تشييع جثمان اللاعب الجزائري بن حمودة وسط صدمة كبيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تجمع عدد كبير من الشخصيات البارزة في الجزائر اليوم السبت لتشييع جثمان بلال بن حمودة لاعب منتخب الجزائر لكرة القدم الذي توفي بشكل مفاجئ فجر يوم الجمعة بعد حادث سير.

وشارك في الجنازة في ولاية تيبازة بالجزائر أبو بكر الصديق بوستة والي الولاية، وعبد الرزاق سباق وزير الشباب والرياضة ومجيد بوقرة مدرب منتخب الجزائر للمحليين ولاعب منتخب الجزائر السابق.

وظهرت الصدمة على الحاضرين من أفراد العائلة والأصدقاء والمحبين في الجنازة، ووضح تأثرهم بفاجعة فقدان بن حمودة عن 24 عاما.

وقال محمد بن حمودة والد بلال "هذا ابن الجزائر وليس ابني وحدي".
وأضاف "في مدينة حجوط والجزائر العاصمة الكل يحبه والحمد لله وهو يلبي مطالب الجميع وكان يلعب مع الجميع.. ولا يتكبر أبدا رغم أنه لاعب محترف".

وشارك بن حمودة يوم الخميس الماضي في مباراة منتخب الجزائر للمحليين أمام ضيفه من الكونجو الديمقراطية، وسجل الهدف الثاني من ركلة جزاء خلال الانتصار 3-صفر.

وتوفي بن حمودة جراء حادث أليم في منطقة فوكة بولاية تيبازة خلال توجهه لمنزل عائلته برفقة صديقه بعد أن حصل على راحة قصيرة من معسكر المنتخب.

وأعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم اليوم السبت إيقاف المعسكر الإعدادي لمنتخب المحليين بعد هذه الفاجعة.
 

طباعة Email