من الجولة الأولى أمام الشباب على ملعب الأخير (1-1) إلا أن هذه المواجهة أظهرت كثيرا من ملامح البطل، وهو الأمر الذي أكدته مواجهة نفس الفريق بالجولة الرابعة عشرة على ملعب استاد هزاع بن زايد حيث حقق العين الفوز (2-1)، وتابع مرحلة النتائج الجيدة في الجولة الخامسة عشرة بتغلبه على الوصل (1-0) على ملعب زعبيل.

وعاد ليحقق أكبر فوز في المسابقة على ضيفه عجمان (7-1) على ملعبه باستاد هزاع بن زايد، ثم خسر بعدها أمام الفجيرة بالجولة السادسة عشرة على ملعب الأخير (0-1)، لكنه رد الدين للفريق الفجراوي في المباراة المؤجلة من الجولة الرابعة، حيث فاز عليه (3-0) على ملعب استاد هزاع بن زايد.

مواجهات الحسم

تعتبر المباريات من الأسبوع 18 وحتى 23 هي مباريات حسم اللقب لصالح الزعيم العيناوي بعد أن فاز على منافسه المباشر الجزيرة (2-1) على ملعب استاد هزاع بن زايد بالجولة الثامنة عشرة، واكتفى بالتعادل (1-1) أمام الظفرة على ملعب الأخير بالجولة التاسعة عشرة، واستعاد نغمة الانتصارات بفوز عريض على الإمارات (5-1) على ملعب الأخير في الجولة العشرين.

وحقق فوزا غاليا على ضيفه الأهلي (1-0) بالجولة الحادية والعشرين في ملعب هزاع بن زايد، وتابع مرحلة النتائج الجيدة بفوز آخر على النصر (2-1) على ملعب استاد آل مكتوم بالجولة الثانية والعشرين، وحسم الأمور لصالحه بفوز كبير على اتحاد كلباء (4-0) على ملعب استاد هزاع بن زايد، خصوصا بعد أن تعثر ملاحقه المباشر بالخسارة أمام الوحدة وبني ياس على التوالي، ليتوج الفريق البنفسجي رسميا بطلا للدرع للمرة 12 في تاريخه.

29

انفرد نادي العين وحلق بعيداً في فضاء الانجازات، وأكد البنفسج زعامته وجدارته وتابع تميزه وانفراده بالأرقام القياسية محلقاً في سماء الإنجازات بحصوله على اللقب رقم 12 لدوري الخليج العربي، جامعا الرصيد الأوفر من بطولات الألقاب الداخلية والخارجية التي توج بها خلال تاريخه، حيث رفع رصيده من الألقاب إلى (29) لقباً كأعلى نسبة يحصل عليها فريق إماراتي، حيث فاز ببطولة الدوري 12 مرة وكانت في مواسم 76-77، 80-81، 83-84، 92-93، 97-98، 1999-2000، 2001-2002،2002-2003، 2003- 2004 ،2011-2012، 2012- 2013، 2014-2015.

وفاز بلقب كأس رئيس الدولة 6 مرات وكانت في مواسم 1998-1999، 2000/01، 2004/05، 2005/06، 2008/09 ، 2013/2014، وحقق لقب كأس الاتحاد الإماراتي 3 مرات في المواسم 1988 / 89، 2004/05، 2005/06 ولقب السوبر ثلاث مرات في مواسم 1994-1995، 2004/05، 2009 2010 ، كما حقق مرتين بطولة كأس أبوظبي في موسمي 1973-1974، 1974-1975.

3

رغم حسم فريق العين للقب قبل انتهاء المسابقة بثلاث جولات، فقد كان الاهتمام كبيرا من قبل الجهاز الفني واللاعبين بالجولات الثلاث المتبقية من عمر المنافسة، تطلعا لزيادة الغلة من النقاط والأهداف، حتى ينهي الفريق الموسم بحصد أكبر عدد من النقاط والأهداف، ففي الجولة 24 من عمر المسابقة، اكتفى الفريق العيناوي بالتعادل السلبي أمام مستضيفه الوحدة في ديربي العاصمة أبو ظبي والذي استحوذ كعادته على المتابعة الجماهيرية الكبيرة مثل كل لقاءات الفريقين، ، قبل أن يعود ليفوز على منافسه بني ياس بهدف في الجولة قبل الأخيرة من عمر دوري الخليج العربي.

25

لعب الفريق الأول لنادي العين داخل وخارج أرضه قبل مباراة الشارقة 25 مباراة فاز في 18 وتعادل في 5 وخسر 2، ليجمع في رصيده 59 نقطة، و61 هدفا سجلها في شباك الخصوم، فيما دخل مرماه 18 هدفا.

ولم يخسر الزعيم أية مباراة على أرضه على ملعب استاد هزاع بن زايد، بل استطاع الفوز في 12 مباراة وتعادل في مباراة واحدة، ليجمع 37 نقطة، فيما أحرز في شباك المنافسين 36 هدفا مقابل 7 أهداف دخلت مرماه.

أما في المباريات التي لعبها خارج أرضه فقد فاز في 6 وتعادل في 4 وخسر 2 ليجمع في رصيده 22 نقطة، مسجلا 25 هدفا مقابل 11 هدفا ولجت مرماه.

4

تضمنت تحضيرات الفريق الأول لنادي العين للموسم الحالي 2014 - 2015 ثلاث مراحل، انطلقت المرحلة الأولى بالتجمع الداخلي مطلع يوليو الماضي في مدينة العين، قبل أن تتوجه البعثة الرسمية بعدها إلى معسكر خارجي في مدينة مونتكاتيني الإيطالية خلال الفترة من 4 إلى 19 يوليو الماضي.

حيث خاض هناك ثلاث مباريات ودية، فيما شهدت المرحلة الثانية مشاركته في البطولة الدولية، التي أدى خلالها مباراتين، وبعدها غادر إلى مدينة لوجان بالنمسا في الأول من أغسطس، حيث بدأت المرحلة الثالثة من فترة الاعداد، وخاض الفريق العيناوي هناك ثلاث تجارب ودية، قبل أن يعود إلى الدولة ليواصل تحضيراته الميدانية.

طباعة Email