«الإمارات» أمام مفترق طرق الشارقة اليوم

باروت : الفوز بوابتنا للخروج من دائرة الخطر

صورة

يبحث فريق الإمارات، وهو يستضيف على ملعبه اليوم فريق الشارقة ضمن الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي، عن انتفاضة حقيقية تعيده إلى المسار الصحيح في الدوري بعد أن دخل في دوامة الخطر وصراع البقاء مع توقف رصيده 6 نقاط وتراجعه إلى المركز الثاني عشر بعد تلقيه الخسارة السادسة في الجولة الماضية من الزعيم العيناوي بخماسية اظهرت الحالة الصعبة التي يمر بها الفريق..

وهذا يتطلب تدارك الموقف قبل فوات الاوان . بالتأكيد مباراة اليوم صعبة بكافة المقاييس للأخضر نظراً لان الخصم يحتل المركز الرابع وبرصيد 14 نقطة وأول فريق في الدوري ينجح في مباراته الماضية من ايقاف قطار الأهلي المتصدر والتعادل معه (1/1) ومن هنا ستكون مهمة الإمارات شائكة تتطلب منه التركيز وحصد الثلاث نقاط كاملة واستخدام كافة الطرق والأسلحة المشروعة لتحقيق ذلك خاصة..

وأن المواجهة بملعبه ووسط جماهيره لذلك لا توجــد اية مبررات امام الصقور تعيق عودته إلى التحليق من جديد في سماء الخليج العربي. وعلى ضوء ذلك جدد مجلس الادارة الثقة بالمدرب عيد باروت وبجهازه المعاون وهي المرة الثانية التي يتم فيها تجديد الثقة لباروت حرصا من الادارة على استمرارية الاستقرار في الفريق.

جدية وحماس

لقد حفلت تدريبات الفريق في الأيام الماضية بالمزيد من الجدية وبث روح الحماس والتحدي لدى اللاعبين بعد ازالة الاثار النفسية التي سيطرت عليهم في أعقاب الخسارة الثقيلة من العين فكان واضحاً الاصرار والعزيمة على تصحيح الأوضاع والرغبة في تحقيق الانتصار على الملك الشرقاوي لاسيما في ظل امتلاك الأخضر قوة هجومية تحتاج إلى تفعيل بشكل اكبر في ظل وجود محترفيه الأجانب خاصة جايير وهيريرا الاكثر بروزا في اخر مباراتين ..

كما سعى المدرب إلى معالجة الاخطاء التي وقع بها اللاعبون في المباراة السابقة وهي اخطاء قاتلة خاصة في خط الدفاع، اضافة إلى التدريب على عدة جمل تكتيكية هجومية لاختراق قوة دفاع الشارقة. الذي يعتبر ثاني اقوى خط دفاع في الدوري.

مهمة صعبة

وقال عيد باروت مدرب الإمارات بان فريقه جاهز لهذه المباراة المهمة ويجب الفوز بها وحصد الثلاث نقاط كاملة لذلك استعددنا بالشكل المناسب للفوز وتخطي الشارقة ونحن نعلم صعوبة المهمة ولكن لاعبينا يدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم خاصة واننا نلعب بارضنا ووسط جماهيرنا ..

واضاف: تم وضع الخطة المناسبة التي تكفل لنا التفوق ووقف مسلسل الخسائر والخروج من دائرة الخطر والعودة إلى المسار الصحيح وهذا يتم من خلال الفوز بالمباراة لاسيما وان معنويات اللاعبين عالية ولديهم الاصرار والعزيمة على تخطي هذه المباراة.

واشار باروت إلى أنهم كجهاز فني عكفوا خلال الفـــترة الماضية على إعادة ترتيب أوراق الفريق ومعالجـــة الأخطاء الماضية التي وضـــعت الفـــريق في موقف حرج في ترتيـــب البطـــولة، ونعلم جيداً أن الــشارقة من الــفرق القوية ونجح حتى الان في تــقديم عروض متميزة وهو بلا شك ليس شارقة الموسم الماضي فهذا الموسم مختلف كلياً من حيث المستوى والنتائج الـــتى يحققها..

اضافة إلى مجموعة اللاعبين المميزين سواء المواطــنين او الاجانب وهو أول فريق يوقف المتصدر بالتعادل معه، وهي معطـــيات قمنا بدراستها جيداً وتعرفنا على مصادر الخطــورة ونقاط الضعف لديه ووضعنا الخطة المناسبة وجهزنا اللاعــبين لتقديم افضل ما لديهم في المباراة.

بوناميغو: منافسنا مكتمل الصفوف والوصول للنقطة 14 لا يعفينا من الضغوط

 ظل الجهاز الفني للشارقة بقيادة البرازيلي بوناميغو يسابق الزمن حتى التدريب الأخير "أمس"، لتجهيز 4 من العناصر الأساسية لمباراة اليوم أمام صاحب الأرض والجمهور فريق الإمارات، ضمن الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي، هم الحارس محمد يوسف وصانع اللعب البرازيلي فيلبي، والمدافع علي السعدي، والمهاجم يوسف سعيد، بعد منحهم راحة قصيرة للشفاء من إصابات خفيفة تعرضوا لها في مباراة الأهلي الماضية، في وقت اطمأن فيه المدرب بوناميغو من جاهزية الكوري الجنوبي كيم يونغ بعد عودته من بلده حيث منح إذناً للسفر لقضاء ظرف خاص.

