«فارس الغربية» رقم صعب

مسفر: الظفرة ابتعد عن دوامة صراع الهبوط

مواجهة قوية جمعت الظفرة مع دبي تصوير - مجدي اسكندر

أكد فريق الكرة بنادي الظفرة أنه رقم صعب في جميع البطولات التي يشارك فيها هذا الموسم، بعد نجاحه في تحقيق فوزه الثالث على التوالي، وجاء على حساب دبي 3-2 بالجولة العاشرة للدوري وهو ما اعتبره الدكتور عبدالله مسفر مدرب الفريق، إنجازاً على اعتبار أن الظفرة قبلها تأهل إلى المربع الذهبي لكأس المحترفين، وإلى دور الثمانية لكأس رئيس الدولة. ورفع الظفرة رصيده إلى 15 نقطة وقفز مركزين إلى السابع،

أما دبي فتجمد برصيده عند 7 نقاط، وبقي في دوامة صراع الهبوط.

وأكد مسفر أن الفوز على دبي جاء في توقيته، لأنه أبعد الظفرة عن دوامة صراع الهبوط التي دخلها دبي، وتجب الإشادة بالأداء الرجولي لـ«فرسان الغربية»، وكانوا عند حسن الظن بهم، رغم تقدم دبي مرتين.

فوز خاص

وأضاف: واجهنا خصماً عنيداً، فكان للفوز نكهته في الترتيب العام،والفوز في 3 مباريات متتالية في أسبوع واحد إنجاز يستحق الإشادة ، بجهود اللاعبين. وأضاف: مباراتنا مع دبي جاءت متقلبة المستوى ، والفوز أسهم في دخولنا المنطقة الدافئة، وأمام الفريق الكثير من العمل ليحقق طموحات أهل الغربية بتجاوز الفرق التي تعتبر من الفرق المهددة في مؤخرة الترتيب العام للمسابقة.

وأضاف: ضغط برنامج المباريات كان له تأثيره السلبي على الفريق ،وتنتظرنا مباراة صعبة في الجولة المقبلة أمام الوحدة وأتمنى أن نكون بحجم التحدي.

وأوضح: أن تبديله للاعب المستبدل حمد راقع، كان بهدف تقوية الوسط وخط الظهر بعد أن أدى راقع المطلوب عند تبديله ليخفف الضغط على ديوب، بغض النظر عن إهداره هدفين، وفي آخر 7 دقائق تقدم بندر للأمام مع دخول النقبي لتخفيف الضغط على الدفاع الظفرة، وهو كان الخيار الأنسب.

فارق

واكد السويسري همبورتو مدرب دبي أن فريقه لا يستحق الخسارة بعد أن ظل متقدماً أكثر من مرة على مدى الشوطين. وقال: الحظ عاندنا وكانت العودة بنقطة على أسوأ تقدير ممكنة، لكن هداف الظفرة ديوب، نجح في عمل الفارق ليقود فريقه للفوز الصعب الذي تحقق بأغلى النقاط، وكانت تحركات ديوب مزعجة، وسنحت الفرصة لرامي يسلم في الجزء الأخير من المباراة..

والتي كانت نقطة تحول خلال المباراة العجيبة التي ابتسمت للظفرة. وأضاف: لعب فريقنا بشكل جيد وعبس له الحظ ولكن كثير من النقاط الإيجابية ظهرت في أداء الفريق ، وواجهنا الكثير من المتاعب في الخط الخلفي نتيجة الإصابات والإيقافات ،إلا أن دفاع الفريق أمام الظفرة كان بحجم التحدي بغض النظر عن الخسارة في المباراة التي تلاعبت بأعصاب الجميع، وأتمنى أن يكمل الفريق مشواره بروح جديدة ليضمن له مركزاً آمناً في ختام المسابقة.

اللاعبون الجدد

وحول ضغط المباريات، وإمكانية الاستعانة بلاعبين جدد خلال فترة التغييرات الشتوية، قال: ليس الوقت مناسباً للتحدث في هذه النقطة، وتم التعاقد معي منذ فترة قصيرة، وينتظرني عمل كبير من مباراة لأخرى، وبالنسبة لضغط المباريات فهو على الكل.

سالم حسن: التشكيك في الاستاد سببه الفهم الخاطئ

فوجئت الجماهير بين شوطي مباراة الظفرة ودبي، بقيام مراقب المباراة راشد عبدالله بتوجيه الطاقم الإداري في نادي الظفرة لقياس طول ملعب استاد حمدان بن زايد في هذا الوقت من الموسم، وبعد بداية الموسم الكروي وخوضه 10 جولات في دوري الخليج العربي، ما دعى إلى التساؤل حول الأمر الغريب الذي حدث بين شوطي المباراة بالتحديد.

وأكد سالم حسن مدير فريق الظفرة، أن التشكيك في الاستاد سببه الفهم الخاطئ وقال:القصة بدأت عندما تحاور معه مذيع التلفزيون قبل المباراة وطرح سؤاله حول أن نادي الظفرة يعتبر من الأندية التي تستخدم الحجم الصغير القانوني والمعتمد من الفيفا من الملاعب، والذي يعطيه أفضلية عند مواجهة الفرق الكبيرة التي تستخدم الحجم الكبير القانوني والمعتمد من الفيفا، ورد عليه مدير فريق الظفرة موافقاً على كلام المذيع..

ومؤكداً أن هذه النقطة تعد إيجابية لنادي الظفرة عند مواجهة الفرق الكبيرة في استاد حمدان بن زايد، وهذا حق مشروع لنادي الظفرة في ظل وضع قياسات قانونية معتمده من قبل فيفا، خاصة أن هذه القياسات وضعت منذ تأسيس نادي الظفرة ولم تتغير بتاتاً.

اتصال

وأكد أن هذا الحوار فهم بشكل خاطئ، ما حث بعض الأشخاص في رابطة المحترفين على الاتصال بمراقب المباراة وتوجيهه لقياس أرضية الملعب، حرصاً على ألا يكون مسؤولو الظفرة قاموا بتغيير مساحة أرضية الملعب وجعله أصغر من السابق، وقال سالم: «فوجئت بعد ذلك بأنهم يخبروني عن سبب تصريحي بتصغير حجم الملعب، على الرغم من أنني لم أدل بذلك، بينما كل ما قلته هو أن نادي الظفرة يستخدم الحجم الصغير القانوني والمعتمد من قبل الفيفا».

وأضاف: «ربما هذا الحوار فهم بالشكل الخاطئ، لكن حلت جميع الأمور بعد التأكد من أن حجم الملعب صحيح، وأضاف: المهم هو تحقيقنا للفوز على دبي في المباراة الصعبة ، وكنا نحتاج فيها إلى النقاط الثلاث بأي ثمن وهي مؤشر الاستمرار في تحقيق النتائج الإيجابية ».

ماكيتي ديوب: الفوز مهم جداً للظفرة

 أكد ماكيتي ديوب هداف الظفرة، أن الفوز الذي حققه فريقه على دبي مهم جداً بالنسبة لـ«فارس الغربية»، نظراً لحاجة الفريق إلى الاستمرارية في التألق التي يمر بها الفريق منذ 3 مباريات، وأعرب عن سعادته بتسجيل هدفين في مباراة أول من أمس، ومساعدة فريقه للحصول على 3 نقاط.

كما أعرب عن سعادته بانتهاء المباراة بفوز الظفرة، وقال: كادت أن تنتهي المباراة بشكل آخر لولا تماسك اللاعبين وإصرارهم على تحقيق المطلوب، ونحن نتدرب طوال الأسبوع من أجل تحقيق النتائج الإيجابية وتحقيق النقاط الثلاث في كل مباراة، وأعتقد أننا أدينا واجبنا في الملعب وأوجه شكري لزملائي اللاعبين على الأداء الذي ظهروا به في المباراة والروح القتالية من أجل الحفاظ على النتيجة بعد التقدم بالهدف الثالث.

 فيصل علي: الظروف لم تساعدنا

أعرب فيصل علي مهاجم دبي وصاحب هدف فريقه الثاني، عن حزنه الشديد للخسارة من الظفرة، وقال : "الظروف لم تساعدنا"، وأكد أن فريقه لم يستحق الهزيمة ، مشيراً إلى أن دبي كان يسير في الطريق الصحيح منذ بداية المباراة، إلا أن الظروف لم تمكن فريقه في الحفاظ على التقدم.

وقال: «رغم تقدم دبي مرتين، وكون فريقي الأفضل في بداية المباراة، ونجاحه في تشكيل الخطورة على مرمى الظفرة، لكنه لم يوفق في التسجيل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات