الفلسطينية سوزان شلبي لـ«البيان الرياضي»:

الاحتلال احتجزني 12 ساعة بلا ذنب

تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلية انتهاكاتها ضد الرياضة الفلسطينية، حسبما يصوره احتجاز سوزان شلبي نائب رئيس اتحاد الكرة الفلسطينية عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، على معبر الكرامة، ما ينذر بمزيد من الضغوطات الإسرائيلية على الكرة الفلسطينية. سوزان شلبي بلا ذنب اقترفته، اعتقلت من قبل قوات الاحتلال أثناء عودتها بعد حضور مباراة الافتتاح لمنتخب بلادها في بطولة كأس أمم آسيا 2019 في الإمارات، وظلت محتجزة لمدة تزيد على 12 ساعة، لتسرد لـ«البيان الرياضي» تفاصيل المشهد المؤسف الذي يعتبر فصلاً من فصول قصة انتهاكات إسرائيل التي لا تنتهي ضد الرياضية الفلسطينية.

أكدت سوزان شلبي أنها حضرت المباراة الأولى لـ«الفدائي» والتي انتهت بالتعادل 0-0 أمام سوريا، واضطرت للعودة إلى فلسطين لظروف خاصة، لتتفاجأ باعتقالها عند جسر المعبر، وتفتيش حقائب السفر لأربع مرات بطريقة مستفزة بقصد الإهانة، مشيراً إلى أن سلطات الاحتلال تلقت اتصالاً هاتفياً من مكتب اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد الكرة الفلسطيني، وأجاب الإسرائيليون بأنه تم الإفراج عنها بينما كانت محتجزة داخل السيارة من السابعة والنصف صباحاً حتى الساعة الثامنة مساء.

وأضافت نائب رئيس اتحاد الكرة الفلسطيني، أن عناصر قوات الاحتلال طرحوا أسئلة استفزازية مثل ماهية البطولة الآسيوية، وغيرها من الأسئلة الساذجة الأخرى، رغم معرفتهم بالحدث القاري الذي يتمنون المشاركة فيه، مضيفة: إنه من الواجب أن يتدخل الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، لكنه لا يقوم بواجبه كما ينبغي وأسهم برود موقف «فيفا» في تمادى سلطات الاحتلال خاصة بعد حل لجنة الرقابة، ما منح إسرائيل الضوء الأخضر لتمارس مزيداً من المضايقات تجاه الرياضية الفلسطينية سواء عبر اقتحام المؤسسات الرياضية أو اعتقال أفراد وشخصيات فلسطينية، كذلك هو الحال بالنسبة للجنة الأولمبية الدولية التي رفعت يدها عن التدخلات الإسرائيلية ضد الرياضة الفلسطينية ما يترجم حالة الفوضى التي تعيشها اللجان الدولية بسبب المصالح المتبادلة.

وأفادت شلبي بأنها أطلق سراحها بكفالة وقد تنتظرها جلسات في المحاكم حيث ستخطط سلطات الاحتلال لاختلاق قضية مزيفة، وقالت: إن إسرائيل تطارد الرياضة الفلسطينية بطريقة غريبة في الفترة الأخيرة بدليل اقتحام مقر اللجنة الأولمبية مرتين في شهر واحد، كما أن قوات الاحتلال على علم بأنني أتولى ملف انتهاكات إسرائيل بحق الرياضة الفلسطينية، وتتعمد مضايقتنا باستمرار.

فرحة كبيرة

وتطرقت شلبي إلى المشاركة الحالية لمنتخب فلسطين في كأس آسيا، وقالت إن المجتمع الفلسطيني كانت فرحته كبيرة بالأداء الرائع لـ«الفدائي» في الظهور الثاني في تاريخ البطولة القارية على أرض التسامح رغم المعاناة الكبيرة والتحديات الصعبة للكرة الفلسطينية، مؤكدة أنها ستحرص على العودة إلى الإمارات من أجل مساندة منتخب فلسطين خاصة في حال التأهل إلى الدور المقبل، ومشيدة في الوقت نفسه بأداء بـ«الفدائي» في المباراة الأولى أمام سوريا، حيث قاتل اللاعبون وقدموا أداء رجولياً أمام سوريا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات