«بيبو والمعلم» لقاء بذكريات 40 سنة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حققت صورة جمعت بين محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي المصري، وحسن شحاتة نجم الزمالك السابق، ومدرب منتخب مصر التاريخي، انتشاراً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأعادت الصورة إلى أذهان الجماهير المصرية ذكرى جميلة عمرها أربعة قرون.

وتواجد شحاتة، نجم نادي الزمالك في السبعينيات والثمانينيات، لحضور الحفل الذي أقامه النادي الأهلي، لتكريم بعض رموز الكرة المصرية، بينهم علي خليل وهشام يكن، نجما الزمالك السابقان، ومحمد عباس وفتحي نصير، نجما الأهلي السابقان، إضافة إلى حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، وعصام عبد المنعم، رئيس اتحاد كرة القدم السابق، وجاء التكريم كلفتة لإحياء الروح الرياضية في مصر مجددًا بعد سنوات من التعصب الكروي.

وفي اليوم نفسه، وقبل حفل الإفطار الجماعي، قام حسن شحاتة، بتصوير إحدى حلقات برنامج «رد الجميل» الذي يعرض في شهر رمضان، ويقدمه لاعب الأهلي السابق، أسامة حسني عبر شاشة قناة النادي «الأهلي»، وهو البرنامج الذي يستضيف نجوم كرة القدم القدامى، لاستعادة ذكرياتهم في الملاعب، وتكريمهم على المسيرة الطويلة والمشوار المشرف، سواء مع أنديتهم أو مع منتخب مصر.

أساطير

ويعد الثنائي «بيبو» وحسن شحاتة «المعلم» من أساطير الكرة المصرية، ممن حققوا العديد من النجاحات والبطولات خلال مشوارهما الكروي، سواء في الملاعب أو بعد اعتزال كرة القدم في مجالات العمل المختلفة في ميدان الساحرة المستديرة، وجاءت الصورة التي ظهر فيها «بيبو» بصحبة صديقه حسن شحاتة «المعلم»، لتعيد إلى الأذهان ذكرى لقطة جميلة جمعت بين نجمي الأهلي والزمالك، في العام 1983.

في موسم 1983 وفي إحدى مباريات القمة التي جمعت بين الأهلي والزمالك، على استاد القاهرة الدولي، قامت بعض الجماهير بتوجيه السباب إلى نجمي الأهلي والزمالك في ذلك التوقيت، محمود الخطيب وحسن شحاتة، وفقاً لما قاله النجمان الكبيران، وكاد هذا التصرف السيئ من بعض المتواجدين في المدرجات، أن يعمل على زيادة الشحن الجماهيري، وقد يتطور الأمر لحدوث أزمة كبيرة في المباراة، أو بعد اللقاء، خصوصاً في ظل الحساسية الشديدة وحالة المناوشات الدائمة بين جماهير الناديين.

تلاق

وفوجئ مشاهدو اللقاء عبر شاشات التلفزيونات، بأن محمود الخطيب يتوجه إلى حسن شحاتة، قبل صافرة بداية المباراة، ويمسك كل منهما يد الآخر، ويتوجها سوياً إلى جمهور الأهلي لتحيته وتهدئته، ثم توجها إلى جمهور الزمالك أيضاً وفعلا نفس الأمر.

ويروي محمود الخطيب ذلك الموقف قائلاً: «بدأت الجماهير بسباب حسن شحاتة قبل المباراة، وكان عدد الجماهير كبيراً، فظهرت ألفاظ سيئة لحسن شحاتة، ولم يكن حكم المباراة قد أطلق صافرة البداية. قررت التوجه إلى حسن شحاتة قبل صافرة بداية المباراة. تعجب الحكم من اتجاهي نحو منتصف ملعب الزمالك، ولم يطلق صافرة البداية ليرى ماذا أفعل! توجهت إلى حسن شحاتة وأمسكته من يده، ثم توجهنا إلى جمهور الأهلي الحاضر في اللقاء، وقمنا بتحيتهم ثم توجهنا إلى جمهور الزمالك، وفعلنا نفس الأمر».

وعن الواقعة نفسها يقول حسن شحاتة: «قبل اللقاء بدأت جماهير الزمالك بسباب الكابتن محمود الخطيب، وكذلك قامت جماهير الأهلي بسبابي رداً على جماهير الزمالك. جاء الخطيب إليّ، وذهبنا إلى الجماهير لتحيتهم وتهدئتهم، حتى يعلموا أننا زملاء ومتحابون، ولا داعي للغضب و السباب».

روح رياضية

هو تصرف أظهر الكثير من الروح الرياضية بين اللاعبين، ويدل على المحبة والمودة بين الخطيب وشحاتة حيث أرسل ذلك التصرف رسالة إلى الجماهير بضرورة التحلي بالروح الرياضية، وعدم الانسياق وراء عوامل الشحن الجماهيري والابتعاد عن الروح الرياضية.

طباعة Email