الوصل يضيق الخناق على دبا الحصن بالفوز على الشعب

فوز الخليج والحمرية والنصر في دوري الصالات

رفع فريق الوصل رصيده إلى 53 نقطة في لائحة الترتيب بدوري كرة الصالات، بتغلبه على ضيفه فريق الشعب مساء أمس الأول، ضمن مباريات الأسبوع الخامس والعشرين من المسابقة التي دخلت في أمتارها الأخيرة، ليصبح الفريق الوصلاوي محافظاً على فارق النقطة الذي يفصل بينه وبين فريق دبا الحصن، المنفرد بالصدارة برصيد 54 نقطة، ويظل الشعب في 29 نقطة.

جاءت مباراة القمة التي جمعت بين الوصل والشعب متوسطة فنياً، وغلب عليها طابع الأداء التكتيكي والخططي من لاعبي الفريقين، ورغم النقص الذي طرأ على صفوف الكوماندوز بسبب غياب أفضل لاعبين في صفوفه بداعي الإيقاف، وهما عمر محمد حسين ومهند سيف، أدى الشعب مباراة جيدة، وكان نداً قوياً أمام الوصل، انتهى الشوط الأول لمصلحة الوصل 2-1، وفي الشوط الثاني وسع الوصل الفارق إلى هدفين 3-1، وفي الجزء الأخير من المباراة، عاد الشعب إلى أجواء المباراة بتقليص الفارق إلى هدف واحد 3-2، وظل الشعب يبحث عن تسجيل هدف التعادل، لكن دفاعات الإمبراطور بقيادة منصور جميل وعبد الرؤوف عمر، ومن خلفهم الحارس جابر محمد يوسف، حالت دون أن يوفق الشعب في الوصول إلى الشباك الصفراء، وتبادل تسجيل أهداف الوصل عبد الرؤوف عمر وصبري جميل، وسجل للشعب عبد الله حسين وجاسم سيف.

الخليج والشارقة

وفاز الخليج على الشارقة 4-1، ليرفع الخليج رصيده إلى 46 نقطة، ويتجمد الشارقة في 21 نقطة، وسجل للخليج محمد حسن الملا وهيثم الشاعر وعمر أوزيل، وسجل للشارقة خميس محمد ربيع، وفاز الحمرية على اتحاد كلباء 4-3، ليرفع الحمرية رصيده إلى 29 نقطة، ويتجمد كلباء في 41 نقطة، وجاءت أهداف الحمرية عن طريق حمد الراوي ومحمد قاسم عاشور، وسجل لاتحاد كلباء مطر محمد وفهد موسى، وفاز النصر على الشباب 5-2، ليرفع النصر رصيده إلى 47 نقطة، ويتجمد الشباب عند 27 نقطة، وجاءت أهداف العميد النصراوي عن طريق سعيد المري وطارق أمان هدفين، وإبراهيم عبيد وخالد جمعة، وسجل للشباب أحمد خليل وراشد عبيد.

عزيز ينتقد

وأشاد محمود عزيز مدرب الوصل بقوة المنافسة على لقب دوري هذا الموسم، وتمنى أن تحظى جميع المواسم المقبلة بمزيد من الإثارة والندية، التي تسهم بقدر كبير في إثراء اللعبة والارتقاء بها، موضحاً أن الوصل سيظل متمسكاً بحظوظه لآخر لحظة في البطولة، وعبر عن استغرابه لرفض دبا الحصن اللعب على ملعب صالة نادي الوصل، موضحاً أن الوصل سبق له اللعب في دبا الحصن والفجيرة ونادي الخليج وصالة المعارف في دبي، وفي ملاعب العاصمة أبو ظبي، ويرحب باللعب في أي ملعب تختاره أو تحدده اللجنة الفنية والقائمون على أمر بطولات كرة الصالات، وأضاف أنه كان من المفترض أن تلعب مباريات الوصل ودبا الحصن في توقيت واحد في الجولات الأخيرة، من واقع أن الفريقين يتنافسان على اللقب.

تعليقات

تعليقات