عيسى مير: الأبيض بحاجة إلى الجميع

أكد عيسى مير نجم منتخبنا الوطني ولاعب الشارقة الأسبق، أن «الأبيض» قادر على تلبية تطلعات وطموحات جماهير الإمارات في كأس أمم آسيا 2019 وقال إن الثقة ما زالت كبيرة في الجيل الحالي من أجل تحقيق الحلم الذي تبخر كالسراب في نسخة عام 1996، مشيراً إلى أننا تجاوزنا مرحلة الاحتراف في التنظيم وبات المنتخب مطالباً بإنجاز جديد بعد نضوج الكرة الإماراتية ومضى 10 سنوات على مشروع الاحتراف.

وأضاف مير لـ«البيان الرياضي» قائلاً: الأبيض بحاجة للجميع، واللاعبين في موقف لا يحسدون عليه، يعيشون تحت ضغط نفسي كبير ويمكن تجاوز ذلك من خلال التحفيز المعنوي والدعم والمساندة، وعلينا جميعاً الوقوف خلف المنتخب من أجل تحقيق الأهداف التي نتطلع إليها.

وعن قائمة اللاعبين في منتخبنا الوطني، قال مير إن الجهاز الفني في المنتخب هو الأجدر باختيار العناصر أكثر أي أطراف أخرى، وتعتبر عملية الاختيار من الأدوار الرئيسية ضمن مهام المدرب، مبدياً استياءه من بعض ردود الأفعال السلبية في الفترة الماضية تجاه الجهاز الفني في المنتخب واتحاد الكرة مما شكل عبئاً إضافياً وضغوطات أكبر على «الأبيض» قبل انطلاق البطولة، حيث كان الإعلام قاسياً بعض الشيء على المنتخب في فترة من الفترات الماضية.

وأعادت البطولة العديد من الذكريات الجميلة لنجم منتخبنا الأسبق، لعل أبرزها الوصول إلى النهائي الحلم في عام 1996 النسخة التي استضافتها الإمارات وحرمته الإصابة آنذاك من المشاركة، وقال: حظيت بشرف المشاركة في نسختين، وتربطني الكثير من الذكريات.

ولكن يبقى مشهد النهائي أمام المنتخب السعودي الشقيق هو حلم كان يراود الجميع آنذاك لكنه تبخر في غمضة عين، وأتمنى أن يتحقق الحلم في النسخة الحالية، فجميع اللاعبين على قدر المسؤولية والطموح، ومن الضروري الوقوف معهم سواء عبر وسائل الإعلام أو عبر الحملات الترويجية التي تدعم مشاركة منتخبنا في العرس الآسيوي، وأنا كنت لاعباً في فترة من الفترات وأدرك أهمية الدور الكبير الذي يلعبه الحافز المعنوي من جميع الأطراف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات