قمة التسامح

الإمارات.. أرض الحب والتسامح، لا يعيش أحد عليها إلا ويسري حبها في عروقه، وخلال مباراة الإمارات والهند حضرت جماهير الجالية الهندية المقيمة في الإمارات، يدفعها حب مسقط رأسها، ولكن ذلك لم يثنِها عن حب البلد الذي وجدت فيه الخير والتسامح.. «دار زايد»، حيث حمل مشجعان هنديان لافتة مكتوبة باللغة العربية تكشف عمّا في قلبيهما من تسامح: «جنسيتي هندي.. وقلبي إماراتي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات