فهمان وأبو الحجج

الوصفة السحرية للفوز بالآسيوية

1730d02d-cdca-42f8-a363-014815fc3cae

وسط حشد من المشجعين التفوا حوله في مقهى الجماهير الوفية في قلب المدينة.. وقف الكابتن فهمان خطيباً مفوهاً يحثهم على كيفية تشجيع المنتخب الإماراتي في البطولة الآسيوية، حيث استهل كلماته بقوله:

ـــ أيها الرجال.. نحن الآن في مهمة وطنية لا تقل أهمية عن تلك التي يعيشها اللاعبون في المباريات أو لجان التنظيم الإدارية، وإنني إذ اجتمع بكم اليوم في مقهانا هذا، وأنتم ترتشفون الشاي وباقي المشاريب على حساب صديقي أبو الحجج، فإنني أدعوكم لاستنفار هممكم في تشجيع الأبيض بحيث تدوي أصواتكم القوية وأهازيجكم الندية في أرجاء استاد مدينة زايد الرياضية، حتى تبثوا الرعب في قلوب المنافسين وتجعلوهم أمام لاعبينا مغيبين.

ـــ وكعادته قاطعه أبو الحجج متسائلاً: كلام حلو، لكن كيف ننسق التشجيع، وكيف المشاريب على حسابي، وأنت كبير القعدة؟

ـــ فهمان: دعك من المشاريب ربنا يرزقنا من حيث لا ندري ولا نحتسب.. خلينا في التشجيع ولازم نعرف أن «حب الأبيض فرض علينا.. نفديه بروحنا وعينينا» وأنتم اللاعب رقم 1، لذلك، كل واحد يأتي مرتدياً فانيلة المنتخب البيضاء، وتحتها الاحتياطي اللي ما أعرف لها لون، هي تقريباً أخضر زيتي وغامقة ومزركشة، ولازم شال العلم، ومهم جداً الاقتصاد في الجهد، لأن بعض الجماهير يحضرون مبكراً وهات يا تشجيع وهتافات وطبل وزمر قبل المباراة ولما يبدأ اللقاء.. يصيبهم الإرهاق وتجدهم نائمين.. نحن نريد مشجعين لا متابعين لفيلم سينمائي.

ـــ أبو الحجج: عندك حق يا كابتن، وما الحل في هذه الحالة؟

ـــ فهمان: الحل في اتباع الوصفة السحرية لتشجيع الأبيض في الآسيوية، وهي أن الجمهور يتجه إلى الاستاد قبل اللقاء بساعة واحدة فقط، ويقتصد في الجهد قدر الإمكان، وبعد تشجيع اللاعبين خلال فترة الإحماء، يصمت وينتظر حتى تبدأ المباراة، وفيها يهتف الجميع في نفس واحد كما هزيم الرعد: «يا ابيض يا ابيض ياحبيب الناس.. فرحنا وهات لنا الكاس.. يا ابيض يا ابيض يا عشق البلد.. العب واحنا معاك للأبد».

ـــ أبو الحجج: يا كابتن في ناس بتحب تتفرج فقط، وما عندها جهد للهتاف؟

ـــ فهمان: نحن في مهمة وطنية.. هؤلاء يستريحون في بيوتهم.. نريد مشجعين حناجرهم تشعل المدرجات.

ـــ أبو الحجج (موجهاً كلامه للجالسين): يا جماعة الخير.. بإذن الله نلتقي، ونركب «الباص» من أمام المقهى ومعانا الكابتن فهمان.

ـــ فهمان: مع ان هذه الخطبة اتعبتني لكني ساكون اول المشجعين لمنتخبنا الحبيب، وكما قلت لكم حب الوطن غالي علينا نفديه بروحنا وعينينا.

ـــ أبو الحجج: يا جماعة الخير تصفيق حار للكابتن فهمان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات