موقف

ذكر الكابتن عبد الوهاب عبد القادر انه لا يميل الى تخصيص لاعب بعينه لمراقبة لاعب منافس، وقال ان هذه الطريقة ثبت أن سلبياتها أكثر من ايجابياتها، بل انها تقود أحيانا لانهيار الفريق نظرا لكونها تشتت تركيز الفريق وتجعل اللاعبين مرتبكين. وأوضح انه وصل لهذه القناعة بعد تجربة عملية خاضها قبل سنوات طويلة حينما كان مدربا لبني ياس وكانت تنتظره مواجهتان مع الأهلي الذي كان يضم في صفوفه النجم الشهير عبد الرزاق ابراهيم حيث قام بتخصيص لاعب لمراقبته وكانت النتيجة خسارة بني ياس بهدفين، وحينما جاءت المباراة الثانية تخلى عن مبدأ رقابة عبد الرزاق والتعامل مع الموقف بشكل طبيعي وكانت النتيجة فوز بني ياس. وقال إن هذا الحديث لا يعني الاستهوان بالأوراق الرابحة في الفريق المنافس، مشيرا الى ان فريق دبي الذي يواجه عجمان اليوم يملك أوراقاً رابحة من اللاعبين لابد من الانتباه لهم ولكن بعيدا عن طريقة تخصيص لاعب بعينه للاعب منافس، والأمر في النهاية يحكمه التكتيك المناسب والخطة المثالية لخوض المباراة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات