الأهلي يثأر من مونتيري ويتأهل لملاقاة بالميراس في نصف نهائي كأس العالم للأندية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تأهل الأهلي المصري إلى نصف نهائي بطولة كأس العالم للأندية (الإمارات 2021) التي تستضيفها العاصمة أبوظبي بعد فوزه على مونتيري المكسيكي بهدف دون رد في المباراة التي جرت مساء اليوم السبت على استاد آل نهيان في ربع نهائي البطولة، وسط مؤازرة جماهيرية كبيرة بلغت أكثر من 9آلاف متفرج.

وثأر الأهلي لنفسه من مونتيري الذي كان قد فاز على بطل أفريقيا مرتين 2-0 و5-1 في البطولة عامي 2012 و2013، ليصعد لمواجهة بالميراس البرازيلي في نصف النهائي يوم 8 فبراير الجاري.

سجل هدف المباراة الوحيد محمد هاني في الدقيقة 53 من عمر اللقاء.

ورغم الظروف الصعبة والغيابات العديدة في صفوف الأهلي نتيجة الإصابات وغياب اللاعبين الدوليين مع منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية في الكاميرون، إلا أن الأهلي أثبت أنه بمن حضر بفضل الروح القتالية والرغبة والإصرار الذي تمتع به الفريق خلال المباراة.

وقدم الأهلي عرضياً قوياً على مدار شوطي المباراة، إذ رغم السيطرة على الكرة من جانب لاعبي مونتيري إلى أن لاعبي الأهلي نجحوا في تشكيل خطورة كبيرة على مرمى الفريق المكسيكي، حيث لعب المدير الفني بيتسو موسيماني بطريقة 3-4-3، واعتمد على الهجمات المرتدة مستغلاً المساحات الخالية في دفاع مونتيري.

وكاد الأهلي أن يسجل هدفاً مبكراً في الدقيقة 3 بعدما وصلت الكرة إلى أحمد عبد القادر الذي راوغ مدافع مونتيري وانفرد بالمرمى ولكنه سدد في قدم الحارس.
بعدها بدأ مونتيري في فرض سيطرته على مجريات الأمور وحاول عن طريق الأطراف والعمق والتسديدات من خارج المنطقة، أبرزها تسديدة موري فونيس في الدقيقة 20 من على حدود المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر لحارس الأهلي علي لطفي.

وسنحت أكثر من فرصة خطيرة للأهلي خلال الشوط الأول خاصة عندما أنقذ حارس مونتيري هدف محقق من تسديد طاهر محمد طاهر في الدقيقة 28.

وأهدر حسين الشحات هدف آخر في الدقيقة 38 بعدما انفرد بالمرمى ولكنه تباطأ لتضيع فرصة التقدم على بطل أفريقيا.

في الشوط الثاني نجح الأهلي في تشكيل خطورة أكبر على مرمى الفريق المنافس، إلى أن تمكن محمد هاني من تسجيل هدف المباراة في الدقيقة 53 مستغلاً عرضية من علي معلول جهة اليسار، سقطت من يد الحارس ليقابلها هاني بتسديدة قوية في الشباك.

عقب الهدف تراجع الأهلي للخلف لتأمين الدفاع ولكنه واصل هجماته الخطرة من المرتدات التي اعتمد عليها، وسدد محمد مجدي أفشة في الدقيقة 65 أمسكها الحارس بثبات.

واستبسل دفاع الأهلي وحارس مرماه في الزود عن مرماهم وسط محاولات مونتيري لإدراك التعادل ولكنها جميعاً باءت بالفشل ليطلق الحكم صافرة النهاية معلناً فوز الأهلي وتحقيقه إنجاز جديد للمارد الأحمر.

طباعة Email