الحسم خلال الكونغرس الآسيوي في أبريل المقبل

كوريا الجنوبية والصين والهند تطلب استضافة كأس آسيا 2023

علم «البيان الرياضي»، أن 3 دول طلبت استضافة نهائيات كأس آسيا «النسخة 18»، التي ستقام في عام 2023، وهي كوريا الجنوبية، والصين، والهند، وستقوم لجان من الاتحاد القاري، بتفقد منشآت الدول الثلاث، عقب انتهاء النسخة الحالية، وإعداد تقرير عنها، ورفعه إلى الاتحاد الآسيوي، قبل البت في طلبات الاستضافة، واختيار الدولة التي ستستضيف النسخة الجديدة، خلال اجتماع الكونغرس الآسيوي، الذي سيقام في العاصمة الماليزية كولالمبور يوم 7 أبريل المقبل.

يذكر أن بطولة كأس آسيا 2023، هي النسخة رقم 18، حيث يتم تنظيم البطولة كل 4 سنوات، ويشارك في النسخة الجديدة 23 منتخباً، بالإضافة إلى المضيف، على غرار النظام الذي تم تطبيقه للمرة الأولى خلال النسخة الحالية، في تحدٍ جديد للبطولة، التي كان يشارك في نهائياتها 16 منتخباً.

ملاعب كورية

أعربت كوريا الجنوبية عن اهتمامها باستضافة البطولة القادمة، وهي التي استضافت البطولة ذاتها عام 1960، وتوجت بلقبها الثاني آن ذاك على ملعبها، ورشح الاتحاد الكوري الجنوبي، ثماني مدن مضيفة، هي سوون، وغويانغ، وهواسونغ، وتشيونان، وغوانجو، وجيونغو، وبوسان وسوغوبو.

9 مدن صينية

كما أبدت الصين رغبتها بالاستضافة، ورشح اتحاد الصين لكرة القدم، 9 مدن لاستضافة البطولة، وهي بكين وداليان ونانجينغ وشيان وتشنغدو وتشينغداو وتشانغشا وغوانزو وووهان.

وسبق للصين استضافة البطولة في نسخة عام 2004، حيث وصلت إلى النهائي، لكنها خسرته 3-1 ضد اليابان.

طلب هندي

وقدم الاتحاد الهندي، طلب استضافة للبطولة المقبلة، في خطوة من أجل تطوير الرياضة في البلاد، وذلك بعد تمكن الهند من استضافة كأس العالم تحت 17 سنة لكرة القدم 2017، وظهر المنتخب الهندي بمستوى طيب خلال النسخة الحالية للبطولة.

ويرشح الاتحاد الهندي 10 مدن لاستضافة منافسات البطولة، وتشمل مومباي، دلهي، بنغالور، كوتشي، جواهاتي، شيناي، كولكاتا، جوا، بيون، وجامشيدبور.

أول بطولة

وكانت أول كأس آسيا قد أقامها الاتحاد الآسيوي في عام 1956، في هونغ كونغ، والتي استمرت من 1 سبتمبر حتى 15 سبتمبر من نفس العام، وفازت بها كوريا الجنوبية، أما آخر بطولة في الإمارات حالياً، ولا تزال تنتظر المنتخب الذي سيظفر بالكأس الغالية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات