همبرتو يعلن مسؤوليته عن الخسارة أمام الشباب

باكيتا: الجوارح حول المواجهة الصعبة إلى مهمة سهلة

صورة

أكد البرازيلي باكيتا مدرب الشباب، أن مواجهة "الجوارح" ودبي في دور الـ16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، جاءت صعبة كما يتوقعها دائماً، لأن دبي فريق يلعب بشكل جيد ويقاتل حتى نهاية المباراة، وقال: "لكن لاعبي الشباب عرفوا كيف يديرون المباراة لصالحهم، وجعلوها سهلة لصالحهم، رغم البداية الصعبة للمواجهة".

وأشاد باكيتا بمحترف فريقه البرازيلي أدجر، بعد أن سجل هدفين وصنع الهدفين الآخرين ليفوز الشباب 4-1، ويتأهل إلى دور الثمانية للبطولة، وقال: "أدجر كان لامعاً في الملعب، وأداءه كان جيداً ونتمنى استمرار أدائه على نفس المستوى في المباريات المقبلة".

مكاسب

عن أهم الإيجابيات التي خرج بها الشباب من مواجهته لدبي، قال باكيتا: "بدون شك التأهل للمرحلة المقبلة أهم المكاسب، إلى جانب خروجنا من المباراة بدون أي حالات إنذار أو طرد تؤثر على مبارياتنا المقبلة، وهذا في حد ذاته شئ إيجابي مهم".

وبالنسبة لرؤيته لمباراتي الشباب المقبلتين أمام النصر والشباب في الدوري، قال باكيتا: "أهم مباراة بالنسبة لنا ستكون المقبلة أمام النصر، وبعدها سيكون لكل حادث حديث".

وحول إمكانية اعتبار مواجهة دبي بروفة قوية للشباب للتعود على أرض ملعب استاد راشد قبل لقاء الأهلي بجولة واحدة، قال المدرب البرازيلي: "لا ننظر إلى الملعب أو الجمهور سواء كانت المباراة على أرضنا أو خارجه، بل ننظر إلى الجاهزية، وفريقي عندما يكون جاهزا يلعب أمام أي خصم، كما أن لكل مباراة ظروفها الخاصة، ولا نختار منافسة بعينها للتركيز عليها، ونمشي في كل مباراة على حدة، وما يهمني أننا نلعب مبارياتنا الأخيرة بصفوف مكتملة".

عن رأيه في المجموعة التي ستلعب فيها البرازيل خلال نهائيات كأس العالم 2014، قال باكيتا: "لا يزال الوقت مبكراً على كأس عالم، ولا يمكن أن أتحدث عنه من الآن، بل يجب علينا الانتظار حتى انطلاق البطولة، لأنه في بعض الأحيان تبدأ البرازيل بقوة، لكنها تنهي المسابقة بشكل غير جيد أو العكس".

الأسود

بدوره، هنأ همبرتو مدرب "أسود" دبي، فريق الشباب على الانتصار والتأهل إلى دور الثمانية، وقال: "الشباب كان مقنعاً، وحاولنا تقديم أداء جيد في الكأس، وفريقي بدأ جيداً خلال أول 15 دقيقة وسيطر فيها على المباراة، لكن الهدف الذي سجله أدجر تسبب في تراجع مستوى فريقي، ومع هذا واصلنا اللعب وإضاعة الفرص حتى سجل الشباب الهدف الثاني الذي فتح طرقا جديدة ومساحات في اللعب بوسط الميدان".

وتابع: "خروجنا من الشوط الأول بخسارة بهدفين نظيفين نتيجة ثقيلة لا نستحقها، وكانت لها أثار سلبية على الفريق في الشوط الثاني الذي حاولنا الرجوع فيه كما سبق وفعلنا أمام الجزيرة، لكن الهدف الثالث أنهى الأمور تماماً وحول دفة المباراة لصالح الشباب، وبعيداً عن المباراة والنتيجة، هناك ايجابيات ولاعبون برزوا خلال تلك المواجهة، ومنهم الحارس يوسف ورامي يسلم وعصام درويش الذين قدموا مباراة جيدة".

وأعلن همبرتو مسؤوليته عن الخسارة أمام الشباب، وقال: "تفوق الشباب بفضل امتلاكه لمحترفين جيدين قادرين على تغيير نتيجة المباراة في أي دقيقة، وبحكم مسؤوليتي كمدرب، اعتبر أنني المسؤول الأول عن الخسارة".

وعن إمكانية تعاقد دبي مع لاعبين جدد سواء مواطنين أو أجانب خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل، قال همبرتو: "ما زلت جديداً في دبي ولدي مجموعة من 25 لاعبا أعمل معهم، ولا يزال أمامنا 15 يوما قبل فتح فترة القيد الشتوية، وخلال تلك الفترة لدينا مباراتان مهمتان وبعدهما سيكون لكل حادث حديث، وإذا كانت للإدارة رؤية في تغيير لاعب، فبالتأكيد ستقوم بهذا".

الجدير بالذكر، أن المباراة شهدت طرد البرازيلي برونو سيزار محترف دبي بالكارت الأحمر مباشرة، بعد 18 دقيقة فقط شارك فيها اللاعب في صفوف فريقه أمام الشباب، بعد أن تم الدفع به في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني بديلاً للسوري جهاد حسين.

 

جهاد حسين: طرد سيزار نقطة تحول

أعتبر السوري جهاد حسين محترف دبي، أن فريقه قدم ما عليه خلال مباراته مع الشباب أول من أمس، وقال: "طرد برونو سيزار أثر علينا سلبياً، واعتبره نقطة تحول في المباراة لأنه جاء في وقت مهم خلال المباراة".

وأضاف: "يجب علينا الآن التركيز على استعدادنا لمواجهة الظفرة في الجولة العاشرة لدوري الخليج العربي، باعتبارها المسابقة الأهم بالنسبة لنا".

 

محمد العيماني: التركيز على الدوري

أكد محمد العيماني إداري الفريق الأول لكرة القدم بنادي دبي، أن الهدف الأول للشباب تسبب في ارتباك لاعبي دبي الذي زاد بعد الهدف الثاني، رغم أن فريقه سيطر على الدقائق الأولى للمباراة.

وقال: "خرجنا من كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وعلينا الآن التركيز على الدوري لأنه الأهم بالنسبة لنا، وأتمنى أن يتجاوز اللاعبون سريعاً لآثار الخسارة، للظهور بمستوى طيب أمام مواجهتنا المقبلة".

 

سيزار

حلل مدرب دبي أسباب جلوس برونو سيزار بين البدلاء والدفع به في الشوط الثاني في مباراتي دبي الأخيرتين أمام عجمان والشباب، بقوله "بالنسبة لمباراتنا مع عجمان، لعب سيزار في الشوط الثاني وكانت ردة فعله ايجابية، وحاولت تكرار الموقف معه أمام الشباب، لكن اللاعب لم يحصل على فرصته بعد طرده ربما لانفعاله على حكم المباراة، وهو قرار يتحمل اللاعب مسؤوليته".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات