00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الاتحاد يهزم عجمان ولا جديد في الترتيب

ت + ت - الحجم الطبيعي

فاجأ اتحاد كلباء مضيفه عجمان، بالفوز عليه بهدف دون رد على استاد راشد بن سعيد، في انطلاقة الجولة 19 لدوري الخليج العربي أمس، ليقترب عجمان من الهبوط أكثر من الاتحاد نفسه، حيث لم يتغير شيء في الترتيب، فظل الاتحاد في المركز 14 برصيد 7 نقاط، وبقي عجمان في مركزه 13 برصيد 12.

وصبت النتيجة في مصلحة أقرب المنافسين، الفجيرة الذي يلعب مع النصر اليوم، والشارقة والإمارات اللذين يلتقيان معاً، وجاء فوز الاتحاد بهدف لمحترفه الإيطالي دانيلو قبل 7 دقائق من نهاية الوقت الأصلي للمباراة.

لم يرق الشوط الأول لأهمية المباراة بالنسبة لفريقين، يكافحان من أجل البقاء، حيث جاء المستوى دون التوقعات فغاب عنصر الإثارة والتشويق كثيراً، واعتمد الفريقان على الحلول الفردية بشكل أساسي في قيادة الهجمات على مرمى الحارسين معتز عبد الله، وسيف راشد، ولم يشهد الشوط أفضلية فريق على الأقل، وتشابه مستواهما حتى في عدد الهجمات على المرمى، بواقع فرصتين لكل فريق.

وكان الحارسان «معتز وسيف» في الموعد في التصدي لهذه الهجمات على قلتها، وكانت أبرز فرص الاتحاد عبر المهاجم بابا ويغو ودانيلو، فيما اعتمد عجمان في هجماته على الحلول الفردية من جانب المغربي إدريس فتوحي، إضافة لرأسية أخطأت طريقها للمرمى من حمد الحوسني، لينتهي الشوط الأول سلبياً أداء ونتيجة.

الشوط الثاني

شعر البرتغالي مانويل كاجودا مدرب عجمان، بصعوبة الموقف في ظل ندرة الهجمات، فدفع بالمهاجم هداف العامري بدلاً من لاعب الوسط منصور محمد مع انطلاقة الشوط الثاني.

 وضح تأثير النتيجة السلبية في لاعبي الفريقين مع مرور الوقت، حيث ظهر التسرع والتوتر وزادت المخالفات، واللعب العنيف خاصة مع لاعب عجمان هداف العامري، كما خرج لاعب الطرف الأيمن طلال مبارك مصاباً ليحل مكانه محمد يعقوب، قبل مرور 15 دقيقة على الشوط، ورد مدرب الاتحاد وليد عبيد بإجراء أول تبديل في المباراة بدخول سعيد فتاح بدلاً من حسن علي إبراهيم.

ثم اتبعه بتبديل ثان بدخول نايف سالم بدلاً من خميس أحمد، ولم يتغير شيء في المباراة طوال النصف الأول للشوط الثاني، بعد أن اكتفى كل فريق بالمحاولات الهجومية من خارج الصندوق أو عن طريق العكسيات العرضية، التي لم تشكل خطورة تذكر على المرميين.

وحاول كاجودا من جديد معالجة «العقم الهجومي» بتبديل ثالث دخل على أثره المهاجم أحمد مال الله بدلاً من لاعب الوسط حمد الحوسني قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة ليستكمل تبديلاته في المباراة، وذهب مدرب الاتحاد لذات المنحي فأدخل البديل الثالث خالد علي بدلاً من إبراهيم عبد الله.

دانيلو يفعلها

وفي الوقت الذي كان يبحث فيه عجمان عن هدف، إذا بالإيطالي دانيلو محترف الاتحاد، يفاجئ صاحب الأرض بهدف من تسديدة ثابتة «83» قرب الصندوق لم تفلح معها محاولات معتز عبد الله في أقصى الزاوية اليسرى ليصاب أنصار ولاعبو عجمان بصدمة كبيرة لتنتهي المباراة على هذا الهدف، الذي بدد كثيراً من آمال عجمان في البقاء.

حضور متواضع

لم تشهد المباراة أي حضور جماهيري يذكر من أنصار الفريقين، فجمهور الاتحاد غاب تماماً عن مساندة فريقه، بينما حضرت فئة قليلة تعد بالأصابع لمساندة عجمان، وكان المشهد لافتاً للتعليقات بالنسبة لفريقين يلعبان أهم مبارياتهما خاصة عجمان، الذي لعب في ملعبه، ويملك حظوظاً أفضل في البقاء من ضيفه الاتحاد. وتم إعلان رقم الحضور الجماهيري، عبر الإذاعة الداخلية بـ527 شخصاً.

طباعة Email