ورغم تلك الإصابات الخفيفة، سيواصل الشارقة خوض مباراة اليوم بجميع لاعبيه الأساسيين، مع احتمال الاحتفاظ بعلي الساعدي مع البدلاء.

وأكد المدرب بوناميغو أن الجهاز الفني عمل على تجهيز الفريق للمباراة من الناحيتين المعنوية والبدنية، حيث تم التركيز على إخراج اللاعبين من حالة النشوة بعد تعادل الأهلي.

وقال إن فريقه يواجه منافساً مكتمل الصفوف، ويضم مجموعة متميزة من اللاعبين، خاصة البرازيليين والأرجنتيني هيريرا. وأوضح أن الغيابات في صفوف الشارقة غير واضحة، نظراً لأن الجهاز الفني منح اللاعبين فيليبي وعلي السعدي ويوسف سعيد راحة لتعرضهم لإصابات خفيفة، بجانب إصابة محمد يوسف حارس المرمى في التدريبات وخروجه من التدريبات، وجميعهم يتم تجهيزهم للمباراة، مشيراً إلى انضمام كيم يونغ للتدريبات، بعدما غادر إلى بلاده لظروف خاصة وعاد قبل يومين.

هاجس البطاقات

وأوضح بوناميغو أن ما يشغله حصول 3 لاعبين على بطاقتين في المباريات السابقة، وهم كيم يونغ وزي كارلوس وشاهين عبد الرحمن، حيث تمت مطالبتهم بتجنب الإنذار الثالث في مباراة اليوم تجنباً للإيقاف.

وقال بـــوناميغو إن ضغــط المباريات أمر صعب، ليس فقط على الشارقة، بل على كل فرق الدوري، خاصة أن الشارقة لا يركز فقط على بطولة الدوري.

وأكد مدرب الشارقة أن وصول فريقه للنقطة 14 لا يعفيه من الضغوط في مباراة اليوم، كحال منافسه الإمارات، مشيراً إلى أن المباراة مهمة للفريقين، والطموح متساوٍ بينهما في تحقيق الفوز.

وعاد بوناميغو للمباراة السابقة أمام الأهلي، فقال: ورغم خروجنا بالتعادل، إلا أن الفريق حاول كثيراً، وسجلنا هدفاً وخرجنا بالتـــعادل وهذا أمر جيد، ونتعامل مع المباريات بالقطعة، وجميع المباريات المقبلة صعبة بما فيها مواجهة اليوم.

مهمة صعبة

أكد المهاجم البرازيلي زي كارلوس على صعوبة مهمة فريقه اليوم أمام الإمارات، وقال إن مواجهة أصحاب المراكز الأخيرة، لا يبرر سهولة المهمة، فكل المباريات في الدوري صعبة، وأشار إلى أن الشارقة يلعب دائماً للفوز واحترام المنافس.

وأوضح كارلوس أن غياب المهاجمين عن التسجيل ليس عيباً في خط الهجوم، لأن الشارقة يلعب كفريق واحد، وليس المهم أن يسجل المهاجم، بل أي لاعب، والمهم أن يفوز الفريق، وعندما سجل راموس فــي مرمى الأهلي لم يكن وحده، بل فـريق الــشارقة من صنع وسجل الهدف.

وأكد كارلوس أن الوصول إلى النقطة 14 لا يمثل أريحية للفريق، لأن الدوري في بدايته، وتغيير المراكز في الجدول أمر وارد بين جولة وأخرى.

 عبد الله علي :جاهزون لتحقيق الفوز

 اكد عبد الله علي لاعب الإمارات بأنهم جاهزون لتحقيق الفوز خاصة وان المباراة ستقام بارضهم ووسط جماهيرهم لذلك معنوياتهم عالية ولن يفوتوا هذه الفرصة للظفر بالثلاث نقاط وأضاف لابد من تحقيق نتيجة ايجابية لأننا دخلنا في مرحلة الخطر والفوز هو السبيل الوحيد للابتعاد عن المراكز المتأخرة اضافة إلى أهمية جمع أكبر عدد من النقاط فيما تبقى من مباريات في الدور الأول .

الملك يتفوق على الصقور في آخر لقاءاتهما بثنائية

 في آخر مواجهات الفريقين كانت الحصيلة على النحو التالي:

حقق الإمارات الفوز على الشارقة ذهابا وإيابا موسم 2000/2001

اكبر نتيجة حدثت بين الفريقين " 6/0" لصالح الشارقة موسم 2005/2006

آخر لقاء جمع الفريقين بالدور الأول موسم 2011/2012 بفوز الشارقة 2/1 سجل للشارقة ايدير لوسيانو هدفين وسجل للإمارات محمد علي عمر وتعادلا في الدور الثاني للشارقة ايدير لوسيانو وسجل للإمارات الكسندر جينيريخ.

لعب الإمارات "8"مباريات فاز في "2" وتعادل في " - " وخسر "6 " له من الأهداف "16"

وعليه "25" وله من النقاط " 6 " ويحتل المركز ال 12.

لعب الشارقة "8"مباريات فاز في " 4 " وتعادل في "2" وخسر "2 " له من الأهداف" 9"

وعليه "9" وله من النقاط "14 " وفي الترتيب الرابع.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات