العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    النجاح يحمس الإمارات لمواصلة العمل وإبهار آسيا في 2019

    العواني: هزاع بن زايد سر الفوز

    أكد عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، أنه بتوجيهات سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، حرص المجلس على التعاون مع اتحاد كرة القدم واللجنة المسؤولة عن ملف استضافه كأس آسيا 2019 برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي، وبالفعل تم القيام بجهد كبير بالتعاون مع كبرى الشركات التي قامت من قبل بإعداد ملفات للدول التي استضافت كأس العالم.

    والاطلاع على كل كبيرة وصغيرة في هذه الملفات، كما تم التعاون مع الجهات والهيئات الحكومية المختلفة ذات الصلة بالدولة، وكذلك الأندية الرياضية، ومن ثم تم إعداد الملف القوي الذي تمت المشاركة به وتقديمه للجهة المسؤولة بالاتحاد الآسيوي، وكان دور مجلس أبوظبي في ذلك في خدمة اللجنة المسؤولة من خلال الإشراف على كافة المتطلبات.

    البنية التحتية

    وعن أبرز المعايير التي تضمنها الملف قال العواني: بالنسبة لما تم الاعتماد عليه كانت الاستفاضة من الخبرات السابقة في إعداد الملفات السابقة لاستضافة كبرى البطولات العالمية، والتي ساعدت على إعداد الملف من كافة الاحتياجات القانونية المطلوبة لمثل تلك البطولات، ومن ثم تم وضع المعايير المطلوبة في الملاعب الحالية والرؤية المستقبلية لكافة الملاعب، سواء الموجودة حاليا، أو التي سيتم تجهيزها عند موعد البطولة.

    وأشار بأن الملاعب الموجودة حاليا هي إستاد مدينة زايد الرياضية وإستاد محمد بن زايد آل نهيان بأبوظبي وإستاد هزاع بن زايد آل نهيان بالعين الذي حصل مؤخرا على أفضل إستاد بالعالم، بالإضافة إلى الملاعب الأخرى التي تم وضعها في الملف بالتعاون والتنسيق مع مجلس دبي الرياضي لوضع المخطط الشامل لاستضافة البطولة من ملاعب وأبرزها الإستاد الجديد الذي يتم إنشاؤه حاليا في دبي.

    إضافة إلى إستاد راشد بالنادي الأهلي، كما تضمن الملف كافة البيانات المتعلقة بالبنية التحتية فيما يتعلق بتوفير المعلومات المطلوبة المتعلقة بالطرق والمواصلات والفنادق والمطارات وحركة السياحة وحركة الطيران، والحمد لله فنحن في الإمارات محظوظون بتوفر بنية تحتية رائعة على أعلى مستوى تؤهلنا لاستضافة أكبر البطولات، كما حدث من قبل وتم استضافة كأس العالم للشباب وبطولة العالم للأندية وكأس العالم للناشئين.

    وعن نتائج منتخبنا الوطني وهل كان لتلك النتائج محل في الملف قال أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي: هذا لم يتم التعرض له في الملف، لأن الملف يرتكز في المقام الأول على البنية التحتية الموجودة في الدولة، وقوة البلد من الناحية الاقتصادية وتوفر الأمن والأمان والاستقرار والضمانات الحكومية كلها متوفرة بفضل ما تقدمه قيادتنا السياسية من دعم واهتمام بالبنية التحتية بالدولة.

    العمل مستمر

    وبسؤاله ماذا بعد قبول الملف ونجاح الاستضافة أكد عارف العواني، أنه بالتأكيد العملية لن تتوقف على ذلك بل سيستمر العمل، لأن هناك دائما تطورا مستمرا، ونكاد نكون الأول على مستوى القارة الآسيوية من حيث الملاعب في استضافة مباريات بطولة الأندية الآسيوية الأبطال التي تؤكد أسبقية الإمارات في هذا المجال، واختم مؤكدا أنه باستمرار الدعم الحكومي من قيادتنا السياسية سيستمر العمل وتكثيف الاستعدادات لتكون الإمارات جاهزة لاستضافة بطولة مثالية من كافة جوانبها، كما هو الحال دائما حيث إن هدفنا دائما هو الرقم واحد.

    طباعة Email