الاجتماع مع الأندية لا يمت للتشاور بصلة

ربع نهائي الكأس يفجر أزمة بين المحترفين و«المسابقات»

مباريات نصف نهائي الكأس تثير أزمة بين المسابقات والمحترفين البيان

نشبت خلال الأيام الماضية أزمة بين لجنة المسابقات في اتحاد كرة القدم ولجنة دوري المحترفين، بسبب اقامة مباريات الدور ربع النهائي لبطولة الكأس في يوم واحد، مما يربك الإعلام خاصة المرئي، بسبب عدم التمكن من نقل المباريات الأربع، ورفض لجنة المحترفين اقامة المباريات الأربع على يومين، حرصا منها على عدم تأثر جدول دوري الخليج العربي، وبناء على ذلك قامت "المحترفين" بطلب عقد اجتماع مع المدراء التنفيذيين في الأندية كان مقررا له يوم أمس ولكنه تأجل إلى يوم 17 الجاري للتشاور مع الأندية في هذا الشأن خاصة بعد اجراء قرعة كأس آسيا للأندية الأبطال ليكون التشاور كذلك حول جدول مباريات الدور الثاني لدوري الخليج العربي.

وكانت اللجنة المشتركة بين اتحاد الكرة، ولجنة دوري المحترفين قد اعتمدت منافسات الموسم الحالي، وما يشمله من ارتباطات للمنتخب الوطني وبطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة ووضعت المواعيد التي يتم تنفيذها الآن، وأمام اعتراض القنوات التلفزيونية على اقامة مباريات الدور ربع النهائي "دور الثمانية" في يوم واحد وهو 13 يناير المقبل.

مما يؤثر على التغطية الإعلامية للمباريات، وطالبت القنوات التلفزيونية أن تقام المنافسات على يومين بواقع مباراتين في كل يوم، مباراة عصرا وأخرى مسائية، وقامت لجنة المسابقات في اتحاد الكرة بمخاطبة لجنة المحترفين من اجل اقتراح تعديل الموعد ليقام على يومين، وقامت اللجنة بعقد اجتماع في العاصمة ابوظبي لمناقشة الأمر ورفضت تعديل الموعد وأصرت على اقامة المباريات في موعدها، مما زاد من اعتراض القنوات التلفزيونية.

مناقشات

وبعد مناقشات شفهية بين المسابقات والمحترفين تم التوصل إلى التشاور مع الأندية من اجل الاستماع إلى وجهة نظر مدرائها التنفيذيين في كيفية الخروج من هذا المأزق، وبحث إمكانية اجراء تعديل على موعد الدور ربع النهائي، أو الإبقاء على موعده دون تغيير، كما رأت المحترفين أن تستثمر الاجتماع بشكل أوسع فتم إرجاء عقده من امس إلى يوم 17 الجاري من اجل مناقشة الأندية في جدول الدور الثاني من دوري الخليج العربي الجاري إعداده الآن على ضوء اجراء قرعة دوري أبطال أسيا والتي جرت يوم امس، من اجل نيل موافقة الأندية على مسودة الجدول تمهيدا لاعتماده وإصداره بشكل نهائي. وهذا الاجتماع لا يمت للاجتماع التشاوري الذي عقد في اتحاد الكرة قبل يومين بصلة بعد أن ترددت كثير من الشائعات حول هذا الأمر خلال الساعات الماضية.

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات