الأسترالي غرانت: البطولة بدأت فعلياً بالنسبة لنا

أوضح رايان غرانت (27 عاماً) الذي يشغل مركز الظهير الأيمن للمنتخب الأسترالي، أنهم دخلوا فعلياً أجواء المسابقة القارية بعد الوصول للعين وإجراء التدريب الأول، وعبر عن سعادته بالترحاب اللافت الذي وجده المنتخب من قبل أعضاء مجموعة العين لحظة وصولهم إلى هناك، وقال: «وجدنا استقبالاً دافئاً من قبل أعضاء اللجنة المنظمة بالعين الذين أهدونا الورود، لقد بدا الأمر رائعاً بالنسبة لنا، وهذا ما يشعرنا بالارتياح والانتعاش والحماسة قبل مباراتنا الافتتاحية في المسابقة».

وأكد غرانت، الذي كان أحد ركائز المدرب الأسترالي أرنولد، في التجربة الودية التي خاضها المنتخب أمام عمان يوم الأحد الماضي وحسمها لصالحه بخمسة أهداف نظيفة: «لقد قمنا بعمل رائع خلال مرحلة التحضيرات الأخيرة، لكن المدرب يرى أنه لا يزال أمامنا عمل آخر ننجزه ويتطلب مضاعفة الجهود، من أجل أن نتابع مسيرتنا في المسابقة الآسيوية على النحو الذي يجعلنا قادرين على تكرار فوزنا باللقب للمرة الثانية، أعتقد أن الأمور لن تكون سهلة لأننا سنواجه منافسين أشداء ولذلك ينبغي أن نتجاسر بشكل جيد».

وكان المنتخب الأسترالي قد تابع تدريباته مساء أمس على ملعب استاد طحنون بن محمد بنادي العين بالقطارة، استعداداً للمواجهة التي تجمعه بالمنتخب الأردني يوم الأحد على ملعب استاد هزاع بن زايد، ويتطلع الكنغر الأسترالي لبداية مثالية في مشوار حملة الدفاع عن اللقب القاري الذي توج به في النسخة الماضية بسيدني، لكن يتعين عليه أن يتجاوز عقبات عديدة من منتخبات غرب آسيا الطامحة للبقاء في المنافسة والذهاب إلى أبعد مراحلها، ولكن تكون البداية سهلة له عندما يقابل نشامى الأردن، المتأهبون بقوة لظهور متميز في المسابقة وتعويض إخفاقهم في المشاركات السابقة.

وعمد مدرب المنتخب الأسترالي غراهان أرنولد إلى تلقين اللاعبين الخطط التكتيكية وسط أجواء حماسية من قبل اللاعبين الساعين لنيل ثقة المدرب وتأكيد جدارتهم بالدفاع عن شعار منتخبهم الوطني، والعمل على التتويج باللقب للمرة الثانية على التوالي، وسيجرى منتخب الكنغارو حصته التدريبية قبل الأخيرة اليوم على نفس الملعب قبل أن يختتم مناوراته في الثالثة والربع من بعد ظهر غدٍ السبت على ملعب استاد هزاع بن زايد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات