النصر والاتحاد فى كلاسيكو ناري بالدوري السعودي..الليلة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يلتقي النصر والاتحاد في العاشرة من مساء اليوم بتوقيت الإمارات على ملعب "مرسول بارك" بالرياض في قمة مباريات المرحلة الخامسة من الدوري السعودي لكرة القدم، في كلاسيكو ناري ينتظره عشاق كرة القدم.

ويحتل النصر المركز الرابع برصيد 9 نقاط بفارق نقطة واحدة خلف الاتحاد الثالث، وكلاهما يبحث عن النقاط الثلاث لمزاحمة المتصدرين الشباب والهلال حامل اللقب (12 نقطة لكل منهما).

ورغم فوز النصر هذا الموسم في ثلاث مباريات كان آخرها أمام الباطن برباعية نظيفة، إلا أن المستوى الفني لم يكن مقنعاً، ويتطلع الفريق بعد النافذة الدولية الى الظهور بصورة مختلفة.

ويفتقد النصر الى خدمات الأرجنتيني بيتي مارتينيس والأوزبكي جلال الدين ماشاريبوف وعبد الفتاح عسيري للإصابة، لكنه يملك أسماء مميزة ععلى غرار حارس مرماه الكولومبي دافيد أوسبيا والمدافع الإسباني ألفارو غونزاليس والبرازيلي أندرسون تاليسكا والإيفواري غيسلان كونان وعبد الإله العمري وسلطان الغنام وعبد المجيد الصليهم وعبد الرحمن غريب وسامي النجعي.

في المقابل، قدم الاتحاد مستويات جيدة في المراحل الماضية ولم يفقد إلا نقطتين بالتعادل مع الاتفاق، ويسعى إلى تأكيد أفضليته على منافسه في آخر سنتين والعودة بالنقاط الثلاث أو على الأقل الخروج بنقطة التعادل والمحافظة على سجله خالياً من الهزائم.

ويفتقد الاتحاد الى مدافعيه احمد شراحيلي للإصابة، ومهند شنقيطي للإيقاف، في حين لم تتأكد مشاركة الثلاثي المصري احمد حجازي والأنغولي هيلدر كوستا والبرازيلي رومارينيو دا سيلفا لعدم الجاهزية.

ويضم الاتحاد لاعبين جيدين في جميع المراكز في مقدمتهم حارس مرماه البرازيلي مارسيلو غروهي ومواطنه إيغور كورنادو والمصري طارق حامد وهداف النصر السابق المغربي عبد الرزاق حمدالله.

 الشباب والهلال

يخوض الهلال اختباراً قوياً في سعيه الى فوز خامس تواليا عندما يستقبل التعاون على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض الأحد.

وسجل الهلال في المراحل الأربع الأولى نتائج رائعة وضعته في الصدارة رفقة الشباب الذي يتفوق عليه بفارق الأهداف.

وسيفتقد الهلال لعدد من نجومه بداعي الإصابة أمثال سالم الدوسري وياسر الشهراني وربما سلمان الفرج وعلي البليهي والكولومبي غوستافو كويّار الذين لم تتأكد مشاركتهم، إلا أنه يملك البديل الجاهز، ولديه عناصر قادرة على صناعة الفارق، وسيكون تركيزه منصباً على الفوز للبقاء في الصدارة وربما الانفراد بها في حالة تعثر الشباب.

ويسير التعاون مع مدربه البرازيلي شاموسكا بشكل جيد فهو لم يتذوق طعم الخسارة حتى الآن، بعدما فاز في مباراتين كان أبرزها أمام النصر وتعادل في مثلها، ويأمل في مواصلة نتائجه الجيدة.

ويعول التعاون على هدافه الكاميروني لياندر تارامبا والإسباني الفارو ميدران والباراغوياني أليخاندرو روميرو غامارا وسميحان النابت وفهد الرشيدي.

ويأمل الشباب بدوره في مواصلة انطلاقته القوية تحقيق فوزه الخامس تواليا عندما يحل ضيفا على الفيحاء الثالث عشر على ملعب مدينة المجمعة الرياضية.

وتعتبر بداية الشباب هي الأقوى له منذ سنوات طويلة، بعدما نجح في حصد اربعة انتصارات متتالية دون أن يستقبل مرماه أي هدف.

ويدخل الشباب المباراة بصفوف مكتملة، بعد عودة قائده الأرجنتيني إيفر بانيغا الذي غاب عن المباريات الماضية بسبب عقوبة انضباطية.

ويمتلك الشباب كتيبة من العناصر الأجنبية المميزة أمثال الأرجنتيني الآخر كريستيان غوانكا والغابوني آرون بوبيندزا والإسباني سانتي مينا.

في المقابل، لا يزال الفيحاء بعيداً عن المستويات التي كان عليها في الموسم الماضي وتوجها بلقب كأس الملك، وهو يأمل أن تكون المباراة الأحد بداية العودة لوضعه الطبيعي عبر بوابة المتصدر.

ويطارد الوحدة وضيفه الاتفاق، الفوز الثاني عندما يلتقيان على ملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية بالشرائع السبت، فيما يبحث الرائد عن فوزه الثالث عندما يستقبل العدالة على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة.

وتبدو حظوظ الخليج وافرة، لتحقيق أول ثلاث نقاط، عندما يستضيف الباطن على ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام.

ويأمل ضمك في استعادة نغمة الفوز التي غابت عنه في آخر مباراتين عندما يستقبل الطائي على ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبد العزيز الرياضية بالمحالة، فيما يستضيف الفتح أبها الأحد في ختام المرحلة.

طباعة Email