العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    النادي يستضيف المجموعة الرابعة لتصفيات تحت 23 عاماً

    اتحاد كرة القدم يطمئن على استعداد كلباء للحدث الآسيوي

    صورة

    اطمأن اتحاد كرة القدم على استعدادات إدارة نادي اتحاد كلباء لاستضافة المجموعة الرابعة من التصفيات الآسيوية، المؤهلة لنهائيات بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً المقرر إقامتها بقطر مطلع العام المقبل، حيث تستضيف مدينة كلباء المجموعة التي تضم منتخبنا الأولمبي بجانب منتخبات اليمن وطاجيكستان وسيريلانكا، خلال الفترة من 27 وحتى 31 مارس الجاري، حيث جاءت الاستعدادات متواكبة مع أهمية المنافسات.

    وأبدى محمد عبدالعزيز جاسم رئيس اللجنة المشكلة للإعداد للتصفيات، ارتياحه لاستعدادات إدارة نادي كلباء لاستضافة الحدث الآسيوي، وذلك في ختام زيارته وأعضاء اللجنة لنادي كلباء مساء أمس بقوله:

    هذا ليس بمستغرب على إدارة النادي برئاسة الشيخ سعيد بن صقر وشقيقه الشيخ هيثم بن صقر، اللذين يبذلان جهداً كبيراً من أجل توفير كل مقومات النجاح لهذا الحدث الآسيوي الذي يقام للمرة الأولى على هذا الملعب، ولا شك في أن النادي حقق استفادة كبيرة من استضافة نهائي كأس الاتحاد لأندية الأولي خلال الفترة الماضية، وأكسبه خبرة كبيرة في الإعداد لاستضافة التصفيات الآسيوية المقبلة.

    مجموعات مجمعة

    يذكر أن مواجهات التصفيات الآسيوية ستقام بنظام المجموعات المجمعة تحت ضيافة دولة واحدة، ويتأهل إلى كأس آسيا للمنتخبات الأولمبية صاحب المركز الأول في كل مجموعة، بالإضافة إلى أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني من ضمن المجموعات العشر لمرافقة منتخب دولة قطر المضيفة.

    وتعتبر بطولة آسيا تحت 23 عاماً في نسختها لعام 2016، بمثابة التصفيات الآسيوية لدورة الألعاب الأولمبية، حيث ستمثل المنتخبات الثلاثة الأولى القارة الصفراء في أولمبياد 2016 المقرر إقامتها في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

    من جهة أخرى كشف محمد عبدالعزيز النقاب عن عودة (مجلس الاتحاد الكروي)، الذي تم استحداثه لمناقشة العديد من القضايا الكروية مع الخبراء والإداريين والإعلاميين، حيث سينعقد المجلس للمرة الثانية يوم السبت في مقر الاتحاد في دبي، وسيتم مناقشة وتقييم مشاركة منتخبنا الوطني في نهائيات آسيا التي اختتمت أخيراً في أستراليا ونال الأبيض الميداليات البرونزية.

    دعوة الرياضيين

    ووجهت الدعوة إلى عدد من القيادات الكروية المرموقة وعدد من المدربين بأندية دوري الخليج العربي، وعدد من الشخصيات الرياضية المحلية البارزة التي تمتلك خبرات كبيرة في المجال الرياضية، بجانب رؤساء الأقسام الرياضية بالصحف المحلية ومديري القنوات الفضائية، للمشاركة في المجلس للإدلاء بآرائهم في عدد من المحاور التي سيتم طرحها خلال الجلسة..

    وكذلك فتح ملف الاحتراف الخارجي للاعبينا والمعوقات التي تحول دون الاحتراف، ووضع العديد من الأفكار التى من شانها تذليل كل المعوقات التي تقف حائلا أمام تنفيذ المشروع، حتي نستطيع ايصال منتخبنا للعالمية.

    وأعرب محمد عبد العزيز عن أمله في الخروج أفكار وآراء من (مجلس الاتحاد الكروي)، بجانب الاستنارة بالخبرات التي تخدم المصالح المشتركة الرامية في الأول والأخير لتطوير الرياضة في الإمارات والخليج والقارة الآسيوية. وأضاف قائلاً: إن المشاركين في المجلس لديهم الكثير من الخبرات التي لا تحصى، من شأنها أن تساعد في خلق أفكار متميزة تسهم في الارتقاء بكرة الإمارات خلال الفترة المقبلة.

    هيثم الحمادي

    يدير ندوة مجلس الاتحاد الكروي الثانية الزميل الإعلامي هيثم الحمادي المذيع بقناة دبي الرياضية، والذي يعتبر شاهداً على مشاركة منتخبنا في نهائيات آسيا الماضية في أستراليا بحكم تغطيته لأحداث البطولة، وسيتم إذاعة ندوة المجلس على الهواء مباشرة في قنواتنا المحلية التلفزيونية الرياضية.

    طباعة Email