لبنان يكسب كوريا ويودّع مرفوع الرأس

ودّع المنتخب اللبناني فعاليات كأس أمم آسيا في مرحلة دور المجموعات، بعد فوزه المستحق على نظيره الكوري الشمالي بأربعة أهداف مقابل هدف، في اللقاء الذي جمع بينهما أمس في ملعب استاد الشارقة ضمن مباريات المجموعة الخامسة، حيث لم يشفع له فوزه في خطف إحدى بطاقات أفضل الثالوث نسبة لفارق الأهداف السلبي في مرماه، وكانت الحسابات لمصلحة فيتنام وعُمان.


وكانت البداية هجومية من الطرفين والسيطرة لبنانية والتقدم كوري بواسطة اللاعب باك كوانغ في الدقيقة التاسعة، وعاد المنتخب اللبناني للمباراة في الدقيقة 27 عندما سجّل هدف التعادل بواسطة فيليكس ميشيل،
وجاء الشوط الثاني رتيباً حتى سجل المنتخب اللبناني هدفه الثاني في الدقيقة 65 بواسطة اللاعب هلال الحلوى ثم  الهدف الثالث من ركلة جزاء في الدقيقة 80 نفذها حسن معتوق، ثم أضاف هدفه الرابع في الدقيقة 95 بواسطة هلال الحلوي.


وعبّر ميودراج رادولوفيتش، مدرب لبنان، عن فخره بما قدمه لاعبوه في مباراة كوريا الشمالية، وقال إن المنتخب صنع التاريخ وحقق فوزاً كبيراً في بطولة آسيا رغم أنه الفوز الوحيد في البطولة، وقال إن الوداع المبكر لا يقلل مما قدمه الفريق، مشيراً إلى أنه شعر بالخروج من المباراة الأولى التي لم يستحق فيها الخسارة -على حد وصفه- وحمّل رادولوفيتش جدول المباريات مسؤولية ما حدث لفريقه.
وتأسّف كيم يونغ، مدرب كوريا الشمالية، على الخسارة الكبيرة رغم تقدمه أولاً بهدف في بداية المباراة، وحمّل اللاعبين المسؤولية في تنفيذ ما هو مطلوب، وأرجع يونغ الوداع المبكر والخسارة في 3 مباريات للفجوة الكبيرة التي حدثت في منتخب بلاده بعد اعتزال عدد كبير من اللاعبين.


4332
 

سجلت مباراة لبنان وكوريا الشمالية حضوراً جماهيرياً وصل عدده إلى 4332، معظمهم من الجالية اللبنانية التي شجعت منتخبها بحرارة، برغم أن النتيجة لم تساعد المنتخب اللبناني على التأهل، ويعتبر هذا الرقم هو الأقل حضوراً في المباريات التي أقيمت باستاد الشارقة


2

صدقت توقعات كيم يونغ مدرب كوريا الشمالية، في أن خطورة المنتخب اللبناني تكمن في لاعبيه حسن معتوق وهلال الحلوة، ولكن برغم تحذيراته بضرورة فرض الرقابة عليهما في المباراة، استطاعا التسجيل في مرمى كوريا الشمالية 3 مرات هدفين للحلوة وهدف لمعتوق.


5
 

افتتح منتخبا لبنان وكوريا الشمالية رصيدهما في تسجيل الأهداف في البطولة، وسجلا 5 أهداف في المباراة التي جمعتهما معاً أمس، بعد صيام تام خلال 4 مباريات خاضاها في الجولتين الأولى والثاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات