المدربان يتفقان على عدالة التعادل

كاتلين: من الصعب فوز الأهلي في كل المباريات

صورة

أكد الروماني كاتلين المدرب المساعد في الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أن فريقه خاض مباراة صعبة أمام مضيفه الشارقة أول من أمس، وحقق التعادل 1-1 في الجولة الثامنة لدوري الخليج العربي، لعدة أسباب في مقدمتها أنها جاءت بعد مباراة الأهلي مع العين، وما شهدته من استهلاك لاعبي الأهلي لطاقتهم الذهنية والبدنية بصورة كبيرة، وقال: "لهذا السبب، كنا خائفين من يؤدي المجهود الكبير الذي بذله اللاعبين أمام العين، إلى خوضهم مواجهة الشارقة بحالة من الاسترخاء".

وكشف عن المزيد من الأسباب قائلاً: "كما لعبنا مباراة خشنة خارج ملعبنا، وكانت لدينا بعض المشاكل في الشوط الأول، لكن أداءنا في الشوط الثاني كان أفضل وسيطرنا على معظم فترات المباراة، وأعتقد أن النتيجة طبيعية وعادلة في النهاية، وأعتبر أن النقطة ايجابية لنا في ظل الظروف التي جرت فيها المباراة، ولم تؤثر النتيجة على إرادة لاعبينا في الفوز، وعلينا الآن التفكير في مباراتنا المقبلة أمام الجزيرة في الجولة التاسعة يوم 5 ديسمبر الجاري".

تأثير سلبي

عن إمكانية وجود تأثير سلبي على نفسية لاعبي الأهلي بعد أن أوقف الشارقة مسلسل انتصارات الفريق في الموسم الحالي، قال كاتلين: "لا اعتقد أن توقف الانتصارات نقطة سلبية على أداء لاعبينا الذين لعبوا جيداً في الشوط الثاني، وفي اعتقادي أن التعادل بعد 7 انتصارات لن يكون مشكلة كبيرة، لأنه من المستحيل الفوز في جميع المباريات، ورغم هذا كنا الأفضل في الشوط الثاني، وحاولنا أقصى ما عندنا لأن عندنا إرادة الفوز، لكننا لم نوفق في تحقيقه".

وتابع: "مباراتنا مع الشارقة كانت صعبة حقيقة، واللاعبون حاولوا تقديم أفضل ما لديهم للخروج بالفوز، لكن التعادل لن يؤثر على رغبتنا في تحقيق الفوز في جميع مبارياتنا المقبلة، لأن الأهلي من الفرق الكبيرة التي تبحث عن الفوز دائماً، والآن لدينا مباراة مقبلة صعبة أخرى أمام الجزيرة، وعلينا التفكير فيها من الآن، والسعي لتحقيق الفوز فيها".

بالنسبة لرأيه حاول أداء الحكم وعدم استطاعته إيقاف خشونة الأداء من اللاعبين، قال كاتلين: "لا أحب الكلام كثيراً عن الحكام، وليست مشكلتي، وهناك مختصون في هذا المجال قادرون على تحليل أداء الحكام بصورة أفضل".

أداء متوقع

حول أداء الشارقة في المباراة، وهل فوجئ به في الشوط الأول، أم كان متوقع من الجهاز الفني في الأهلي بقيادة الروماني كوزمين الغائب عن قيادة الأهلي للمباراة الثانية من داخل الملعب للإيقاف، قال كاتلين: "كنا نلعب بصورة طيبة، ولم نفاجأ بالشارقة لأننا نعرف انه فريق جيد، وأحب أن أهنأهم على أدائهم والنتيجة الإيجابية التي أنهى بها المباراة، وأعتقد أننا افتقدنا هوغو فيانا الذي كان يساعد الفريق في بناء الهجمات".

وواصل حديثه قائلاً: "نحن نعرف أن كل فريق سيلعب أمام الأهلي، سيحاول تحقيق الفوز أو الخروج بالتعادل كنتيجة إيجابية، وتتبقى أمامنا سلسلة مباريات قوية في الدور الأول وعلينا خوضها خلال وقت زمني قصير، ولهذا علينا التفكير في كل مباراة على حدا، والآن نفكر في مواجهة الجزيرة الهامة للغاية، وبعدها سنفكر في التالية، وأعتقد أن هناك مباريات ستكون بمثابة الديربي.

لكن المهم بالنسبة لي أن يؤدي اللاعبين جميع المباريات بنفس القوة ويسعون إلى تحقيق الفوز، ولا أعتقد أنه ستكون هناك مباراة سهلة، وكل مبارياتنا المقبلة صعبة وعلينا الفوز بها للمحافظة على المكانة التي وصلنا إليها".

تعادل عادل

من جانبه، قال البرازيلي بوناميغو مدرب الشارقة: "كلا الفريقين لعب مباراة قوية وحاول اقتناص النقاط من الآخر، وفي بعض الأحيان كنا الأفضل، وفي أحيان أخرى كان الأهلي الأفضل، وفي النهاية كان التعادل عادل في النتيجة".

وعن رأيه في حكم المباراة مع رؤية البعض أنه كانت للشارقة ركلة جزاء، وحالتا طرد كان يجب أن يحصل عليها لاعبو الأهلي، قال بوناميجو: "المباراة كانت صعبة للغاية على كلا الفريقين وعلى حكم المباراة، والوقت ليس مناسب للحديث عن حكم المباراة، وأعتقد أنه الحكم لم يحمل شيئا في نفسه على أي من الفريقين قبل المباراة، ويبقى في النهاية بشرا وارد أن يخطئ، وكل ما أقوله أن لاعبي الشارقة كانوا ممتازين وقدموا كل ما لديهم، وقدموا مستوى عاليا أهلهم إلى التعادل".

 

شباب الشارقة

قال مدرب الشارقة بوناميغو بالنسبة لتأخره في إجراء التغييرات في لقاء فريقه أمام الأهلي ودفعه باللاعب الشاب مانع قليل الخبرة : أتفق مع هذا الرأي، لكن نقص خبرة مانع كان سبب التأخير في التغيير، وهؤلاء اللاعبون الشباب يحتاجون إلى فرصة للمشاركة، ولا أستطيع في كل مرة أن أتجنب الدفع باللاعبين الشباب في فريقي أمثال يوسف وشاهين وحمد ومانع، ويجب أن يحصلوا على فرصتهم خطوة بخطوة بصرف النظر عن قوة الخصم، وهم لاعبون جيدون ويبذلون جهداً كبيراً في التدريبات.

واختتم قائلاً: من خلال الدقائق التي لعبها مانع، أعتقد أنه اكتسب بعض الخبرة ستساعده في المباريات المقبلة، وسيف راشد كان أحد البدلاء المهمين لأنني أعرف أن المباراة كبيرة وقوية، لكن إصابته دفعت بمانع خلال دقائق قليلة أمام الأهلي.

بدر عبدالرحمن: نجحت في مراقبة سياو 70%

كشف بدر عبدالرحمن لاعب الشارقة، عن الدور الذي أسنده إليه المدرب أمام الأهلي قائلاً: طلب مني بوناميغو، أن أراقب سياو رقابة لصيقة، بحكم أني لعبت معه وأعرف تحركاته وطريقة أدائه جيداً، وكان هذا دوري في الملعب، وأعتبر أنني نجحت بنسبة 70% في ذلك، ورغم أن سياو سجل هدف الأهلي، لكنه كان هدفاً من خطأ دفاعي.

وأوضح: كنا متخوفين من الدقائق الأخيرة للمباراة، لأن الأهلي تعود على التسجيل خلال تلك الدقائق في معظم مبارياته، لكننا لم نتراجع وسيطرنا على الملعب وفرضنا أسلوبنا على الأهلي ونعتبر النقطة مكسبا لنا في الدوري، رغم أن طموحنا كان للفوز باعتبار أن المباراة كانت على ملعبنا.

توجه بدر، بالشكر إلى جماهير "الملك" التي ساندت الشارقة أمام الأهلي، وقال: "شعرنا بفضل الجماهير الكبيرة المتواجدة، أننا نلعب نهائي كأس وليست مباراة في الدوري".

وأضاف: "الأجواء كانت رائعة للعب الكرة، ومدربنا بوناميجو قام بعمل كبير لتجهيزنا للمباراة، وكانت تعليماته سبباً في أدائنا القوي داخل الملعب، واتيحت لنا أكثر من فرصة لكننا لم نستغلها، ومع هذا أدينا مباراة جيدة".

تفاؤل

بدوره، رأى ماجد حسن نجم وسط الأهلي، أن فريقه لم يكن في مستواه وكان بالإمكان أفضل مما كان، لكنه نظر بتفاؤل إلى المستقبل، مطالباً بطي صفحة مواجهة الشارقة، والتفكير من الآن في مواجهة الجزيرة المقبلة.

قال ماجد: الشارقة فريق قوي ومنظم على أرضه وبين جماهيره، والأهلي لم يكن أفضل في الشوط الأول، وأعتبر أن التعادل عادل قياساً بأداء الفريقين.

وأضاف: كما أننا نفتقد عبدالعزيز هيكل وهوغو فيانا اللذين غابا عن مباراتنا أول من أمس، وظهر أداء الأهلي متوتراً في بعض الفترات، واستغل الشارقة الموقف ونجح في السيطرة على تلك الفترات، وأعتقد أن الشارقة قادر على المنافسة على لقب الدوري إذا استمر بنفس الأداء في المباريات المقبلة.

شكر

فيما، توجه سالم خميس لاعب الشارقة، بالشكر إلى جمهور الشارقة، وزملائه اللاعبين على مجهودهم الكبير أمام الأهلي، وقال: "الحمدلله على الحصول على نقطة التعادل من الأهلي متصدر البطولة".

وأوضح: "طلب منا مدربنا بوناميجو عدم الدفاع أو التراجع للمنطقة الخلفية، وسعينا لتنفيذ تعليماته طوال شوطي المباراة، وعموماً اعتبر أن الشارقة يؤدي مستوى طيبا، والمدرب ناجح في قيادته للفريق".

غرافيتي: حماية نفسي سر عصبيتي

كشف غرافيتي مهاجم الأهلي، عن سر عصبيته في الدقائق الأخيرة للشوط الأول لمباراة فريقه والشارقة قائلاً: "كنت أحاول حماية نفسي في بعض الكرات التي يكون فيها التحامات قوية، ولهذا كنت أرفع يدي لحماية ظهري ورقبتي في بعض الألعاب، وحاولت الحديث مع الحكم المساعد أكثر من مرة لتوفير الحماية، لكنه لم يستجب".

وأوضح، أنه يعرف راموس لاعب الشارقة جيداً، وقال: "أعرف راموس جيداً، فهو يعيش بالقرب مني وسبق أن تقابلنا في مباريات بالبرازيل، وهو لاعب جيد وعلى خلق، وأود تهنئته وفريقه على أدائهم القوي".

وعن مواجهة الأهلي المقبلة أمام الجزيرة، قال: "أتمنى تحقيق الفوز في مباراة أتوقعها صعبm

 

عبدالمجيد: ندفع ثمن المادة 16

اعتبر عبدالمجيد حسين مشرف الفريق الأول والرديف بالأهلي، أن غياب كوزمين عن قيادة الفريق داخل الملعب، أثر سلبياً على أداء اللاعبين، وقال: "ندفع ثمن التأثير السلبي لتطبيق المادة 16 التي فتحت النار على اتحاد الكرة، والآن فقط يفكر الاتحاد في إلغاء هذه المادة بعد أن وقعت الفأس في الرأس".

كما اعتبر، أن التعادل مع الشارقة، خسارة لفريقه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات