طبيب أسنان يتطوع لإبراز وجه الإمارات الحضاري

حينما أعلنت اللجنة المنظمة المحلية عن فتح باب التطوع أمام الكوادر الإدارية من شباب الوطن، سارع طبيب الأسنان قائد عبد الله، بالتسجيل من أجل خوض تجربة جديدة، والسعي لإبراز الوجه الحضاري للإمارات أمام ضيوفها ، وتم تكليفه بالعمل في المركز الإعلامي لاستاد آل مكتوم، الذي يعتبر تحفة معمارية رياضية مبهرة ومشرفة للوطن.

ووجد ضالته في التعامل مع رجال مهمة البحث عن المتاعب فسعى إلى توفير كل احتياجاتهم. ويقول طبيب الأسنان الوصلاوي قائد عبد الله إن شهر العمل في بطولة آسيا يعادل 10 سنوات من الخبرة والاحتكاك والتعامل مع ثقافات متعددة في وقت واحد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات